احدث الأخبار

٤ عيادات متنقلة للإقلاع عن التدخين في الأحساء (صور) برعاية سمو الأمير بدر بن جلوي … “مدير تعليم الأحساء” يشهد حفل اليوم الوطني الـ”91″ (35 صورة) العفالق: حصول الفتح على أولوية تقييم الحوكمة دليل احترافية كل من يعمل فيه “العنود” بنت فهد الملحم في ذمة الله تعرّف على قرارات ⁧‫مجلس الوزراء‬ منها: الموافقة على الترخيص لـ”البنك الأهلي المصري‬⁩” بفتح فرع له في المملكة. “الصحة السعودية”: تسجيل 50 إصابة جديدة بكورونا اليوم الثلاثاء .. ووفاة 5 أشخاص و53 حالة تعافٍ جديدة وظائف شاغرة في أمانة الأحساء للنساء والرجال دراسة أجريت في 29 دولة .. كورونا يخفّض متوسط عمر الرجال بأكثر من عامين هبوط حاد في أسعار الذهب اليوم الثلاثاء بالمملكة.. والجرام يبدأ بـ123.01 ريال “المرور” يوضّح طريقة استبدال لوحات السيارة بلوحات طويلة؟ إصابات كورونا العالمية تتجاوز 233.105 مليون.. والوفيات تقترب من 5 مليون “بر الأحساء” تحتفي باليوم الوطني بحضور منسوبيها

الوجه الحقيقي لأرامكو

الزيارات: 10215
تعليقات 10
https://www.hasanews.com/?p=6661333
الوجه الحقيقي لأرامكو
حسين المشعل

حينما تسمع اسم شركة أرامكو يتبادر إلى ذهنك كثير من الأشياء أولها بأنها الشركة العملاقة في عالم النفط حول العالم، لها مبادارات وأعمال خيرية ومجتمعية وتأثير كبير على مجتمعنا. تجد أرامكو في مبادرات كثيرة منها الفن والثقافة عبر إثراء، مراكز الخياطة، تطوير صناعة العسل، استزراع و إنتاج البن، دعم الصيادين ذوي الدخل المحدود، مركز شمعة التوحد. والمبادرات الكثيرة وهذه على سبيل المثال وليس الحصر.

قامت أرامكو بعمل أفلام وثائقية مميزة ومتميزة بالشراكة مع قناة العربية ومن خلال مركزها الإعلامي وأبرزت فيه وجهها الآخر ، وأعمالها المجتمعية المميزة لكن سؤالي هنا ماذا عن وجهها الحقيقي الذي بسببه جعل أرامكو والمملكة محور حديث العالم كله وفرض قوته السياسية والعملية. نريد أن نرى فلماً وثائقياً حقيقياً مميزاً لا يقل قيمة وتميزاً عن الأفلام الوثائقية السابقة التي قامت بها أرامكو منذ القدم إلى يومنا هذا ، وهو عن طريقة عملية تنقيب النفط حتى استخراجه وإنتاجه نريد أن نرى العملية كاملة من الألف إلى الياء ومقارنة التطور والتقدم التكنولوجي الذي حققته الشركة بالتعاون مع شركات الخدمات النفطية.

تبدأ القصة كالتالي لإستخراج الذهب الأسود من خروج فريق العمل الجيولوجي لإختبار مسامية ونفاذية الأتربة والصخور ، ثم رسم الخطة كاملة من بدء عملية تنصيب منصة الحفر وبدء ترتيب الموقع كاملاً ، بالتعاون مع شركات الخدمات النفطية وإيعاز المهام كاملة لكل شركة كل في إختصاصه في مواعيد، وأوقات معينه حسب الخطة .

يتوافد المتخصصون لإنجاز أعمالهم في مواقع مختلفة في هذا الوطن الغالي يتوافد الناس إلى أعمالهم ، وإلى حقول النفط مستقلين سياراتهم مودعين أهاليهم لأيام وأسابيع وشهور، يأتون إلى الموقع المطلوب في مهمة عمل محددة يكون في مقدمة مستقبليهم رجل الأمن بالحفاوة ويجدون رجال المجاهدين متواجدين ، كذلك يتأكد رجل الأمن من جميع الأوراق والمتطلبات والسيارة والأسماء ثم يأذن لهم بالدخول إلى الموقع ، يتجهون إلى مهندس السلامة للتأكد منهم وشرح نبذة عن الموقع ، وماذا يفعلون في حال الطوارئ ثم يتوجهون للقاء الرجل الأول، يجتمع بهم لإعطائهم نبذة عن متى ستبدأ عملية الفريق المتخصص(Company Man)بالموقع ممثل شركة أرامكو المسمى ب

من مختلف الشركات والاتفاق على خطة متناسقة بين الجميع يكون هو فيها الليدر كالمايسترو الذي يقود ويضبط أداء العازفين على مسرح دار الأوبرا ، لنخرج بعمل مميز بعيداً عن الأخطاء قدر الإمكان.

نريد أن نرى كيف يعيش الناس داخل أسوار حقول النفط وكيفية العمل المعقد والمشاكل التي يواجهونها ، وكيفية التغلب عليها ومتابعة دقيقه من أعلى سلطة في أرامكو إلى ممثل الشركة في الموقع، وكذلك المتابعة الدقيقة من مسؤولي شركات الخدمات النفطية المتعاقدة مع أرامكو لإنجاز العمل والمراقبة التامة من خلال التقارير اليومية.

نريد أن نرى كيف يتناغم جميع العاملين داخل الأسوار ويتفاعلون ويعملون بمختلف جنسياتهم وثقافتهم وأن لديهم هدف واحد وهو الإنجاز، والوصول للهدف في أسرع مدة ممكنة مع الحفاظ على الجودة والسلامة.

نريد أن نرى طريقة التزام الجميع بالعمل والمهام بدقة عالية ، وكأنهم في ثكنة عسكرية .

نريد أن نرى حياة الناس الآلات البشرية التي لا تقل عن الآلات الكهربائية دقة وإنجازاً في العمل.

نريد أن نرى حينما تحدث مشكلة كيف ترى الكل مستيقظاً لمحاولة حل المشكلة لتجد المتابعة الدقيقة والتوجيه والتواصل من رؤساء فرق العمل ، وفرق التكنكال يطرحون الحلول لحل المشكلة لتفادي أي تأخير ، لأن في ذلك خسارة وإهدار للمال، نريد أن نرى فلماً وثائقياً حقيقاً يجسد التطور ، وعمل وجهد الكثيرين داخل أسوار حقول النفط. أجزم أن هذا الفلم سيكون له دور تثقيفي وتوعوي لمعرفة عدم سهولة العمل في مجال حقول النفط ومعرفة طريقة استخراج الذهب الأسود والذي يتمنى البعض للأسف انخفاض أسعاره لإرتباطه فقط بسعر البنزين.

التعليقات (١٠) اضف تعليق

  1. ١٠
    زائر

    مُبهر ، وأتفق معك بذلك

  2. ٩
    زائر

    مثير للإهتمام

  3. ٨
    زائر

    و الله كمهندس حفر موجه ، أنا متأكد أنه عمل وثائقي كهذا سيكون رائع للغاية

    مقال ممتاز و فكرة ممتازة أخي حسين. شكرا على الإضافة

  4. ٧
    Abderrahmane Benredouane

    أنا كمهندس حفر موجه ، أفهم كلامك جيدا لانه اغلب الناس لا تعرف معاناة العمال من بداية التنقيب و حتى مصانع التكرير ، خصوصا عمليات الحفر و العلاقة بين الشركة الام و شركات الخدمات … انشاء الله ياخذون الفكرة على محمل الحد و يشتغلون عليها و يخرجو لنا فيلم وثائقي جيد … شكرا على المقال اخي حسين و أمتعتنا من العنوان و حتى نهاية المقال … مشكور

  5. ٥
    زائر

    نريد ان ترجع شهرة ارامكو كما كانت سابقا
    وأنها شي عملاق ومشهور وذوا اموال كثيرة
    وتلك الشركة التي تختزن بداخلها موظفين مهرة
    لديهم الخبرة الطويلة والكثيرة والمحافظين عليها
    نريد ان تكتبوا عنوان عن ارامكو في تلك الصحيفة لمشاركة الجميع باراءهم عنها

  6. ٤
    زائر

    اوصلوا اقتراحاتنا الى ارامكو ليستفيدوا منها
    اقتراحات لمساعدة ارامكو حققوها للاستفادة
    ان يتم تدوير النفايات للاستفادة منها
    ان يتوفر موظف سكرتي امين
    ان يتوفر موظف خدمي بمعنى يخدم
    ارامكو من … والى … ويحافظ عليها
    وعلى ممتلكاتها والاجهزة وغيرها ويكون
    مراقب سري لارامكو باستمرار ووقت الطوارىء ايضا
    تشغيل جرس الانذار عند دخول او وصول
    شي غريب لارامكو لتنبيه الموظفين
    والموجودين بذلك لاتقاء شر ذلك
    تدريب الراغبين بالتدريب برسوم معينة
    ليوفر على ارامكو مبالغ كثيرة
    وانشاء وحدة للتدريب لمن يرغب
    في التدريب ويكون برسوم معينة
    لكل تدريب مبلغ معين والدخول
    للتدريب بتوكلنا وقياس درجة الحرارة
    وارتداء الكمام واخذ اللقاح لمن لم ياخذه
    وجود جهاز كشف المخاطر لدخول الموظفين
    وغيرهم لارامكو وتوفير كاميرات مراقبة
    وضع انارة LED لتوفير الكهرباء في اماكن
    العمل والسكن وغيرها

  7. ٣
    زائر

    سلمت يمناك ي بوعلي

  8. ٢
    زائر

    كل واحد يبي يصير معروف على حساب غيرة

  9. ١
    زائر

    خليك مع نفسك ابرك واترك عنك الفلسفه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>