فلنعيد الحراسة السعودية للواجهة

الزيارات: 823
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6646941
فلنعيد الحراسة السعودية للواجهة
جاسم البراهيم

منذ أن سُمح للأندية السعودية بالتعاقد مع اللاعبين الأجانب في مركز الحراسة وللأمانة لم نشاهد الفارق الواضح والكبير أثناء تواجدهم أو  غيابهم مع فرقنا .

 كُثر من الأندية ومن الوهلة الأولى هبت للتعاقد مع حراس متوقعة منهم أنهم سيكونوا مصدر أمان وقوة ولكن صدموا بالواقع بعد فترة.

البعض الآخر من  الأندية لم تتعاقد من الأساس مع حارس أجنبي لثقتها في الحراس المتواجدين لديها ومن أجل إفساح المجال للتعاقد مع لاعبين في وسط الميدان.

 بعد تجربة بسيطة ها نحن نشاهد تناقص عدد الأندية المتعاقدة مع الحراسة الأجنبية.

وللأمانة معظم الحراس الذين تم التعاقد معهم متقدمين في العمر جاءوا ليختموا مشوارهم الرياضي لدينا!

بنظرة سريعة لو عدنا لنطبق التجربة على أرض الواقع فالأندية التي يتواجد بها حراس سعوديين لم تكن نقطة ضعف بل على العكس مصدر قوة وأمان كالأهلي والهلال والفيصلي

في هذا الموسم مثلا أصيب حارس الشباب ووقف البواردي رغم صغر سنه سدا منيعا

وفي الهلال نجد البروز اللافت للوطيان والمسرحي في القادسية وبخاري في العين والعويشير في الوحدة وأمان والعويس في الأهلي

فيما لانجد هذا  البروز الكبير للحارس الأجنبي  سوى في الإتحاد والتعاون

كم أتمنى أن يكون هذا العام الأخير لتواجدهم   بعدم تجديد من تنتهي عقودهم بنهاية هذا الموسم وتعطى الأندية التي مددت عقود حراسها المجال  لما بعد هذا الموسم  لأن يبقى الحارس حتى نهاية عقده منعا للضرر المالي عليها.

مركز الحراسة ليس كوسط الميدان فلا مجال لمشاركة الحارس الإحتياطي إلا في أضيق الحدود وبسبب ندرة المشاركة لن تجد من الحارس الإحتياطي المستوى  المأمول وقت الحاجة له وخير مثال على ذلك وليد عبدالله موسمان لم يمثل الا الفتات من المباريات ولو إحتاجه النصر لن يجده وكذلك فواز القرني والكثير من الحراس البارزين والذين ينتظرون فرصة لإبراز مواهبهم

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>