فيض الشمائل ترتقي

الزيارات: 916
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6674028
فيض الشمائل ترتقي
د .أحمد بن حمد البوعلي

من نعم الله على الإنسان الإيمان بقضاء الله وقدره و إن متغيرات الحياة كثيرة فيوم لك ويوم عليك يوم تساء ويوم تسر ولاشك أن وفاة الشيخ طالب ابن شريم مؤلمة فهو شيخ ذو مكانة اجتماعية وشخصية معروفة بين أبناء القبائل وفي الوطن فلن يكون ألمه على أسرته فقط بل على أبناء قبيلته والقبائل الأخرى والمجتمع التي تربطهم به علاقة ومعرفة وصداقة ومواقف مشرفة وحب وتقدير.

اتصف رحمه الله تعالى بالحكمة والصدق في القول، واحترام الصغير قبل الكبير يأخذ برأي أصحاب الرأي والمشورة؛ وخاصة كبار السن الذين كان يقدمهم في كثير من الامور ؛ كان محبا للشباب ويسمع لهم موفقا في حل المنازعات والخصومات بين المتخاصمين لما له من الاجلال والتقدير
زرته مرارا ورايت فيه ديانة وحب للصالحين مقدرا لوطنه محب لقيادته داعيا لولاة امره حاثا على وحدة المجتمع كثير الترحاب والابتسامة والسخاء والكرم كان قلبه مفتوحًا قبل مجلسه المشرّع لاستقبال الصغير، والكبير والضيف، والمحتاج ، دائما يسعى إلى قضاء حوائج الناس،مبادرًا ومشاركًا لأبناء قبيلته والقبائل الأخرى في أفراحهم وأحزانهم له عدد من المواقف التي تبرع بها لوجه الله .

يودعك أهلك ابافيصل ومحبوك والقلوب تعتصر أَلَمًا على فراقك ولا نقول إلا مايرضي الله. إنا لله وإنا إليه راجعون ورحم الله الشيخ و أحسن الله عزاءنا جميعا في رمز من رموز الخير والفضل وإصلاح ذات البين.

يا طالبا والأصل مطلوب
سعي الكرام إليك مندوب
ياشافعا شفعت في أمر
ماردكم في الخير مكروب
أبقيت ذكرا في الورى عطرا
وبذكركم يستحسن الطيبُ
وبنيت في دنياك منزلة
تسمو لأنك للندى منسوب
كل العزاء لفيصلٍ ولإخوةٍ
ولمن عرفت فحزنه محسوب
وسلام ربي والدعاء برحمة
هذا لأنك بيننا المحبوب

د/ أحمد بن حمد البوعلي
امام وخطيب جامع علي ال ثاني

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>