من أعلام الأحساء … الشيخ عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق

الزيارات: 1657
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6636994
من أعلام الأحساء … الشيخ عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق
عبدالله الذرمان

أنجبت الأحساء عبر تاريخها علماء بارزين سطّروا صفحات مضيئة من العطاء في مجالات العلوم و خاصة العلوم الشرعية ، فكانت لهم إسهامات في خدمة مسيرة العلم وفق إمكاناتهم و محددات عصرهم ، و ممن برز العلامة الشيخ عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق المالكي ، و هذه نبذة يسيرة عن مشاركته في الجانب الفقهي.

التعريف بيت المطلق :

آل مطلق في مدينة المبرز من ذرية مطلق بن خميس بن غرير اللواحقة ، و كان من رجالات دولة بني خالد في الأحساء إبّان حكم الشيخ محمد بن غرير الخالدي ، و جده غرير كان من ذوي البر و الجود.

و لمطلق ابنان هما :

-عبدالله.

-عبدالرحمن و هو أنجب عيسى و محمد و عبدالله و صالح و أحمد ، و عرف بالعلم الشيخ عيسى.

· اسمه :

هو الشيخ عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق بن خميس بن غرير اللواحقة ، المالكي مذهبا.

طلبه العلم :

ولد في مدينة المبرز ، و نشأ في بيت وجاهة ، و جدَّ في طلب العلم فاتصل ببعض علماء الأحساء لدراسة العقيدة و الفقه و الحديث والفرائض و النحو و البلاغة و غيرها من العلوم المعروفة آنذاك ، و ممن تلقى عليهم العلوم :

-الشيخ السيد أحمد بن محمد الزواوي المالكي.

-الشيخ حسين بن عبدالرحمن الكثير المالكي.

-الشيخ مبارك بن عثمان الغنام المالكي.

-الشيخ عبدالله بن محمد بن عبداللطيف الشافعي قاضي الأحساء.

المكانة الفقهية :

كان الشيخ عيسى من كبار فقهاء الأحساء في القرن الثاني عشر الهجري و وصفه الشيخ محمد بن أحمد العُمري الموصلي بسيد الفقهاء.

و نبغ في الفقه المالكي و عني بكتبه تدريسا و تعليقا و تقريرا ، و كتب تعليقات عديدة على بعض الكتب المعتمدة في المذهب و صارت التعليقات محل عناية من فقهاء المذهب ، فقد دوَّن الشيخ محمد بن أبي بكر الغنام المالكي قاضي القطيف تعليقا نقله الشيخ حسين بن أبي بكر الغنام المالكي عن شيخه عيسى ، ختمه بعبارة : ( قرره شيخنا عيسى بن مطلق رحمة الله تعالى عليه ).

و نقل عنه الشيخ عبدالوهاب بن محمد آل فيروز ترجيحات فقهية في حاشية الروض المربع فقال في إحدى المسائل ما نصه : ( أقول : هل يعتبر فهم الصوت أم لا ؟ لم أرَ من تعرض له ،

الظاهر الأول ، و إلى الثاني جنح ابن الرفعة من الشافعية ، كما نقله ابن حجر في الإمداد ، وقوَّاه شيخنا الشيخ عيسى دامت إفادته ، و ذكر بأن ظاهر الخبر يدل عليه ..).

عنايته بالحديث الشريف :

اشتهر بالبراعة في الحديث الشريف رواية و دراية ، و كان من حفاظ الجامع الصحيح للإمام البخاري.

قال الشيخ محمد بن عبدالله آل عبدالقادر : ( الشيخ عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق ، ضرير البصر ، من سكان بلد المبرز من الأحساء ، يحفظ صحيح الإمام البخاري بأسانيده ).

و قال الشيخ الأديب أحمد بن علي آل الشيخ مبارك : ( كان حجة الحديث و الفقه ، و ذكر عنه أنه يحفظ صحيح البخاري بأسانيده عن ظهر قلب ).

عنايته بكتب المذهب المالكي :

نشط في اقتناء بعض كتب مذهب الإمام مالك للمطالعة و الرجوع إليها في تقرير المسائل على الطلاب و تحرير الفتاوى للسائلين ، و تملك الجزء الأول من كتاب التوضيح للعلامة الشيخ خليل سنة 1175ه و نص التملك :

( ثم منَّ به الملك الحق على عبده عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق بالشراء الشرعي سنة 1175 و صلى الله على سيدنا محمد و سلم ).

و تملكه قبله الشيخ أحمد بن ثامر بن صالح الملحم المالكي الأحسائي سنة 1161ه و نص التملك : ( انتظم في سلك الراجي عفو ربه المنعم أحمد بن ثامر بن صالح آل ملحم و ذلك 3

شوال سنة 1161 ) ، و آلت النسخة إلى بعض علماء الحجاز منهم الشيخ إبراهيم بن صالح اليماني سنة 1241ه.

و انتقل إليه كتاب الفواكه الدواني على رسالة أبي زيد القيرواني للفقيه أحمد بن غنيم النفراوي الأزهري المالكي ، و النسخة في مكتبة خاصة بالأحساء ، و وقفها محمد بن درباس بن نصر و جعلها محبسة على طلبة العلم المالكية ، جاء في قيد الوقف : ( فقد وقف و حبَّس و نجز و أبَّد هذا الجزء الأول و الثاني من النفراوي على طلبة العلم من المالكية ؛ ابتغاء وجه الله الكريم الرجل محمد بن درباس فمن بدَّله بعد ما سمعه فإنما إثمه على الذين يبدلونه و الله سميع عليم ).

التأليف :

له رسالة عنوانها جواز الاستغاثة و التوسل بخير الأنام و الأولياء الكرام ، تُوجد منها نسخة بخط علي بن جمعة القاسمي الشافعي العماني كتبها سنة 1244هـ ، و نقلها عن نسخة بخط الشيخ عبدالله بن علي بن سباع الكندي المالكي.

و له تقريرات على كتاب الفواكه الدواني على رسالة أبي زيد القيرواني ، و أثبت بعضها الشيخ محمد بن أبي بكر الغنام المالكي في نسخته من الكتاب المذكور.

و له نظم في بعض المسائل الفقهية.

رحلاته :

كانت له رحلة إلى الحجاز سنة 1179ه لأداء مناسك الحج ، و سعى في أثنائها إلى جمع الكتب فاشترى كتاب إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري للإمام أحمد بن محمد القسطلاني الشافعي قال ابنه الشيخ أحمد بن عيسى ابن مطلق : ( كان الإمام العلامة الشيخ عيسى بن

عبدالرحمن بن مطلق – رحمه الله – يتطلب تحصيل هذا الشرح المبارك مدة من الزمان و قد قال في ذلك :

تطالبني بجمع الكتب نفسي ففيها لذتا بصري و سمعي

و كتب السنة الغراء منها

لها في النفس وقع أي وقع

فقلت لها :الدفاتر ليس تحصى

و ما رمته يقصر عنه وسعي

بلى شرح الإمام القسطلاني

أميل إليه من جدي و طبعي

إذا ظـفرت به كفـاي يوما

ظفــــــرت بمفرد يأتي بجــمع

ثم إنَّ الله الكريم المنان منَّ عليه بتحصيله و شرائه من مكة المكرمة عام حجه 1179هـ).

· أبناؤه :

الأول : الشيخ أحمد بن عيسى بن عبدالرحمن بن مطلق :

درس العلوم على والده و السيد عبدالرحمن بن أحمد الزواوي المالكي ، و سار على نهج أبيه حتى برع في الفقه و تأهل للتدريس فقام علي بن محمد آل خليفة أصالة عن نفسه و نيابة عن أخويه مقرن و أحمد و عن ابن أخيه عبدالله بن خليفة بوقف مدرسة في محلة المقابل سنة 1200هـ لتدريس المذهب المالكي و جعل المدرس فيها الشيخ أحمد حتى يتأهل أخوه الشيخ

عبدالله فيكون التدريس في المدرسة مناصفة بينهما. و كان مرجعا لبعض قضاة الأحساء في تحكيم قضايا النزاع وفق مقتضيات المذهب المالكي.

الثاني : الشيخ عبدالله بن عيسى بن عبدالرحمن المطلق المالكي (ت1234هـ) :

تلقى العلم على والده و الشيخ حسين بن أبي بكر الغنام المالكي وغيرهم ، و تصدر للتدريس و الإقراء في مدرسة الخليفة الكائنة بمحلة المقابل في مدينة المبرز ، و كان من أهل العلم فأثنى عليه الشيخ عثمان ابن بشر بقوله : ( كان له معرفة بذكاء ، و جاه و سخاء ) ، و كانت له مكانة رفيعة عند أئمة الدولة السعودية الأولى ، و لما جاءت قوات إبراهيم باشا إلى الدرعية وقف مع الإمام عبدالله بن سعود و قاتل حتى استشهد ، و له من الأولاد :

-عبدالرحمن.

-محمد.

-أحمد.

-عيسى.

المصادر :

-مجموعة وثائق شرعية.

-النسخة الخطية لبعض الكتب.

-أحمد آل الشيخ مبارك ، سوانح الفكر.

-د.حمد العنقري ، مكتبات الدولة السعودية الأولى المخطوطة.

-علي الصيخان ، الحياة العلمية في الأحساء في عهد إمارة بني خالد.

-محمد آل عبدالقادر ، تحفة المستفيد بتاريخ الأحساء في القديم و الجديد : (ص395).

-مقابلة مع الأديب سلمان بن محمد الكرود.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>