احدث الأخبار

في الأحساء … الشرطة تطيح بوكر تجار شرائح الاتصال المخالفة وبحوزتهم 37500 شريحة تحديث آلية تحمل الدولة لضريبة التصرفات العقارية للمسكن الأول عن المواطنين “الجمارك” تعيد تصدير 15 ألف منتج صحي لعدم مطابقته للمواصفات السعودية أمر سامٍ بتأسيس الهجانة الملكية للمشاركة في استقبال ضيوف الملك وولي العهد بالصور… “تيسير الزواج” بالأحساء تُنفّذ برنامجها الأبرز لتأهيل الشباب المقبلين على الزواج فتح باب القبول والتسجيل بـ”الجوازات” على رتبة “جندي” للرجال.. الاثنين القادم الغذاء والدواء: 5 ملايين ريال غرامة الإعلان عن منتج تجميلي غير مُدرج أو مخالف لجنة الانضباط تغرم “جيوفينكو” الهلال ومدرب “النصر” فيتوريا “المدفوعات السعودية”: قُرب تفعيل التحويلات الفورية بين البنوك المحلية على مدى 24 ساعة هزة أرضية قرب “خميس مشيط” بقوة 3.1 ريختر “لكُن فضل” مبادرة جديدة من “نسائي العيون التطوعي” للأمهات والمعلمات توقعات بمزيد من الانخفاض بدرجات الحرارة .. والبداية غدًا

نوع شائع من الخضار يمكنه الحد من خطر الإصابة بسرطانات معينة!

الزيارات: 724
التعليقات: 0
نوع شائع من الخضار يمكنه الحد من خطر الإصابة بسرطانات معينة!
https://www.hasanews.com/?p=6638602
نوع شائع من الخضار يمكنه الحد من خطر الإصابة بسرطانات معينة!
وكالات - الأحساء نيوز

تظهر الأبحاث أن الأطعمة التي نتناولها يمكن أن تكون بمثابة حصن ضد الأمراض المزمنة، خاصة السرطان.

وقد يكون علاج السرطان بعيد المنال، ولكن الأدلة تظهر أنه يمكنك تقليل خطر الإصابة بالسرطان بشكل كبير في المقام الأول.

وأظهرت النتائج وجود ارتباط قوي بين الأطعمة التي نتناولها وخطر الإصابة بالسرطان.

وبينما لا يجب الاعتماد على عنصر واحد لتقليل خطر الإصابة بالسرطان، تشير الأبحاث إلى أنه لا يوجد نظام غذائي كامل بدون مكونات معينة.

ووجدت العديد من الدراسات أن تناول المزيد من الجزر يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، على سبيل المثال.

وبحث أحد التحليلات البارزة في نتائج خمس دراسات، وخلص إلى أن تناول الجزر قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة تصل إلى 26%.

ووجدت دراسة أخرى أن تناول كميات أكبر من الجزر، ارتبط باحتمالات أقل بنسبة 18٪ للإصابة بسرطان البروستات.

وعلاوة على ذلك، قامت دراسة بتحليل النظم الغذائية لـ 1266 مشاركا مصابا بسرطان الرئة، وغير مصاب.

ووجدت الدراسة أن المدخنين الحاليين الذين لا يتناولون الجزر، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة بثلاث مرات مقارنة بمن تناولوا الجزر أكثر من مرة في الأسبوع.

وتُعزا التأثيرات المضادة للسرطان إلى مركب موجود في الجزر يسمى الفالكارينول.

وتشير الأبحاث إلى أن طريقة طهو الجزر يمكن أن تقوض أو تعزز قدرتك على امتصاص هذه العناصر الغذائية.

ووفقا لدراسة أجرتها جامعة نيوكاسل، احتوى الجزر “المغلي قبل التقطيع” على 25٪ أكثر من مركب الفلكارينول المضاد للسرطان، مقارنة بالجزر المفروم أولا.

وأظهرت التجارب التي أجريت على الفئران التي تغذت على الفالكارينول، أنها تصاب بأورام أقل.

وقالت الباحثة الرئيسية الدكتورة كيرستن براندت، من كلية الزراعة والأغذية والتنمية الريفية بجامعة نيوكاسل: “إن تقطيع الجزر يزيد من مساحة السطح بحيث تتسرب المزيد من العناصر الغذائية إلى الماء أثناء طهوه. ومن خلال إبقائها كاملة وتقطيعها بعد ذلك، فإنك تحبس العناصر الغذائية والمذاق”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>