العُمد في الأحساء قديمًا ودورهم في المجتمع

الزيارات: 6769
تعليق 14
https://www.hasanews.com/?p=6651113
العُمد في الأحساء قديمًا ودورهم في المجتمع
عبدالله الذرمان

العمدة مسمى وظيفي إداري كثر استخدامه في القرن الرابع عشر الهجري ، و هناك مسميات مترادفة أخرى له جرى استخدامها أحيانا ، هي :

-شيخ محلة.

-رئيس محلة.

-مختار محلة.

و أُطلق على بعضهم في بعض الأحيان لقب أمير ، كالعمدة صالح بن أحمد آل صايل المتوفى سنة 1397ه عمدة قرية الجشة.

و عُرفت أسر معينة بتسلسل القيام بالوظيفة ، ففي مدينة الهفوف تقلد عدد من أسرة الماجد العمودية في محلة النعاثل و هم : علي بن أحمد الماجد ، و عبدالله بن أحمد الماجد ، و عيسى بن عبدالرحمن الماجد ، و عبدالرحمن بن عيسى الماجد ، و محمد بن عبدالرحمن الماجد.و في مدينة المبرز أسرة السعدون في محلة السياسب و منها : عبدالله بن سعدون ، و سعد السعدون ، و عبدالله بن سعد السعدون . و أسرة البشر في محلة الشعبة و منها : حسن بن محمد البشر ، و أحمد بن حسن البشر ، و ناصر بن حسن البشر . و في قرية الطرف أسرة الحبيل و منها : أحمد بن محمد بن حبيل الحبيل ، و صالح بن أحمد الحبيل ، و أحمد بن صالح بن أحمد الحبيل ، و محمد

بن أحمد الحبيل. و في قرية القارة أسرة العبدالمحسن و منها : أحمد بن محمد العبدالمحسن ، و صالح بن أحمد العبدالمحسن ، و علي بن صالح العبدالمحسن.

و في عهد الملك سعود اختير بعض العمد بواسطة الانتخاب ، و كانت تُجرى عمليات التصويت و الترشيح في أماكن مهيأة كالمدارس .

و العمدة شخصية محورية في المجتمع الأحسائي أُنيطت بها مجموعة من الأدوار المهمة ، و قد جعل الدكتور عبدالله بن ناصر السبيعي عملها في ثلاثة مجالات هي:

-المجال الأمني.

-المجال الاجتماعي.

-المجال الإداري.

و تحكي أوراق الماضي و روايات كبار السن عطاء واسعا و مسؤوليات جليلة كانت تُسند إلى العمد ، مما جعل منهم شخصيات وطنية بما قدَّموه من أعمال كثيرة ، فقد شارك بعض العمد في دعم تعيين عدة مشايخ لوظيفية التدريس و الإرشاد في المدارس العلمية الأهلية الموقوفة لتدريس الفقه و التوحيد و الحديث و النحو.

و في حال اختيار أئمة المساجد و نصبهم في وظيفتي الإمامة و النظارة على الأوقاف أسهم بعض العمد في الإدلاء بالتزكية ، جاء في وثيقة نصب الشيخ عبداللطيف بن عبدالرحمن بن عبدالله الخطيب إماما في مسجد شبيب باشا في سنة 1297هـ:( و بموجب شهادة مختارية محلة الكوت … و هم : عبدالرحمن بن درويش ، و محمد الجعفري ، و عثمان بن جغيمان ، و عبدالله بن جغيمان ، و الشيخ محمد بن عمير ..).

و قد أصابت الأحساء أزمات اقتصادية و مرَّ بأهاليها قرارات مالية أثقلت كاهل أهاليها فدوَّن العمد أسماءهم في العرائض المرفوعة ؛ من أجل التخفيف و مراعاه أحوال شرائح المجتمع كافة.

و كان لهم دور رئيس في إثبات المعاملات التجارية كالبيع و الشراء جاء في وثيقة:( إلى حين صدور هذا العقد المنتقل إليه بالإرث الشرعي كما تحكيه ورقة مختار محلة الرفعة ).

و شارك بعضهم في الحفاظ على الوئام المجتمعي إبان وقوع قضايا المنازعات و الخلافات و النهب فعندما جرى خلاف نتيجة حادثة قتل ، قام حاجي بن علي الحاجي عمدة قرية البطالية باستضافة المشايخ و الوجهاء فاستطاعوا حل الخلاف ، و إطفاء فتيل الفتنة ، و إجراء عقد المصالحة، و ممن حضر المجلس :

-الشيخ حسين بن محمد الغنام المالكي.

-الشيخ عبداللطيف بن محمد العفالق المالكي.

-العمدة حسين بن عبدالرحمن الموسى.

-العمدة محمد بن عبدالرحمن البراهيم.

-العمدة حاجي بن علي الحاجي.

-العمدة السيد علي بن السيد صالح.

-العمدة السيد عبدالمحسن الحاجي.

-العمدة علي الخميس.

-العمدة السيد إبراهيم بن السيد محمد

و كان لهم دور في كثير من قضايا الأوقاف من حيث الإثبات و الحصر و الانتقال ، و في هذا المجال اطلعتُ على إفادات كتبها عدة عمد فيما يخص أوقاف الحرمين الشريفين ، جاء في خطاب لعمدة قرية المركز علي العلي : ( يوجد لدينا في الجهة وقف للحرمين يسمى (…) في طرف المركز ).

و لم يكن العلماء بمنأى عن العُمد فكانوا يرسلون إليهم الرسائل لجمع المعلومات التي تمكنهم من النظر في المسائل المرفوعة إليهم و بخاصة فيما يتعلق بشؤون العقارات الزراعية ، فالشيخ حسين بن عبدالرحمن الموسى عمدة العيوني كتب جوابا على رسالة الشيخ إبراهيم بن عبداللطيف آل الشيخ مبارك المالكي بشأن جملة من العقارات الزراعية.

و لما كانت المياه التي تسقي النخيل من الموضوعات المهمة آنذاك أُخذ رأي بعض العمد في توزيع المياه و احتساب مقدار حصة كل عقار و وقت السقي و مدته ، و قد وقفت على وثيقة أمضاها جمع من الأعيان و العمد.

و أشارت مراسلات الأمير عبدالله بن جلوي و ابنه الأمير سعود مع مجموعة من العمد إلى تفعيل دورهم في كثير من الأمور الخاصة بمحلاتهم ، منها :

-إحصاء الجهاد.

-توزيع الزكوات.

-تحصيل الحقوق المالية.

-تنفيذ التعليمات بأنواعها.

-إحصاء التمور.

-حصر أسماء أهالي المحلة و أعدادهم.

-القبض على المطلوبين أمنيا من أهالي المحلة.

و قد جرت مراسلات كثيرة بين العمد من جهة و الأمراء و التجار و غيرهم من جهة أخرى لإنجاز عدة معاملات ، و ممن اشتهر في هذا المجال أحمد بن صايل (ت1350ه) عمدة قرية الجشة فقد كان وجيها و من مشاهير عمد الأحساء ، و له عناية بالخيل ، و كان من المشاركين في دعم الملك عبدالعزيز آل سعود فنال ثقته و ثقة أبنائه ، و الأمير عبدالله بن جلوي ، و من المراسلات الدالة على هذا :

( من سعود العبدالعزيز العبدالرحمن الفيصل إلى مختار الجشة سلمه الله ، بعد السلام عليكم ، ثم القصيبي عنده موتر – إن شاء الله – ترسلون لهم ركايب اليوم هذا تجره إلى العقير ، و خذو منهم كروته خمسين ريال ، يكون معلوم و السلام 24 جمادى الأولى 1348 ).

و في شمال الأحساء جرت مراسلات بين الأمير عبدالله بن جلوي و محمد بن عودة بن بخيت آل بويت عمدة قرية المراح ، جاء في مقدمة إحدى الرسائل : ( من عبدالله بن جلوي إلى محمد العودة بعد السلام ، خطكم وصل ، و ما عرفت كان معلوم ، تذكر أنكم نزلتوا عن الغايب و الفقير …).و أما الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي فكانت له مكاتبات كثيرة مع العمد ، فمثلا راسل رؤساء حي العتبان حسن المهيني و السيد علي بن السيد محمد بشأن دفع الجهاد ، و المراسلات محفوظة في بعض الإدارات الحكومية.

و حفظ لنا التاريخ أسماء بعض الأسر التي شغل بعض أفرادها عمل العمدة ، و منها على سبيل المثال :

أسرة الأمير : في محلة الرفعة بمدينة الهفوف.

أسرة البراهيم : في محلة المقابل بمدينة المبرز.

أسرة البشر : في محلة الشعبة بالمبرز.

أسرة بودي : في محلة الصالحية بالهفوف.

أسرة بوبشيت : في قرية الجفر.

أسرة البوخديم : في قرية الجشة.

أسرة بو خمسين : في محلة الرفعة بالهفوف.

أسرة بوسعد الجميعة : في مدينة الهفوف.

أسرة الثويني : في قرية المقدام.

أسرة الجابر : في قرية الشعبة.

أسرة الجعفر : في محلة الصالحية بالهفوف.

أسرة الجعفري : في محلة الكوت بالهفوف.

أسرة الحاجي : في قرية البطالية.

أسرة الحبيل : في قرية الطرف.

أسرة الحسن : في قرية المنيزلة.

أسرة الحملي : في محلة الرفعة بالهفوف.

أسرة الخليفة : في قرية الجفر.

أسرة الخميس : في قرية الحليلة.

أسرة الخويتم : في قرية المطيرفي.

أسرة الرجب : في قرية الطريبيل.

أسرة الرمضان : في محلة الرفعة بالهفوف.

أسرة الزوير : في قرية الفضول.

أسرة السعدون : في محلة السياسب بالمبرز.

أسرة السماعيل : قرية الفضول.

أسرة الشقاق : في قرية بني معن.

أسرة الشكر : في محلة الرفعة بالهفوف.

أسرة الشهيل : في محلة العتبان بمدينة المبرز.

أسرة الصايل : في قرية الجشة.

أسرة الصفار : في قرية الجشة.

أسرة الصويغ : في مدينة المبرز.

أسرة الصويل : في قرية السيايرة.

أسرة العبدالمحسن : في قرية القارة.

أسرة العفالق : في محلة القديمات بالمبرز.

أسرة العقيل : في قرية الجفر.

أسرة العلي : في قرية المركز.

أسرة العودة : في قرية المراح.

أسرة العيسى : في قرية العمران.

أسرة الغافلي : في قرية القارة.

أسرة الماجد : في محلة النعاثل بالهفوف.

أسرة المبارك : في قرية المنيزلة.

أسرة المطلق : في محلة المقابل في المبرز.

أسرة المظفر : في مدينة الهفوف.

أسرة الملا : في محلة الكوت في الهفوف.

أسرة المهنا : في العيون.

أسرة الملحم : في محلة النعاثل.

أسرة العطية : في قرية الجرن.

أسرة النصيف : في محلة الكوت بالهفوف.

أسرة النويران : في قرية الشقيق.

أسرة الهاشم : في محلة الكوت بالهفوف.

أسرة الهديب : في مدينة المبرز.

التعليقات (١٤) اضف تعليق

  1. ١٤
    زائر

    شكر جزيل للكاتب فسلسلته من المقالات مليئة بالثقافة والمعلومة التاريخية واعتقد ان هذا المقال سيزعج البعض

    • ١٣
      زائر

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أرجو من الكاتب إعادة النظر في قرية الجفر والرجوع إلي كتاب عبدالله اليوسف لكي يعرف من هم عمد الجفر وامراءها
      ولكم جزيل الشكر

  2. ١٢
    علي بن صالح بن ابراهيم العوده

    نشكر الأستاذ عبدالله الذرمان على هذه النبذة من التاريخ من النادر أن تجد من يتكلم عن المكاتبات والمراسلات بين الأسرة الحاكمة ولأة آمرنا والعمد في هذه المحافظة نسأل الله عزوجل أن يغفر للأمير عبدالله بن جلوي والجد محمد العوده وجميع الموتى المسلمين ويسكنهم في فسيح جناته
    اكرر شكري للأستاذ عبدالله الذرمان وجزاك الله عنا كل خير

  3. ١١
    زائر

    نشكر الأستاذ عبدالله الذرمان على طرحه هذه النبذه التاريخية عن المراسلات والمكاتبات بين ولأة امرنا والعمد في محافظة الاحساء

    اكرر شكري للاستاذ عبدالله الذرمان وجزاه الله عنا كل خير

      • ٩
        زائر

        مساء الورد …استاذ عبداللة الرمان معلومات طبية تشكر الجيل القادم. .ارجع الى تاريخ كتاب الجشة الباحث في تاريخ الجشة الأستاذ يوسف بن فهد الهلال..

        • ٨
          زائر

          أشكر الأستاذ عبدالله على معلوماتة التاريخية الصحيحة فيما تكلم عن عمادة الجشة وتاريخ الأحساء المشرف والمعلمومات كانت صحيحة مئة بالمئة ولا شك بذلك أما أنت ياأخي المتحدث عن كتاب الجشة كلها أخطاء وتم ألقاءه من وزارة الثقافة والأعلام وأعتقد أن أستاذ عبدالله الذرمان أعلم مني ومنك بالتاريخ القديم فهو ذات نظره وخبره بهذا المجال

  4. ٧
    اذكر الله

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  5. ٦
    زائر

    أ. عبدالله الذرمان

    كعادة سردك التاريخي وجدت في سطوره قراءة تاريخ مُبَسَّط مُشَوِّق غير مُمِلّ..
    أخذتنا في جولة تاريخية للقب العمدة الذي نحفظه جميعا عن ظهر قلب حيث كان له من الدور الحيوي مايجعله المسؤول الأول والأخير عن البلدة وما يدور فيها، لكن مع التطور في شؤون الإدارة ونظم الحكم، اصبحنا نحتاج إلى إرادة لاستعادة مكانة العمدة في منظومة المجتمع والأمن المجتمعي.
    أ. عبدالله الذرمان .. دام قلمك يُحبر نقشًا على صفحات التاريخ، ووشمًا يشرق لذاكرة الأمم ،
    ودام عمق فكرك مرآة للأبعاد الحياتية الوضاءة في تاريخنا فنقتفي أثرها.

    • ٥
      زائر

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أرجو من الكاتب إعادة النظر في قرية الجفر والرجوع إلي كتاب عبدالله اليوسف لكي يعرف من هم عمد الجفر وامراءها
      ولكم جزيل الشكر

  6. ٤
    Noura .alkhlouf

    أ. عبدالله الذرمان

    كعادة سردك التاريخي وجدت في سطوره قراءة تاريخ مُبَسَّط مُشَوِّق غير مُمِلّ..
    أخذتنا في جولة تاريخية للقب العمدة الذي نحفظه جميعا عن ظهر قلب حيث كان له من الدور الحيوي مايجعله المسؤول الأول والأخير عن البلدة وما يدور فيها، لكن مع التطور في شؤون الإدارة ونظم الحكم، اصبحنا نحتاج إلى إرادة لاستعادة مكانة العمدة في منظومة المجتمع والأمن المجتمعي.
    أ. عبدالله الذرمان .. دام قلمك يُحبر نقشًا على صفحات التاريخ، ووشمًا يشرق لذاكرة الأمم ،
    ودام عمق فكرك مرآة للأبعاد الحياتية الوضاءة في تاريخنا فنقتفي أثرها.

  7. ٣
    زكي بن عبدالرحمن الجص

    نشكر الأستاذ عبدالله الذرمان على هذه النبذة من التاريخ.

    وجزاك الله عنا كل خير

  8. ٢
    زكي بن عبدالرحمن الجوهر

    نشكر الأستاذ عبدالله الذرمان على هذه النبذة من التاريخ وجزاك الله عنا كل خير

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>