احدث الأخبار

هل يشرب الدخان ينقض الوضوء؟.. سعد الشثري يجيب يؤدي إلى كسور وأحياناً نزيف.. أخصائي علاج طبيعي يوضح مخاطر “طق الأبهر” (فيديو) “يا رب صيفية نرعى بها حولية”.. هذا هو معنى الدعاء الذي لطالما ردده آباؤنا “الصحة”: 3913 إصابة جديدة بـ”كورونا”.. ووفاة حالتين وتعافي 4284 حالة ما الفرق بين “يوم التأسيس” و”اليوم الوطني” للمملكة؟.. أستاذ التاريخ الحديث يجيب (فيديو) قريباً.. آلية جديدة لتجديد بطاقة الهوية الوطنية إلكترونياً “العرجي” يوقع عقد إنشاء مستشفى علاج القدم السكري بالأحساء .. والتنفيذ خلال 20 شهراً وظائف شاغرة بالمجلس النقدي الخليجي.. تعرف على شروط وكيفية التقديم أعلى مكاسب دولارية لأسهم صناديق الريت السعودية منذ عامين.. تعرف عليها متجاوزةً النسبة المستهدفة.. المركزي السعودي يعلن حصة المدفوعات الإلكترونية لعام 2021 عمره 12 عام ولديه طائرة خاصة وقصر وأسطول سيارات.. هذه قصة أصغر ملياردير أفريقي (بالصور) آخر غرائب زعيم كوريا الشمالية.. أمر بتصميم “مرحاض خاص” داخل سيارته خلال جولاته

ليلة تتويج كورونا باللقب !!!

الزيارات: 1982
تعليقات 3
https://www.hasanews.com/?p=6669434
ليلة تتويج كورونا باللقب !!!
جاسم البراهيم

“بخيل” “ما عزمني” “عشاهم تأخر” “العشا دسم” “العرس زحمة” ” الصالة مش حلوة” “ضيوف العريس كثار” “الكوشة مو حلوة” “زواجهم إزعاج” مصلحات ومفردات إختفت على مدى عامين بسبب جائحة كورونا إقتنع فيها الكل بأن عليه تغير عاداته الإجتماعية وبالذات في مناسبات الأفراح .

عادات كان الكثير يريد إيقافها ولكن بسبب الخوف من سطوة لسان أفراد المجتمع لم يستطع!
ما قبل كورونا كان الصرف في مثل هكذا مناسبات شئ يفوق الوصف بل حتى يصل حد الجنون!

خلال تلك الفترة العصيبة إنقلبت كل هذه العادات وفي وقت وجيز جداً و إقتنع من كان مخططاً للزواج بأن عليه إقامة زواجه بشكل مبسط يشمل الأفراد القريبين جداً من من العائلة فأقيمت الأعراس بهكذا وضع بعيداً عن أي نوع من أنواع البذخ والمصاريف التي تُثقل كاهل العريس بالأخص وعائلته بشكل عام مؤكدين أن حفل الزفاف هو فقط عادات وتقاليد ليس إلا.
في تلك الفترة أقيمت هذه الأعراس بنجاح وبإمتياز وسط إعلان ومباركات عن طريق وسائل التواصل الإجتماعي ودخل العرسان بعش الزوجية بكل الحب والتقدير بينهم .

بعد إنحسار الجائحة وعودة الحياة لطبيعتها كان المتوقع أن تبقى نسبة كبيرة على ما حصل في وقت كورونا ولكن ما حدث هو العكس فعادت تلك المفردات من جديد وعادت الأعراس بوضعها السابق من تجمع وبذخ وصرف وكأن شئ لم يكن.
وأن ما حدث خلال الأزمة كان بالإكراه وليس بالإختيار.

إذن علينا أن نقول أن كورونا فشل فشل كبير في مواجهة العادات والتقاليد ولم يستطع ولو حجب جزء منها وللأسف الشديد فمن السبب في ذلك؟؟

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    بويوسف

    عنران المقال مخالف للمحتوى!
    العنوان: ليلة تتويج كورونا باللقب
    وفي المقال تقول فشل كورونا فشلا كبيرا في مواجهة العادات!

  2. ٢
    زائر

    كلام من ذهب اتفق معك واتمنى لو يزول هذا البذخ والتباهي في المناسبات والحفلات 👍

  3. ١
    زائر

    نعم وبقوة وكأن شيا لم يكن بل بالعكس بدأت الناس بالتشدق بمقولة دعونا نعوض ما فاتنا …..للأسف!!!!

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>