احدث الأخبار

سفير اليابان لدى المملكة يشيد بمشاريع وإنجازات كلية التقنية بالأحساء (صور) شملت السجِن والغرامة والترحيل .. الجوازات تصدر 7344 قراراً إدارياً استمرار تراجع إصابات كورونا الجديدة في السعودية حتى 69 وتعافي 48 سمو “محافظ الأحساء” يؤدي صلاة الميت على والد مدير شرطة المحافظة “العتيبي” تجمع الأحساء الصحي: اعتماد أكاديمية طب الأسرة في الأحساء ‘الصحة’: إعطاء 41 مليون جرعة من لقاح كورونا في المملكة حتى الآن في 1015 مدرسة بنين وبنات .. “محافظ الأحساء” يرعى احتفاء “إدارة التعليم” باليوم الوطني الـ “91”  “مدارس الأنجال الأهلية” تفوز بالمركز الثالث عربيًا بـ”تحدي القراءة” والمركز الأول على مدارس المملكة (صور) دراسة تكشف عن 3 أسباب وعلامات تشير إلى الإصابة بسرطان الأمعاء والد مدير “شرطة الأحساء” في ذمة الله تحذير لمستخدمي أندرويد .. احذفوا هذا البرنامج فوراً “تقني الشرقية” يقيم حفل الوفاء لتكريم “الشعيبي” لبلوغه السن النظامي للتقاعد

أوبرا وينفري والقراءة

الزيارات: 1230
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6663955
أوبرا وينفري والقراءة
يوسف الحسن

من طفولة مليئة بالإساءة وفي منزل بلا كهرباء وبلا شبكة مياه ، انطلقت أوبرا وينفري حتى أصبحت واحدة من أكثر الشخصيات تأثيرا في التاريخ من خلال برنامج يحظى بمشاهدة تزيد عن 40 مليون كل أسبوع في الولايات المتحدة وملايين غيرها في نحو 148دولة . هذا ما قالته مجلة المكتبات الأمريكية عن الإعلامية السوداء الأكثر شهرة أوبرا وينفري ، حيث نسبت لها أيضا قولها إنها ترجع ثرائها إلى القراءة .

وتقول أوبرا إنها تعلمت القراءة في سن الثالثة حيث اكتشفت حينها أن أمامها عالما واسعا يجب أن تواجهه في حياتها . وأرجعت الفضل في حبها للقراءة لوالدها الذي غرس فيها حب التعلم ، وكذلك لزوجة والدها . وتضيف إنه كان عليها أن تقرأ من كتب المكتبة في كل أسبوع قضته معهما وأن تقوم بعدها بكتابة تقرير عما قرأته، وأن إصرار والدها على ذلك وعلى توسيع دائرة معارفها هو ما جعل منها اليوم ما هي عليه .

تقول وينفري بأن زوجة أبيها كانت تأخذها إلى المكتبة مرة كل أسبوعين حيث تستعير خمس كتب ، وتقنعها أن تقرأ 15 إلى 30 دقيقة كل يوم وهكذا أصبحت وينفري قارئة عظيمة وأصبحت بليونيرة في سن ال 49 ، كما اعتبرت أغنى امرأة أمريكية من أصل أفريقي في القرن العشرين والمليارديرة الوحيدة من أصل أفريقي لثلاث سنوات متتالية ، وامتلكت محطة فضائية ومجلة شهرية باسمها . وفي عام 2005 أسمتها مجلة Business Week  أعظم فاعل خير في التاريخ الأمريكي .

وهكذا فإنه ورغم ما حصل لها من مشكلات في طفولتها حيث اغتصبها أحد أقربائها وحملت في سن مبكرة وأسقط حملها وفقدت بعدها إمكانية الحمل ، ورغم عيشها في بيئة فقيرة ، فإنها تجاوزت كل ذلك إلى فضاء أفضل وأكثر رحابة وهو القراءة التي استفادت منها في نسيان الماضي وبناء أفضل الجسور نحو مستقبل مشرق وبناء . واستطاعت بالاستفادة من القراءة أن تبني خلفية ثقافية صلبة وشجاعة في مواجهة العالم ، ولذلك فإنها تعتبر من أهم الشخصيات العاشقة للقراءة في العالم ، وحتى عندما كانت تقوم بإجراء حوار مع شخصية ما فإنها كانت تخصص وقتا في اللقاء لمناقشة كتاب جديد .

تقول أوبرا إنها حصلت على وظيفتها الأولى بسبب مهاراتها في القراءة وقالت ( عندما تكون قارئاً رائعاً، فذلك يُسهّل عليك طريق النجاح ) .

ومما قامت به وينفري تأسيسها ( نادي أوبرا للكتاب ) الذي وضعت له عدة أهداف منها تشجيع الناس على القراءة ، واقتراح كتاب أو مجموعة من الكتب لقراءتها في فترة زمنية محددة . كما قام النادي بتوزيع مئات الآلاف من الكتب على مجموعة كبيرة من المكتبات العامة في الولايات المتحدة الأمريكية مشجعة إياهم على اتباع نهج تدوير الكتب بين القراء . وساهم النادي إلى حد كبير في خلق توجهات جديدة في مجال القراءة ، حتى إنه عندما كان يقوم باقتراح قراءة كتاب ما فإن توزيعه وبيعه يقفز من عشرات الآلاف إلى مئاته وحتى إلى الملايين .

ومن أقوالها في القراءة :

·       لا يوجد أي شيء أو نشاط يستطيع أن يحل محل خبرة القراءة الجيدة حيث تنقلك إلى أرض مختلفة ومملكة مختلفة وذلك من خلال الكلمات واللغة.

·       بالنسبة لي لا توجد حياة مثلى بدون كتاب .

·       بين آونة وأخرى تصادف كتابا يخترق نخاع العظام ويستقر فيه ويبقى هناك إلى الأبد .

·       أنا أحب أن أكون محاطة بالكتب ، فهي كالفن بالنسبة لي ، أو كقطع التماثيل الصغيرة الموزعة في أنحاء المنزل تذكرني دائما بقوة الكلمة المكتوبة ، فمجرد النظر إليها يمنحني أنقى أنواع المتعة .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>