الشغف .. وحب الوطن

الزيارات: 973
تعليق 33
https://www.hasanews.com/?p=6693914
الشغف .. وحب الوطن
ثريا الذرمان

فما هو الشغف؟ كيف تعيشه؟ وكيف تعثر عليه؟
ما علاقة الشغف بحب الوطن  ؟
وهل شغفك وقود لدفع عجلة الإنجاز لديك ؟
متى يكون شغفك حقيقي  معبر عن حبك لوطن؟
كثير ما يتردد على ما سامعنا في الآونة الأخيرة  ..  الشغف  الطموح ،الهمة العالية ،   كلمات تبث  العزيمة وقوة الإرادة  والإصرار  في النفس البشرية .
وابرزها  كلمات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظه الله
“أنا واحد من 20 مليون نسمة، أنا لا شيء بدونهم، لديهم شغف وطموح كبير جدًّا على مستواهم الشخصي، وعلى مستواهم الوطني لديهم الحرص والدقة والاحترافية والذكاء العالي جدًّا لتحقيق المستحيل”.
الشغف شعور قويّ للغاية بالكاد تستطيع السيطرة عليه. هو طاقة، وشعور بالقوة نابع من التركيز على ما يثير حماسك”.
فالشغف هو الحب الشديد للشيء..   وتكون لديك مهارة معينة، مُحب لها، ودائماً ما تشعر بالسعادة والرضا عن نفسك عندما      تحقق فيها أو من خلالها إنجاز حتى ولو كان بسيط..
من السهل بناء شخصية الإنسان  الشغوف  بالتركيز على مبادئ وقيم تشعر الفرد بأهمية وجوده في الحياة عند ممارستها وتطبيقها ، تحديد نقاط القوة في شخصيته والتي تترجم على شكل مهارات يتقنها بشكل جيد  ، الوقوف على الاهتمامات والميول التي تحقق له السعادة والرضا .
فإذا التقيت بشخص شغوف ستلاحظ وتشعر على الفور بكميّة هائلة من الطاقة تنبعث منه. وكلّما زاد شغفك اتجاه نفسك، عملك، حياتك أو أي شيء تقوم به، زادت كميّة الطاقة الإيجابية المنبعثة منك. والسعادة الحقيقية تأتي حينما تتبع شغفك.
قد تتساءل: ما نفع الشغف وما أثره على حياتي  و وطني ؟
للشغف عظيم الأثر على كلّ جانب من جوانب حياتك ، فهو يشكّل وجودك، ويوقد إلهامك ويفتح أمامك فرصًا عظيمة. إنّه ببساطة الحماس والإثارة للحياة.
ويجعلك قادر على العطاء المستديم ، وتجديد الأفكار ، وتحسين الخطط وتجويدها ، و ديمومة في مواجهة التحديات والأزمات بشكل متزن .
عندما وجه سؤال لولي العهد صاحب  السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظه الله في إحدى اللقاءات التلفزيونية  ” عن كيفية اختيار فريق عمله ؟”
كانت إجابة ولي العهد حفظه الله ، أنه يختار فريق عمله على أساس معيار الكفاءة والقدرة إلى آخره من المعايير الأساسية ، وأكد أن أهم شيء هو أن يكون لدى المسؤول لما يتعين في منصب معين تكون مهامه ، هي قضيته الشخصية  وشغفه  ،وضرب مثلاً لذلك بالأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل ، الذي تهمه الرياضة ،وجدير في الوقت نفسه بهذا المنصب ،فالشغف أكبر دافع للمسؤول ، لأن يتحرك  لأكبر قدر ممكن .
عندما نقف وقفة متأمل في كلمات سيدي ولي العهد  حفظه الله وحديثه عن الشغف .. ونتأمل  رؤية 2030  وما تحتاجه من بذل  وجهد ووقت  وعطاء وتطوير وتغيير وتجديد أفكار ، و من جهة أخرى نتأمل الحياة السريعة التي نعيشها الآن تفرض علينا أن  نتحرك بنفس الاتجاه في العمل الذي نؤديه لمواكبة العصر الذي نعيشه ، إذا لم يكن الشغف موجود من الصعب  تحقيق أهداف وتطلعات كبيرة التي تسعى الدولة لتحقيقها في فترة زمنية محددة  ، إذ لم يكن شغفك جامحا لن تستمر في مواجهة التحديات  .
وعلى العكس عندما يتوافق شغفك مع وظيفتك أو دراستك أو تخصصك ، لن تشعر بأنها صعبة على الإطلاق، ولن تمانع أن تمضي عددًا من الساعات يفوق ما يمضيه الشخص الطبيعي، لأنك لن تشعر بمرور الوقت. وسيظهر شغفك للعيان  وتشعر بالسعادة  وتكتشف قدراتك ومواهبك ومهاراتك أكثر ، وتزداد ثقتك بنفسك ، ومبادر تبحث عن كل ما هو جديد منفتح على آراء وثقافات مختلفة  و دائرتك الاجتماعية في اتساع وازدياد وتصبح أكثر جرأة وشجاعة للمغامرة والمخاطرة  لتحقيق أهدافك التي هي جزء من أهداف وطنك .

والشغف الحقيقي المعبر عن حب الوطن .. عندما يكون شغفك  يقدم المصلحة العامة على مصلحتك الخاصة ، وتمد يدك وتساهم بشكل مباشر أو غير مباشر بكل ما يزهر وطنك ويرتقي به
فالبعض تكون نظرته قاصرة وقصيرة يقتصرون على النظر للمصلحة الآنية “الخاصة”  فتجده معارضا منتقدا لأي قرار ،  يصدر حكماً دون دراسة أو مبرر  فيكون مع القطيع
أم أصحاب الشغف الحقيقي ينظرون للمصلحة الكلية للمجتمع التي تنعكس على مصلحة الوطن .

ولتوظيف شغفك بما يخدم وطنك   لا يكتفى الحب الشديد  بما تقوم به لابد أن يكون مقروناً  بالتركيز على ما هو مطلوب منك في وظيفتك دراستك وتخصصك و  اهتماماتك ، تحمل المسؤولية ،  القدرة على التخطيط وإدارة الوقت ،وإيجاد الأفكار الإبداعية  والتفكير خارج الصندوق والابتعاد عن الأفكار الاعتيادية  وتبني الأفكار المميزة  ويكون ذلك من خلال القراءة والبحث المستمر ، احط نفسك بالشغوفين الذين يحفزون و يشجعونك على الانطلاق والإقدام  .
عندما تتبع شغفك  تستشعر أن وظيفتك ليست مجرد وظيفة وإنما رسالة تستمتع  في أدائها ، ودراستك ليست مجرد دراسة وإنما إثارة تتلذذ بها  ، فتجد نفسك متشوق للمستقبل  الذي ينتظرك  واتابعك شغفك   يجعلك تسير في مسارات جودة الحياة  .
الشغف وحب الوطن  يشتركان  في انهما مشاعر فياضة  تجاه أمر معين فالعلاقة بينهم علاقة طردية كلما زاد حبك لوطنك زاد شغفك .

فأنت الآن من تقود سفينتك وتوجهها بشغفك إلى بر النجاح والتألق ، وهذا يتوافق مع مقولة  سمو سيّدي ولي العهد  ” أن الشغف هو المرتكز الأساس لنجاح كل مسؤول عبر المساهمة الفاعلة والحيوية في تحقيق مستهدفات رؤية 2030.. وهذا بُعد كبير وحيوي ومهم جدًا.. فلا نجاح بلا طموح، ولا طموح يتحقق بلا شغف”

رؤية وطني تتحقق يوماً بعد يوم معتمدا على تطلعات قيادته ، وطموح  وشغف شعبه .

التعليقات (٣٣) اضف تعليق

  1. ٣٣
    زائر

    انتيى بحد ذاتك مقاااالاتك كلها شغف بما تمتاز من ثقافه ونشر فكر ووعي جدا عالي وغرس حب الوطن والتفاءل والامل في الحياة…استمري استاذه ثريا…

    • ٣٢
      منال يوسف

      الحب والعشق الذي لاينتهي عند الانسان هو حب الوطن….
      كيف لا والوطن هو الامن والأنتماء والحريه …..حبي لوطني يدفعني الى الجد والاجتهاد لأنفع وطني وأرد اليه بعض أفضاله …حبي لوطني يدفعني الى غرس ذلك الحب وتلك المبادئ الراقيه في نفوس ابنائي …اللهم احفظ بلادنا من كل مكروه وأدم علينا نعمة الامن والاستقرار

  2. ٣١
    زائر

    مقال رائع
    منيره عبدالله

  3. ٣٠
    زائر

    لولاالشغف لديك لما ظهرهذاالإبداع.
    فلافض فوك،ولاانكسرلك قلم.

  4. ٢٩
    زائر

    ‏وطن نفتخر به… نعتز بأرضه… يحتضن إرثنا، تراثنا، تاريخنا.. وفعلا أن الشغف هو المرتكز الأساس لنجاح كل مسؤول 🇸🇦
    سلمت استاذة ثريا .. مقالة رائعة ومعبرة 🌴
    خالد الخليفة

  5. ٢٨
    زائر

    أنشهد طموحنا سماء 💚💚

  6. ٢٧
    عبير بنت الوطن

    نعم القلب الذي ملأ شغفا وحبًا للوطن
    شكرا استاذة ثريا على كلماتك التي تلامس القلوب

  7. ٢٦
    نبيل الدوسري

    مقال في الصميم: الشقف وقود الانجاز وبالتلي تتحقق السعاده لدى الفرد

  8. ٢٥
    زائر

    مقال يوقد الشغف ويحيي ما تبلد منه….

    رائع.. ا. ثريا

  9. ٢٤
    ليلى حسن

    مقال جميل جدا وقمة في الروووعه استادة ثريا

  10. ٢٣
    زائر

    ماشاء الله تبارك الرحمن
    مقال يستحق القراءة و اكثر من مرة لانه يحمل بين طياته و في داخل سطوره .. نعم الشغف هو وقود الانسان ليعمل و ينجز و يعطي و يحقق أهدافه ..
    سلمت يداك استاذة ثريا
    ابتهال يوسف البوخديم

  11. ٢٢
    هيبه الخيال

    لله درك ، سلمتي ودمتي بخير
    الشغف كما ذكرت الحب الشديد فليس هناك شعور يضاهي
    الحب القوي لوطننا الغالي الذي ينم عن فخر واعتزاز .
    أما بما يناسب وظيفتنا فكلنا شغف للتميز والإبداع

  12. ٢١
    زائر

    تسلم هاليد التي خطت هذه الكلمات ..
    اهنيك استاذة ثريا على جمال طرحك 🌺❤️

    • ٢٠
      نورة السلطان

      من لم تكن له أوطانه مفخرآ له ..فليس له في موطن المجد مفخرآ

  13. ١٩
    زائر

    ماشاء الله تبارك الله
    مقالة وطنية رائعة..سلم الفكر والقلم.
    ولعلكم تواصلون الكتابة في الجوانب الاجتماعية والإدارية والوطنية والأسرية.
    زادكم ربي توفيقاً وتسديداً.
    أخوكم: سلمان العُمري.
    تحياتي

  14. ١٨
    زائر

    انا اشهد إنك كفو

  15. ١٧
    عادل 💚

    خير من يعلمنا حب ااوطن رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو المعلم الاول يعلمنا صلوات الله وسلامه عليه بأن حب الوطن من الإيمان ولا خير فيمن لايحب وطنه ولكن الأجمل أن يحيى من أجل هذا الوطن نعم حب الوطن من الإيمان وعلينا أن نعرف قيمة وطننا وكيف نرسخ حبه في قلوب ابنائه علينا أن نتعلم كيف نعبر عن حبنا لهذا الوطن بأسلوب حضاري وبحب شغوف.

  16. ١٦
    زائر

    👌🏻👌🏻👏🏻👏🏻جميل جدا تسلم ادينك وتفكيرك على هذا الموضوع الرائع ليطور الانسان من نفسه وتحقيق طموحاته

  17. ١٥
    عنود احمد المنتاخ

    مقال رائع استاذة ثريا ابدعتي
    فعلا الشغف يصنع من الارادة والطموح انجازات

  18. ١٤
    زائر

    سلمت يداك الشغف والاتقان في العمل والاخلاص محركات لعمارة الوطن وتطوره حتى لو بإنجاز بسيط تبنى عليه إنجازات بسيطة أخرى لتشكل لبنات لبناء حضارة وتطور وطن معطاء

  19. ١٣
    زائر

    سلمت يداك الشغف والاتقان في العمل والاخلاص هو المحرك لعمارة الوطن وحتى لو بنجاح بسيط فالانجازات البسيطة تشكل لبنات لحضارة ورقي الوطن
    ودمتم محبين بشغف للوطن

  20. ١٢
    زائر

    اللهم بارك
    سلم من البنان واليراع
    وجادت حروفك بوابل صيب أمطرنا بالابداع والآلهام
    ومزيد الشغف
    دام كرم قلمك سيال بتميز وبشكل استثنائي

  21. ١١
    زائر

    مقال في قمة الروعة له صدى عال ومثمر زادك الله من فضله.

  22. ١٠
    زائر

    ماشاء الله تبارك الله

    مقال جميل أستاذة ثريا
    يلامس الوجدان

  23. ٩
    نورة السلطان

    مقال وطني رائع

    الشغف يغمر الانسان بالحماس ويملؤه البهجة ويجعله إيجابي يشع ضوء
    كيف شغفه لوطنه

    الوطن هو عطاء لا يتوقف .وحب لا ينبض .وخيرات لا تنقطع
    فخورة وفخورة بامكانتك الاستراتجيه

    💚نورة السلطان

  24. ٨
    زائر

    مقال في حد ذاته إبداع وشغف … 🤍🤍🤍
    شكرا أ. ثرياااااااااااا على هذه الزواااااااااااااادة القيمة التي تذكريننا فيها بشغفنا الأصيل اتجاه مهنتنا العظيمة هذه ، فهي فعلا تستحق 💡💡💡💡👍🏻👍🏻👍🏻👍🏻👍🏻👍🏻👍🏻

  25. ٧
    سميره

    مقال جميل جدا وسلمت يمناك ا ثريا
    وانت مثال لذلك

    • ٦
      ابتسام العبداللطيف

      بورك قلمك وفكرك استاذة ثريا
      طرح اكثر من رائع جميع متنوع راقي الشغف هو رائد كل انسان سعودي طموح

  26. ٥
    زائر

    ماشاءالله … مقال جميل ورائع جدا استاذة ثريا
    ك روعة روحك وعطائك
    سلمت اناملك💕

  27. ٤
    زائر

    طابت أيامك بالمسرات وأثلج صدرك بشغف لامتناهي ، بالفعل الشغف طاقة ايجابية تحرك العقل والروح والجسد لتحقق مايريده الانسان .
    أبدعتِ استاذة ثريا ودائماً يذهلنا قلمكِ السيال ،توقفت كثيراً عند هذه العبارة ” السعادة الحقيقية تأتي حينما تتبع شغفك”
    الشغف ، الطموح ، الطاقة الايجابية ، الارادة ، القوة ، جميع هذه المفردات تنصهر في بوتقة واحدة فتصنع حياة مكللة بالنجاح .
    * نقطة …. ( لوطننا شغف سرمدي وفخراً لاينتهي مداه ).
    خلود حمد المبارك

  28. ٣
    ابتسام العبداللطيف

    بورك قلمك وفكرك استاذة ثريا
    نعم الشغف هو رائد الامم وهو مايعطي للعمل متعته وللهدف ميزته

  29. ٢
    حصه

    سلمت أناملك
    مقال رائع
    فعلاً الشغف هو الإثارة للحياة

  30. ١
    حصه

    سلمت أناملك أ.ثريا
    مقال رائع
    فعلاً الشغف الإثارة للحياة

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>