تأملات قرآنية 5

الزيارات: 1607
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6670551
تأملات قرآنية 5
د. منى أبو هملاء

في أحايين كثيرة قد تمرُّ علينا مواقف وأحوال وأشخاص فلا نتمعن في الأثر الذي تتركه ، ولا نتأمل حصيلة الخبرات التي تُمكننا من رفع مستوى وعينا ، وبعد لأي ( شهر ، سنة ، أعوام) ندرك ماغفلنا عنه ، وتكبر فينا العواطف كما تكبرُ أعمارنا ، فتأخذ هذه المواقف وتلك الأحوال والأشخاص بُعدا آخر ، ولربما استولى علينا الندم حينما ضيّعنا فرصة كانت سانحة ، وأملا كان وشيك التحقق .

فإذا كان هذا في دنيا عابرة ليس لنا فيها إلا شتات الأماني ، فكيف بالآخرة التي وعد الله فيها عباده ، وهو الحق : ” وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زُمرا حتى إذا جاءوها وفُتحت أبوابها وقال لهم خزنتُها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين ، وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده وأورثنا الأرضَ نتبوأ من الجنة حيثُ نشاء فنعم أجر العاملين ) الزمر

يتداول الناس لفظ ” البركة ” فيقولون : بارك الله فيك ، و منزل مبارك ، وقد ذُكرتْ في القرآن الكريم كثيرا ، ولعل البعض لايُدرك معناها وما ترمي إليه ، فوجدتني أبحثُ عما يُنير لي العتمة ، ويوضح مقاصد هذه اللفظة الجميلة ، فبدأتُ بمعجم لسان العرب لابن منظور :

البركة : النماء والزيادة ، والتبريك : الدعاء للإنسان أو غيره بالبركة .
والبركة ثبوت الخير الإلهي في الشيء ، إذا حلّتْ في قليل كثرته ، وإذا حلّتْ في كثيرٍ نفع .
ومن أعظم ثمار البركة في الأمور كلها استعمالها في طاعة الله .

وبلا ريب كل واحد منا يحتاج للبركة في عمره ورزقه وأبنائه ، فلا يستطيع الاستغناء عنها في أي شأن من شؤونه .
وحتى تتحقق البركة ، فلا بد أن نعيش َ على منهج الله تعالى ، ونتبعَ هدي رسوله صلى الله عليه وسلم ، هذا هو السبيل الوحيد لتمتلئ حياتنا بركة ، فتعال معي قاريء الكريم لنسعد أنفسنا بما جاء في الكتاب والسنة ، ولنتمثل البركة قولا وفعلا ، هذه الفضيلة التي طالما غفلنا عنها ، وتجاهلنا أثرها العظيم في مجرى حياتنا ، وقد نتساءل فيمَ تكون البركة ؟؟؟

تكون البركة في : 1 – الأمكنة . 2 – والأزمنة . 3 – والأشخاص .

مثال الأمكنة : اسمع لسبحانه من قائل : ( سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله ) الإسراء .
وبارك الله في بلاد الشام فقال : ( ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين ) الأنبياء .

مثال الأزمنة :
( والكتاب المبين إنا أنزلناه في ليلة مباركة إنا كنا منذرين ) الدخان .
( هذا كتاب أنزلناه مبارك فاتبعوه )
الأنعام .
( إنا أنزلناه في ليلة القدر ) القدر .
مثال الأشخاص :
بارك الله في عيسى ، إذ قال على لسانه :( وجعلني مباركا أين ماكنتُ ) مريم .
( ولسليمان الريح عاصفة تجري بأمره إلى الأرض التي باركنا فيها ) الأنبياء .
( وباركنا عليه وعلى اسحاق ومن ذريتهما محسن وظالم لنفسه ) الصافات .

ماالأمور التي تجلب البركة ؟؟
أولا – القرآن الكريم لقوله تعالى : ( وهذا ذكرٌ مبارك ) الأنبياء .
( كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكروا أولو الألباب ) ص .
ثانيا- التقوى والإيمان لقوله تعالى : ( ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ) الأعراف .
ثالثا – أسماء الله مباركة .
( تبارك اسمُ ربك ذي الجلال والإكرام ) الرحمان .
رابعا – الدعاء ، إذ ندعو للمتزوجين بالبركة فنقول : ( بارك الله لك ، وبارك عليك ، وجمع بينكما في الخير ) أسوة بالنبي عليه السلام .
وشرع لنا رسول الله عليه الصلاة والسلام أن ندعو بالبركة في طعامنا ، وإذا رأينا مايعجبنا ( اللهم بارك لنا فيه وأطعمنا خيرا منه ) .
خامسا – الاستغفار ، وهذه فضيلة ينبغي أن يحرص عليها المؤمن ، فكثرة الذنوب والمعاصي تحجب عن الإنسان البركة ، فنجده يسعى ويجمع ويتصدق ولا بركة في ماله ولا سعيه لذنوبه ومعاصيه ، فيأتي الاستغفار ثمرة مأتية ، ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا ) نوح .
سادسا – الرضا بالقضاء والقدر .
قال تعالى : ( إنا كل شيء خلقناه بقدر ) القمر .
سابعا – الحرص على المال الحلال ، فلا بركة في حرام قط .
و لا تنحصر في هذه فحسب ، بل تزيد وتتفرع لمن أراد الاستزادة .

نخلص من هذا إلى أن البركة في الأرزاق و الأعمار والأوقات إنما تتحقق بمراعاة منهج الحق – سبحانه – في جميع أمور حياتنا ، ومثلما وجدت أسباب البركة ، فهناك أمور تسلب البركة – وقانا الله – نجدها في صور المعاصي وأنواعها ، وفي هذه التفاتة للباحثين للدراسة والبحث عنها .
نسألُ الله أن يبارك لنا في أعمارنا وأعمالنا ، وأن يجنبنا المعاصي والمنكرات ماظهر منها وما بطن ، إنه سميع مجيب .

د / منى محمد أبوهملاء

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    جمانه

    والله البركة حلت علينا وعلى الصحيفه بهذه المقالات المباركه نور الله قلبك بالايمان وبارك الله في عمرك ورزقك وذريتك

اترك تعليق على جمانه الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>