بالفيديو.. ناسا تنشر لقطات مذهلة لتوهج قوي من الشمس!

الزيارات: 818
1 تعليق
بالفيديو.. ناسا تنشر لقطات مذهلة لتوهج قوي من الشمس!
https://www.hasanews.com/?p=6673253
بالفيديو.. ناسا تنشر لقطات مذهلة لتوهج قوي من الشمس!
قسم التحرير

أصدرت وكالة ناسا لقطات مذهلة لتوهج قوي ينطلق من شمس الأرض.

ويبدو انفجار الطاقة وكأنه وميض ساطع من الضوء في المنطقة اليمنى العلوية للنجم الهائل، والذي صنفته وكالة الفضاء الأمريكية على أنه توهج على مستوى M5.5 – أو قوي بشكل معتدل.

وأطلق التوهج في حوالي الساعة 1:01 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، والتُقط بواسطة مرصد ديناميكيات الطاقة الشمسية (SDO)، الذي يراقب الشمس باستمرار.

ويراقب مرصد ديناميكيات الطاقة الشمسية التابع لوكالة ناسا الشمس بأسطول من المركبات الفضائية التي تدرس كل شيء من غلافها الجوي إلى الجسيمات والمجالات المغناطيسية في الفضاء المحيط بالأرض.

وأفادت ناسا في بيان: “التوهجات الشمسية هي دفعات قوية من الطاقة. يمكن أن تؤثر التوهجات والانفجارات الشمسية على الاتصالات اللاسلكية، وشبكات الطاقة الكهربائية، وإشارات الملاحة، وتشكل مخاطر على المركبات الفضائية ورواد الفضاء”.

وتعرف انبعاثات الفئة M بأنها ثاني أعلى نوع خلف مشاعل الفئة X، والتي يمكن أن تصل إلى X20، ما يمثل حدثا شديدا للوهج الشمسي.

ويحدث الطقس الفضائي المتطرف، أو العواصف الشمسية، عندما تطلق الشمس بلازما شديدة السخونة على شكل توهجات ورياح شمسية.

وعلى الرغم من أن معظم العواصف الشمسية عادة ما تكون غير ضارة، إلا أن عاصفة كبيرة بما يكفي تضرب الأرض يمكن أن يكون لها آثار كارثية.

ومع ذلك، لم يكن التوهج الشمسي شديدا مثل التوهجات الأخرى المنبعثة من شمسنا في الماضي – تمت الإشارة إلى التوهج الشمسي الذي لوحظ في عام 1582 على أنه “حريق عظيم”.

وشوهد التوهج بالفعل في عشرات المدن في جميع أنحاء أوروبا وآسيا، وكشف عن روايات شهود العيان للحدث في أبريل 2021.

ووجد العلماء في جامعة كورنيل تقريرا عن “عرض أحمر ناري في السماء” استمر ثلاثة أيام، بينما قال آخر “نشأت أشعة النار فوق القلعة التي كانت مروعة ومخيفة”.

ولم يكن الناس في ذلك الوقت على دراية بأن الحدث كان عاصفة شمسية ضخمة، لكن علماء الفلك المعاصرين يستخدمون العواصف للمساعدة في التنبؤ بالنشاط الشمسي المستقبلي.

وكتب بيرو رويز سواريس، شاهد عيان على العاصفة الشمسية عام 1582: “بدا كل ذلك الجزء من السماء مشتعلا بالنيران؛ يبدو أن السماء كانت تحترق. لم يتذكر أحد أنه رأى شيئا من هذا القبيل. في منتصف الليل، ظهرت أشعة نار كبيرة فوق القلعة كانت مروعة ومخيفة”.

التعليقات (١) اضف تعليق

اترك تعليق على زائر الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>