قد يكون حليب الفورمولا مُناسبًا للرضع.. وخبراء يُحذرون

الزيارات: 1812
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6695570
قد يكون حليب الفورمولا مُناسبًا للرضع.. وخبراء يُحذرون
عدنان الحاجي

قد يكون حليب الفورمولا مناسبًا للرضع، لكن الخبراء يحذرون من أن الأطفال الدارجين لا يحتاجون إليه

بقلم: كريستينا سالينسكي

المترجم: عدنان أحمد الحاجي

23 سبتمبر 2022

المقالة رقم 266 لسنة 2022

 

Formula may be right for infants, but experts warn that toddlers don’t need it

by: Christina Szalinski

September 23, 2022


قد يكون حليب الفورمولا مناسبًا للرضع، لكن الخبراء يحذرون من أن الأطفال الدارجين لا يحتاجون إليه!

 

تعليق الدكتورة عفاف السفياتي، مركز الطفولة، جامعة شرق تينيسي 

بعدما بلغت طفلتي عامها الأول ذهبت بها إلى طبيب الأطفال للفحص الروتيني المتبع في الولايات المتحده الأمريكية. خلال الفحص طلب من الطبيب أن أبدأ  بإعطائها الحليب البقري بدلًا من حليب الفورميلا الخاص بالأطفال الرضع لأنها لم تعد بحاجة إليه بعد العام الأول من العمر.

شعرت في البداية بتردد لأنني نشأت في بلدي الأم على عادة استمرار الطفل على حليب الفورمولا حتى يُكمل عامه الثاني.   وعندما بدأت في الجامعة بالتعمق في دراسة مواد التغذية الخاصة بمرحلة الطفولة وجدت أن كلام الطبيب صائب ومطابق لتوصيات هيئة الغذاء والدواء الأمريكية USDA.

ومن المؤسف فقد انتشرت مؤخراً منتجات الفورمولا المخصصة للأطفال الدارجين في مراكز التسوق في الولايات المتحدة الأمريكية لأهداف تجارية بحتة بعد الترويج لها وإقناع أولياء الأمور بأهميتها التغذوية للطفل في هذه المرحلة، لكن الخبر السار هو أن دور الحضانة والرعاية النهارية في الولايات المتحدة ألتزمت نفسها بتوصيات هيئة الغذاء والدواء الأمريكية ولا زالت تُقدم النصائح لأولياء أمور الأطفال الدارجين باتباع تلك التوصيات.

 

الموضوع المترجم

يعتبر حليب الأطفال formula للأطفال الدارجين [من عمر سنة إلى 3  سنوات]  من الأعمال التجارية المزدهرة في الولايات المتحدة: فقد زادت مبيعات هذا النوع من الحليب بأكثر من الضعف في السنوات الأخيرة حيث أقنعت الشركات أولياء الأمور بأن أطفالهم يحتاجون إلى زيادة مدخولهم من هذا الحليب، لكن العديد من الخبراء يحذرون من أن هذه المنتجات، المصممة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنة و 3 سنوات، لا تلبي أي احتياجات غذائية تتجاوز ما هو متوفر في الغذاء الطبيعي للأطفال الدارجين، وتخضع لقوانبن تنظيمية أقل مما يخضع له حليب الأطفال الرضعinfant formula (1، 2)، كما أنها باهظة الثمن.

 

بالإضافة إلى ذلك، بعض أولياء الأمور يطعمون أطفالهم الرضع من حليب الأطفال المعد للأطفال الدارجين على الرغم من أنه لا يستوفي المعايير الفيدرالية لحليب الأطفال الرضع(1، 2)وقد لا يزود الرضع بالعناصر الغذائية الكافية للحفاظ على نموهم.

يقول أطباء الأطفال ومسؤولو الصحة الفيدراليون إنه عندما يبلغ معظم الأطفال السنة الأولى من عمرهم، يستطيعون البدء في شرب حليب البقر أو الحليب النباتي غير المحلى(3).  في بيان صدر “بتوافق الآراء” في عام 2019، أوصت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ومنظمات الصحة والتغذية الأخرى بعدم استخدام الحليب المخصص للأطفال الدارجين، وذكر هذا البيان “إن هذا الحليب لا يقدم قيمة غذائية فريدة تتجاوز ما يمكن الحصول عليه من الأغذية الطبيعية الصحية؛ بل، قد يساهم في إضافة سكريات إلى غذاء هؤلاء الأطفال.” غالبًا ما يحتوي حليب الأطفال الدارجين على محليات sweeteners ودهون ترفع من محتوى السعرات الحرارية فيه.

 

بعض الشركات التي تنتج حليب الأطفال – بما فيها شركة إينفاميل Enfamil وغربر Gerberوسيملاك Similac – تنتج أيضًا حليب أطفال دارجين، كما تنتتجه بعض الشركات التجارية الصغيرة التي تروج لمنتجات بخصائص عضوية أو خصائص أخرى.  يتوفر حليب الأطفال الدارجين في كل محل تقريبًا يُباع فيه حليب الأطفال الرضع(1، 2) وتُسوق على أنها تزود الأطفال بمغذيات إضافية تفيد تطور أدمغتهم وتقوي جهازهم المناعي وبصرهم، من بين فوائد أخرى. وهي تختلف عن الحليب الطبي الموصوف للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة(4).

وجدت دراسة أجريت عام 2020 أن مبيعات حليب الأطفال في الولايات المتحدة ارتفعت إلى 92 مليون دولار في عام 2015 من 39 مليون دولار في عام 2006.

غالبًا ما تربك طريقة تسويق أنواع حليب الأطفال أولياء الأمور، وفقًا لدراسة أجرتها جينيفر هاريس Jennifer Harris، باحثة في علم التسويق والصحة العامة في جامعة كونيتيكت. وجدت أن 60٪ من أولياء الأمور يعتقدون خطأً أن حليب الأطفال الدارجين يحتوي على مغذيات لا يستطيع الأطفال الدارجون الحصول عليها من أطعمة أخرى.

قال الدكتور أنتوني بورتو Anthony Porto، أخصائي أمراض الجهاز الهضمي للأطفال وبرفسور طب الأطفال في جامعة ييل، إنه يشعر بالقلق من أن هذه المنتجات يمكن أن تزود الأطفال الدارجين بعناصر غذائية وسعرات حرارية أكثر مما يحتاجون. خلافًا لما هو مُصمم للرضع، لا توجد لوائح غذائية تنظيمية لحليب الأطفال الدارجين: يقول الخبراء يعتبر توحيد المكملات الغذائية لوجبات الأطفال الدارجين أمرًا مستحيلًا لأنه لا يوجد طفلان متماثلان [كل طفل له احتياجاته الخاصة به].

قالت هاريس إنه في مجموعات التركيز [هي مجموعات تجمع البيانات لفريق البحث(5)] ، أفاد أولياء الأمور عن أنهم يطعمون  أطفالهم الدارجين  بحليب الأطفال الرضع  لسد الفجوة الغذائية عندما لا يأكل الطفل الدارج ما يكفيه من الغذاء، وهو مصدر قلق شائع بين أولياء الأمور.

قال الدكتور ستيفن دانيلز Stephen Daniels، رئيس قسم طب الأطفال في مستشفى الأطفال في كولورادو: “غالبًا ما يكون الرضع نهمين”. لكنه قال إنه عند بلوغهم حوالي العام الأول من العمر، يستقر نمو الأطفال عند حد معين، “وفجأة لم يعودوا جائعين كما كانوا قبل بلوغهم ذلك العمر”. وأضاف أن ذلك يمكن أن يكون مصدر قلق للوالدين ، لكنها “ظاهرة طبيعية تمامًا”.

 

إذا كان لدى الوالدين مخاوف بشأن تغذية  أطفالهم، فعليهم استشارة طبيب الأطفال أو طبيب الأسرة، كما قال دانيلز.

قالت بلانش لينكولن Blanche Lincoln، رئيسة مجلس تغذية الرضع في أمريكا، الذي يمثل شركات منتجي حليب الأطفال إنفاميل Enfamil وغربر Gerber وسيملاك Similac وغيرها من المتاجر التي تبيع حليب الأطفال، في رسالة عبر البريد الإلكتروني، أن حليب الأطفال الدارجين يمكن أن يكون مفيدًا لأنه يمكن أن يسد “الفجوة الغذائية خلال الفترة الانتقالية من الطعام المهروس الملائم للطفل الرضيع إلى الطعام الذي يأكله باقي أفراد العائلة”.  قالت لينكولن، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السابق عن ولاية أركنساس، إن الحليب “يساعد في تلبية الاحتياجات الغذائية المعينة للأطفال الدارجين وذلك بتوفير الطاقة والعناصر الغذائية المهمة، فضلاً عن الفيتامينات والمعادن الأساسية خلال هذه الفترة الهامة من النمو والتطور”.  لكن حليب الأطفال الدارجين لا يتناوله الأطفال الدارجون وحدهم – بل يُطعم أيضًا للرضع. في دراسة حديثة، وجد بورتو وزملاؤه أن 5٪ من أولياء أمور الرضع أفادوا بتقديم حليب لأطفالهم تُسوق على أنها للأطفال الدارجين.  وأشار بحث هاريس إلى أن 22٪ من أولياء أمور الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 أشهر قد أعطوا أطفالهم الرضع حليب الأطفال الدارجين في الشهر السابق. أُجريت كلتا الدراستين قبل النقص الأخير في امدادات حليب الأطفال، والذي ربما أدى إلى تفاقم المشكلة.

 

“توضع عبوات حليب الرضع وعبوات حليب الأطفال الدارجين بجانب بعضها بعض على رفوف السوبر ماركت”. “وتبدو متشابهة في الشكل، لكن عبوة حليب الأطفال الدارجين أرخص من نظيرتها التي للرضع. لذلك يخلط الناس بين هذين النوعين من عبوات الحليب، ويختارون النوع الخاطئ. أو يقولون،” أوه، هذا النوع أقل سعرًا.  إذاً سأشتريه بدلاً من حليب الرضع.”

وفقًا لرسالة بالبريد الإلكتروني من المتحدثة باسم إدارة الغذاء والدواء، ليندسي هاك Lindsay Haake، طبيعة حليب الأطفال الدارجين مختلفة عن طبيعة حليب الأطفال الرضع، لذا فهي لا تخضع لنفس المعايير. هذا يعني أنه ليس مطلوبًا أن يخضع حليب الأطفال الدارجين للتجارب السريرية واختبارات السلامة الباثوجينية التي يحتاج حليب الأطفال الرضع أن يخضع لها. وقالت هاك: “بخلاف حليب الرضع، ليس مطلوبًا من حليب الدارجين بالضرورة أن يلبي الاحتياجات الغذائية لهولاء الأطفال الدارجين”.

في تصريح لـ موقع أخبار قيصر الصحية Kaiser Health News  أو KHN، قال مجلس تغذية الرضع في أمريكا: “حليب الأطفال الدارجين له استخدام مميز ومكونات غذائية غير تلك في حليب الأطفال الرضع؛ هذان النوعان من الحليب لا يمكن استبدال أحدهما مكان الآخر. يعرِّف تصنيف المنتجات الغذائية للأطفال الدارجين صراحةً على أنها للأطفال الدارجين ومخصصة للأطفال بعمر 12 شهرًا فما فوق على مقدمة الملصق التعريفي على العبوة “.

لكن العديد من حليب الأطفال الدارجين الأخرى باهظة الثمن تنتجها شركات صغيرة – غالبًا ما يُروج لها على أنها مصنوعة من حليب الماعز أو حليب A2 كامل الدسم(6) (منزوع بروتين الحليب المعروف) أو مكونات نباتية ليس من ضمنها فول الصويا – تلبي المتطلبات الغذائية للرضع، و بعض الشركات تروج لذلك.

جادلت هاريس بأن هذا يربك الوالدين أيضًا، ولا ينبغي السماح به.  وقالت إن مجرد احتواء حليب الأطفال الدارجين على المكونات الغذائية المطلوبة من قبل إدارة الغذاء والدواء لحليب الأطفال الرضع لا يعني أنه قد استوفى الاختبارات الأخرى المطلوبة لحليب الأطفال الرضع.

يواصل أطباء الأطفال وخبراء التغذية تحذيرهم أولياء الأمور بشأن استخدام حليب الأطفال الدارجين. “ليس هناك شك في أن حليب الأطفال الرضع مهم جدًا في السنة الأولى من العمر،” كما قال دانيلز.  لكنه لا يوصي باستخدام حليب الأطفال الدارجين للأطفال الرضع “لأنه ليس مفيدًا بتلك الدرجة، ولأنه مربك[لتشابه عبواته بعبوات حليب الأطفال الرضع]، ولأنه باهظ الثمن.

 


مصادر من داخل وخارج النص

1- “حليب الأطفال أو الرضاعة الصناعية formula: (في مقابل الرضاعة الطبيعية) هي غذاء سهل التحضير يُصنع ويُسوق لتغذية الأطفال الرضع تحت سن 12 شهرًا، ويحضر من مسحوق (يُمزج بالماء) أو سائل (مع أو بدون ماء إضافي) ويُعطى للرضيع عادة من خلال بزازة أو كوب إطعام. وقد عرّف قانون الغذاء والدواء ومواد التجميل الفيدرالي الأمريكي حليب الرُضع على أنه “طعام يُزعم أنه ممثل للاستخدام الغذائي الخاص بشكل منفرد كطعام للرضع بسبب محاكاته لحليب الثدي أو صلاحيته كبديل كُليّ أو جزئي للحليب الثدي”. يُفيد المصنعون بأن حليب الرُضع مُصمم بحيث يعتمد بشكل أساس على حليب الأم خلال فترة من شهر إلى ثلاثة أشهر تقريباً بعد الولادة، ومع ذلك فهناك اختلافات كبيرة في محتوى المواد الغذائية لهذه التركيبات. وتحتوي الصيغ الأكثر استخداماً منه على مصل الحليب وحليب الكازين المنقى كمصدر للبروتين، ومزيج من الزيوت النباتية كمصدر للدهون، واللاكتوز كمصدر للكربوهيدرات، وخليط من الفيتامينات والمعادن، ومكونات أخرى بحسب الشركة المصنعة.  بالإضافة إلى ذلك فهناك تركيبات للرضع يُستخدم فيها فول الصويا كمصدر للبروتين بدلاً من حليب البقر (أغلب هذه التركيبات توجد في الولايات المتحدة وبريطانيا) كما أن هناك تركيبات أخرى تستخدم البروتينات المحللة إلى الأحماض الأمينية المكونة لها، وذلك للرضع الذين لديهم حساسية من البروتينات الأخرى. اقترن حدوث ازدهار الرضاعة الطبيعية في العديد من البلدان بتأجيل متوسط العمر الذي يتناول فيه الأطفال الطعام (بما في ذلك حليب البقر)، مما أدى إلى زيادة الرضاعة الطبيعية وزيادة استخدام تركيبات الأطفال بين سن 3 و 12 شهرًا.” مقتبس من نص ورد على هذا العنوان:  https://ar.wikipedia.org/wiki/وصفة_غذاء_الرضع

2- https://altibbi.com/مصطلحات-طبية/تغذية/حليب-الاطفال

3- https://ar.wikipedia.org/wiki/حليب_نباتي

4- الحليب الطبي medical formula: تركيبة تلبي فيها المتطلبات الغذائية الخاصة للرضع أو الأطفال الدارجين المصابين بأمراض وحالات طبية مختلفة.”  ترجمناه من نص ورد على هذا العنوان:

https://www.oregon.gov/oha/PH/HEALTHYPEOPLEFAMILIES/WIC/Documents/ppm/760.pdf

5- https://ar.wikipedia.org/wiki/مجموعات_التركيز

5- https://ar.wikipedia.org/wiki/حليب_إيه2

 

المصدر الرئيس 

https://medicalxpress.com/news/2022-09-formula-infants-experts-toddlers-dont.html

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>