هل تعرف أسماء أشهر الخبازات قديمًا في مدينة المبرز.. صالح النصر يعرفنا عليهن

الزيارات: 5763
تعليقات 6
https://www.hasanews.com/?p=6697163
هل تعرف أسماء أشهر الخبازات قديمًا في مدينة المبرز.. صالح النصر يعرفنا عليهن
صالح النصر

رغم انتشار المخابز الشعبية الرجالية وكثرتها مع سمعتها الذائعة الصيت في كافة أنحاء وحارات وفرجان مدينة المبرز بالماضي القريب، إلا أن هناك صورة تعاونية جميلة كانت منتشرة بالمجتمع وتعطي دلالة على وجود الترابط و التلاحم والمحبة والألفة والتكامل وتوثيق الصلات بين سكان الحي والحارة والفريج.

هذه الصورة الجميلة تتمثل بوجود خبازة الحي أو الحارة أو الفريج في رمضان، حيث اشتهرت بعض النساء بإتقان مهنة الخبازة وعمل هذه الخدمة النفعية بكل رحابة صدر ترجو منها فقط الأجر والمثوبة من الله سبحانه وتعالى، تقدمها مجانًا لكافة العوائل المحيطة بمنازلهن والأجمل أن هناك أناسًا من المجتمع يزودوهن بالحطب خاصة ( القصل وهو حطب يؤخذ من بعض الأشجار كشجر السدر ، والصلاخ ( السجيل ) والكرب والليف والسعف و يؤخذ من النخلة)، حين تحضر ربة المنزل لها الطحين البر الأسمر ( المعروف بالأحمر ) المخمر والمعجون بالتمر ومايضاف إليه أثناء عملية الخبز من مكملات مثل الحبة السوداء وحبيبات الحلوة الحساوية كي تخبزه في التنور الأرضي أو على التاوه بوجود صاحبة العجين أو بدون تواجدها.

وعندما يتم الانتهاء والفراغ من عملية خبزه تضعه في أوعية مثل المنسف أو القفة (أدوات مصنوعة من الخوص وهو سعف النخيل) وتغطيه بالفوط وترسله لبيت صاحبته وفي حال وجود الأطفال تصنع لهم الخبازة أقراص خبز صغيرة الحجم.

ويمتاز هذا الخبز بشكل عام بأنه ذو نكهة مميزة تعلق بالمكان وتشم رائحته من على مسافة بعيدة وقيل في الأمثال ( فلان خبزة يدي ) كناية عن أنه / أنها تعرف كل صغيرة وكبيرة عن الخبز وبعضهن يعملن الخبز من نفقتها الخاصة.

وقد أتقن ومارسن هذه المهنة في مجتمع المبرز قديمًا عدة نسوة من أبرزهن أمهاتنا الكريمات التالية أسماؤهن :

1- العميدة / مريم بنت أحمد النخيلان ( نخيلانة ).

2- رفيعة.

3 – سارة المسيليم.

4 – فاطمة الفهد.

5 – حصة القادري.

6 – بتلا البطي.

7- الحجية فاطمة.

8- شريفة العويشير (عويشيرية).

9- عائشة الحسن.

10- أم حسين المجحد.

11-فاطمة الضامر.

12-بسطية.

13-طرفة الهبوب.

14-عائشة العطية.

15-نورة ( أمانة ) أم علي.

16- أم عيسى الغانم.

17- مريم العواد.

18- عرجانة.

19- فاطمة يوسف.

20- طرفة عبدالله.

21- منيرة الخليل.

22- فاطمة بنت أحمد.

23- حصة المهنا.

24- نورة الخليف.

25- فاطمة الخليف.

26- هيا الهبوب.

27- شعلانية.

28-أم عبدالرحمن السعيد

29- أم عبدالله السعيد.

30- وضحى عبدالرحمن الصياح .

31- نورة عبداللطيف الغوينم.

و لا شك أن هذه اللوحة الجميلة تقدم رسالة لنا وللأجيال القادمة مفادها الخيرية سمة النفس البشرية في هذا المجتمع فقدم الخير في كل زمان وفي كل مكان وتحت أي ظرف.

والصورة تنشط أكثر في شهر رمضان المبارك لازدياد الطلب على خبز المسح ( الرقاق)، وذلك لحرص ربة المنزل على توفره من أجل إعداد طبق الثريد في وجبة الفطور.
جزاهن الله كل خير على تقديمهن هذه الخدمة الطيبة لأسر المجتمع وجعل ذلك في ميزان حسناتهن، رحم الله من مات منهن رحمة واسعة وأطال أعمار من هن على قيد الحياة.

المصادر : 1- كتاب ألعاب وحرف في الأحساء تأليف المهندس الباحث / صالح عبدالوهاب الموسى . 2- روايات شفهية لعدد من الزملاء الكرام . شكر خاص لكل من الأساتذة : 1- خالد بن عبدالله الحليبي 2- وليد بن سليم السليم

التعليقات (٦) اضف تعليق

  1. ٥
    عبدالحميد النفجان

    ماشاء الله عليك أستاذ صالح
    نورتنا بهذه المعلومات الرائعة
    الله يرحمهم جميعا احياء او ميتين
    مجتمع متكاتف، المودة والمحبة متاصله بين افراد
    شكرا لك ابااسعد
    جهد يذكر فيشكر

  2. ٤
    زائر

    ما شاء الله
    كل هذا العدد من الخبازات .
    الله يرحم من مات منهن ويمتع ربي بالصحة والعافية العايشين منهن …
    شكرا ابا اسعد .

  3. ٣
    زائر

    جزاك الله خيراً على هذه الجهد المميز

  4. ٢
    زائر

    شكرا استاذ صالح على المعلومات القديمة وجزاك الله خير

  5. ١
    زائر

    زيد الزيد
    ما شاء الله عليك ، الاستاذ صالح🌹هذا التوجه نوع من جودة الحياة في الاحساء و اهل الاحساء ، قيم راقية تمجد المحبة بين الاسر الاحسائية ، نفعها ، بعضها لبعض بتقديم خدمة حلوة للاخرين ، تعبر كرم يُدخل السعادة عليهم و اكيد ، من يقدم هذه الخدمة ، يسعد بذلك و يتشرف به ، ربي يجعلهم في جنات النعيم ، اهلهم ، قرايبهم و احبابهم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>