تبيع ناقتها على الماشي .. والآخر يتباهى بكبدة حاشي !!

الزيارات: 1018
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6647089
تبيع ناقتها على الماشي .. والآخر يتباهى بكبدة حاشي !!
يوسف الذكر الله

شخص يتباهى .. بتصوير صحن كبدة “حاشي” مقلية وينشرها عبر يومياته على صفحات التواصل الاجتماعي وبات أمرا يخجلنا !!

وغيره لا يجد خبزة لأولادة أو كسوة تحميهم من البرد خاصة في الدول الفقيرة ..

وذاك يتباكى .. بدموع حارقة ونياح وضيق في التنفس عند خسارة فريقة لكرة القدم وتضيق الدنيا في عينه !!

وغيرة قد يخسر أهله وأعز مالديه ويشكر الله على قضاءه وقدره ..

هؤلاء يتراكضون .. خلف سيارة بها أمرأة منقبة تخالط الرجال لتعرض ناقة للبيع على الماشي ؛ بقدر ماهو سخيف هذا المنظر بقدر ما أشفق عليهم وعليها !!

وغيرهم يسعون .. إلى طلب العلم والبحث عن الاختراعات التكنولوجية والدعوة إلى الله حول العالم لكسب الأجر ولخدمة الانسان وفي خضم هذا تشعر بالفخر والاعتزاز  ..

وتلك تتراقص .. بإستهبال أمام الكاميرا وأخرى ترمي حجابها وعبائتها على أنها موضة والعصر الجديد دون حياء أو إستحياء وخجل بقصد الشهرة ومن أجل المال ؛ ثمه من يعتقد أنهم قدوة بل هم خوارج عن المجتمع المحافظ !!

وغيرها تجاهد .. نفسها يوميا لحفظ القرآن وتربية بناتها لتصبحن صالحات لرفعة دينها والمحافظة على عفتها وكرامتها وتدرك جيدا أنه طريق الحق والصلاح ..

يحاولون .. جلب ” الترفيه ” لأنفسهم بشتى أنواعة لقتل الفراغ ويستدينون ويتزاحمون لشراء التذاكر لحضور حفلة ما !!

وأشخاص تحاول أن تسعد أبنائها وتلبي حاجتهم بأعمالهم الشاقة وهجرتهم من بلدانهم  من أجل راحتهم وإستقرارهم ولقمة العيش ..

هكذا هي الحياة .. صراع بين الخير والشر وبين النزوة والغفلة وبين جبروت العلمانية وموت الإنسانية ..ويبقى الفكر سيد الموقف .. فهل من معتبر.

التعليقات (١) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>