إقامة  6 ورش علمية  و 10 جلسات تربوية  

صور.. كواليس احتفال جامعة الملك فيصل وتعليم الأحساء بيوم المعلم العالمي

الزيارات: 920
التعليقات: 0
صور.. كواليس احتفال جامعة الملك فيصل وتعليم الأحساء بيوم المعلم العالمي
https://www.hasanews.com/?p=6696680
صور.. كواليس احتفال جامعة الملك فيصل وتعليم الأحساء بيوم المعلم العالمي
الأحساء نيوز

نظمت جامعة الملك فيصل، والإدارة العامة للتعليم بالأحساء، احتفالًا بمناسبة يوم المعلم العالمي، الذي جاء تحت عنوان:” التحول في التعليم يبدأ من المعلم”، أمس الأربعاء، وذلك بحضور معالي رئيس الجامعة الدكتور محمد العوهلي، ومدير عام تعليم الأحساء حمد العيسى، ووكلاء الجامعة ومساعدي مدير التعليم ومديري مكاتب التعليم في قاعة القبة بالجامعة. 

وأكد رئيس الجامعة الدكتور محمد العوهلي، في كلمته إلى تطلع المجتمع دائماً إلى العلم وأهله ورسالة العلم والمعلمون أنها أعز رسالة كما حث ديننا الحنيف، معربًا عن سعادته في رؤية الوطن وهو يحقق الإنجازات المتوالية والمتتالية على المستوى العالمي بقيادة تقدر العلم وأهله وتدعم المؤسسات التعليمية والمعلمون على المستويين العام والجامعي والتقني والمهني، والقطاع التعليم تحظى باهتمام وتقدير من القيادة يشعرنا بأهمية هذه النعمة وتقديرها وتأدية واجباتها، وهذه تحمل مسئولية كبيرة في رعاية هذا الجيل والتخطيط له ومتابعة إنجازاته. 

 من جانبه لفت مدير التعليم حمد العيسى، إلى أن كل ما يتحقق في وطننا العظيم من منجزات على كافة المستويات الاقتصادية والتعليمية إنما وراءها معلم ومعلمة، ورأى العيسى بأن التحول في الحياة كلها يبدأ من المعلم، فالمعلم هو الذي يبني الفكر السليم للطالب والطالبة التي بها تنهض الأمم وتتقدم، ومن ذلك بعض المتقدمة التي لا تمتلك ثروات طبيعية إلا أنها تطورت بتأثير العقل البشري حتى غدت تتحكم في مفاصل العالم، مضيفاً بأن القيادة الرشيدة، تبذل الكثير وتعتني بقطاع التعليم عناية خاصة وهو ما ذكره وزير التعليم يوسف البنيان، من دعم كبير من القيادة للتعليم وكذلك توصية وتأكيد سمو ولي العهد على المعلمين والمعلمات. 

ألقى بعدها عميد كلية التربية الدكتور محمد الملا، كلمة، ثم القت الأستاذة في قسم المناهج بكلية التربية الدكتورة سارة المصطفى كلمة، ثم شهد الجميع فيلم بمناسبة اليوم العالمي للمعلم، ثم تم تكريم المشاركين في الاحتفاء بالمناسبة.  

عقب ذلك بدأت الجلسات التربوية المتخصصة والورش العلمية، حيث أقيمت 10 جلسات، و 6 ورش علمية، وشملت: الجلسة الأولى: بعنوان معلم المستقبل، وشارك فيه نخبة من المعلمين، وتناولت المحاور: ( المعلم والقيم ، المعلم والصحة النفسية، المعلم والمتغيرات المستقبلية ، المعلم وتكوين الملكة الأدبية ، المعلم والولاء الوطني). 

الجلسة الثانية: وكان عنوانه ” معلم 2030 “، وشارك فيها عدد من المعلمين والمعلمات، وتناولت المحاور: ( المعلم والتنمية المستدامة، المعلم والمهارات الناعمة، المعلم ومهارات التفكير والإبداع، المعلم وثقافة العمل التطوعي، المعلم والهوية العربية والإسلامية ). 

بعدها أقيمت ورش عمل في كلية التربية على مدى يومي الأربعاء والخميس، 9-10/3/1444 هـ، وشارك فيها أستاذة من كلية التربية وعدد من المعلمين والمعلمات، وحملت الورش العناوين التالية: (الممارسات التربوية النوعية في الفصول الدراسية، الفاقد التعليمية في الممارسات المدرسية، تحليل رسوم الأطفال، تطبيقات رقمية في الفصول الدراسية، تعزيز الولاء الوظيفي، المعلم الرقمي).     

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>