رُكنٌ شديد

الزيارات: 1285
تعليقات 4
https://www.hasanews.com/?p=6647520
رُكنٌ شديد
عواد العواد

لا تخلوا الحياة من تقلباتها الكونية، كل شيءٍ فيها يتغير، فدوام الحال من المحال، لحظات الفرح والسرور، الألم والبكاء، الرضا والسعادة، الروتين والملل، التجديد والنشاط، التفكير والبحث، الضغط والتشتت، الراحة والسكون، الأمل والطموح، وغيرها من اللحظات التي تبدأ وتنتهي، قد تجتمع في زمان أو مكان واحد، لكنها تجتمع كلها في إنسان.

التغيرات الكثيرة والمفاجئة تجعلنا أكثر إدراكًا للحياة، تفهمًا لأنفسنا وواقعنا، لن تقف تلك الدورة التي تتبدل باستمرار حتى تتوقف الحياة، نعيشها بكامل تفاصيلها، تبقى تلك اللحظات في أعماقنا على حجم قوتها وعمقها، نتعامل معها وفقًا لمعتقداتنا وأسلوب حياتنا، ونعيش كما أراد الله لنا، متمسكين بالثوابت والمبادئ التي تساعدنا على التكيف مع الحياة.

وفي اللحظات التي يصعب أن نتكيف معها بمفردنا، نبحث عن الركن الذي نأوي إليه، المكان المصنوع من أجل تلك اللحظات، الوقت الذي ننتظره لنتشارك اللحظات، الكتاب الذي يقرأنا ونقرأه، الشخص الذي يروي القلب والعقل والروح بالحياة، الركن الشديد الذي نأوي إليه في أفراحنا وأحزاننا، نستقي منه القوة؛ لنصنع الحياة.

ذلك الركن الذي يجعلنا نمضي في الطريق إلى الله، مستذكرين نعمه علينا، رغم الظروف السيئة التي أحاطت بنا، نستذكر القوانين الربانية التي أودعها ربنا في حياتنا، نستلهم معاني تلك التغيرات، يتأصل في دواخلنا معنى الخير والخيرة في كل ما حدث، حتى الفرحة والبسمة في وقتها هي الاختيار الإلهي لنا، يُهدي لنا لنسير حتى نتقين أن الفِرار إليه هو الطريق.

وبعد مرور الوقت نعلم أن ما كتبه الله في الحياة سائرٌ على جميع البشر، نتكامل سويًا من أجل أن نعيش وفق ما أراده خالقنا، فالبشر قادمٌ ومغادر، ويبقى الأثر ما بقيت المآثر، ونظل باحثين عن الأركان التي تسندنا في طريقنا، متلمسين أعذبها للقلب، أجودها للعقل، أدومها للروح، وفي كل لحظة تخور فيها قوانا نستذكر، ربي لا تذرني فردًا وأنت خير الوارثين.

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٣
    زائر

    لا فض فوك يابوعبداللطيف

  2. ٢
    زائر

    شكرًا لمرورك

  3. ١
    أبوعوف

    احسنت اخي المبارك حين قراءتها حسست بسكينه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>