الحساب ليس ملكك يا سعادة المشهور

الزيارات: 1393
تعليقات 4
https://www.hasanews.com/?p=6642036
الحساب ليس ملكك يا سعادة المشهور
جاسم البراهيم

قبل سنوات مضت لم يكن يملك الجوال سوى فئة قليلة والسبب الندرة في الأرقام والغلاء في أسعار الأجهزة وكذلك دقائق الإتصال.

ولم يكن الجوال يخدم صاحبه إلا للإتصال فقط ..

تدريجيا ومع مرور الوقت ومع دخول شركات الإتصالات و تزايد أعداد وكالات ونقاط بيع  الجوالات أصبح الجميع تقريبا يمتلك هذا الجهاز والذي تحول مع الطفرة الكبيره في التقنية إلى مكتبه ومذكرة ومرجع بالإضافة للكثير من البرامج والتي بواسطتها أصبح يربط الشرق بالغرب والشمال بالجنوب بين أرجاء الكرة الأرضية وفي ثواني معدودة.

ما أريد الحديث عنه هم من يطلق عليهم لقب “مشاهير” وهم بالحق والحقيقة  مشاهير ولكن إشتهروا في كيفية ملئ جيوبهم ونقل القبح والهياط وبث التفرقة داخل العوائل

لا أعمم ولكن هذا موجود وحقيقي للأسف الشديد.

أما قصة كيف أصبح هؤلاء مشاهير فالسبب نحن والذين نتحمل المسؤلية الكاملة في ذلك.

أعود لقصة كيف تحول  هؤلاء من حفاة إلى  مشاهير يشار لهم بالبنان .

 ففي بداية التحول من الجوال العادي للجوال الحالي يقوم مالك هذا الجوال بتحميل جميع وسائل التواصل وكونه حديث عهد فهو سيقوم بمتابعة ما سينصحه به من حوله من حسابات والبعض الآخر يقوم بإضافة جميع الإقتراحات المقدمة له فور تسجيله في البرنامج وسواء أكان يتابع ما يقدم من مواد في هذا الحساب أم لا .

فالكثير منا لا يقوم بمراجعة من يتابع ويقوم بإلغاء المتابعة للحسابات المضافة لديه بدون طائل منها وبهذا تكون الفائدة لأصحاب هذه الحسابات.

في الأحساء مثلا كثير من الحسابات تمت متابعتها بسبب الفزعة ليس إلا بعد الترويج لها بأنها تخدم المحافظة لأنها تقوم بنقل كل ما يحدث من أنشطة أو فعاليات

ومع مرور الوقت تحولت هذه الحسابات “كالحرباء” إلى حسابات تجارية بحته ونسفت كل ما كان يقدم في فترة تأسيسها والذي جعل الكثير متابع لها .

ولأنهم كالحرباء فهم في كل يوم تجدهم بلون مختلف فها نحن نشاهد من خلال هذه الحسابات خصوصيات وأسرار ومواقف تنقل للمتابع عن صاحب الحساب وشؤونه الخاصة وهو ليس في حاجه لها فهذا المتابع لم يقم بإضافة الحساب ليعرف عن صاحبه ما الذي يأكل ومع من يجلس وكيف هي حياته ولوكان صاحب هذا الحساب يقدم مادة علمية مفيدة بالإضافة لنشاطه الأساسي لكان جيدا ولكن ما نشاهده يخجل أي شخص حتى في نقله!

أخيرا أقول يا أيها المشهور عليك بإحترام متابعيك فالحساب هو ملك لمتابعيك وليس لك وإكتفي بتصوير المطاعم والمحلات التجاريه وعمل الدعايات وبإمكانك عمل حساب آخر تنقل من خلاله أسرارك ومن أراد متابعته فهو حر في ذلك

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٤
    زائر

    احترم رأيك أستاذ جاسم، وهو رأي يُحترم بلا شك ..
    لكن لعلّي أختلف مغك في بعض النقاط، الحقيقة أن الحساب هو ملك لصاحبه وله أن يطرح ما يشاء في حدود الأدب العام، ولك كـ متابع خيار مواصلة المتابعة من عدمها، ثم أني أرى أن وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت ’أسلوب حياة’ وليس مجرد منصة، فـ المشهور -كما وصفته- يعتبر أن وسائل التواصل بمتابعينها هي جزء لا يتجزأ من حياته، بل وقد يرى البعض بأن متابعينه هم أصدقائه وأهله الجدد الذين يُشارك معهم حياته ..

    أخيرًا، كما قلت هو رأيك وأحترمه، وهذا رأيي، وما يُطرح في وسائل التواصل الاجتماعي رأي صاحبها، وعلينا جميعًا احترام جميع الآراء.

    دمت بسعادة أستاذ جاسم ..

    @Yosuefad_

  2. ٣
    زائر

    كلام صحيح وواقعي 👍

  3. ١
    زائر

    طرح ممتاز

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>