“العريفي” لم يهرب .. فعاد بـ”هجر”

الزيارات: 1064
تعليقان 2
https://www.hasanews.com/?p=6635023
“العريفي” لم يهرب  .. فعاد بـ”هجر”
جاسم البراهيم

أولى الخطوات التي يقوم بها رؤساء الأندية أو المدربين بعد أي سقوط سواء بالخسائر المتوالية أو الهبوط للدرجة الأدنى هو تقديم الإستقالة والعذر كما هو معتاد “ظرف خاص” أو “ظروف عملية” وكأن هذه الظروف لا تأتي إلا في حال الفشل فقط

يوم 11 رمضان من العام الماضي 1440 كان يوما مرا على محبي نادي هجر “شيخ الأحساء” هذا النادي العريق ذو الجماهيرية الكبيرة

نعم فذاك اليوم هو اليوم الذي هبط فيه فريقهم لدوري أشد ظلما من دوري الدرجة الأولى  وهو دوري الدرجة الثانية

كان الخوف يلف تصورات جماهير هذا النادي من مجهول قد يواجهه بدأ من فراغ إداري قد يحصل أو الهبوط للثالثة أو البقاء للسنوات في دوري الثانية

ما حصل من الأنيق والهادئ جدا الكابتن حمد العريفي العكس فقد تحمل وإدارته مسؤولية ما حدث وكان صامتا ولم يقدم استقالته ويترك النادي للمجهول وتحمل كل ما قيل عنه وعن إدارته و بأشد عبارات النقد

ما قاله بعد هذه النكسه فقط بأنه يعد بإعادة ترتيب الأوراق من جديد ليرى محبي هجر ناديهم كما يحلو لهم فبدأ بالعمل والتخطيط حسب الإمكانيات المتوفرة لدعم الفريق ولينجح أخيرا بإعادته مجددا لدوري الدرجة الأولى

كل من انتقد العريفي بعد الهبوط علية أن يكون منصفا ويشكره على ما بذله هو وإدارته والجهاز الفني والإداري واللاعبون على ما قدموه لإعادة جزء بسيط من شموخ وكبرياء شيخ الأحساء

الصعود مهم ومهم جدا والأكيد أنه ليس طموح  كونه أنقذ الفريق من النسيان فقط فمقام هجر ليس دوري الثانية ولا الأولى ،الأهم الآن هو عدم الإستعجال برفع سقف الطموح للصعود لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين ولكن يكون العمل على دعم الفريق بالعناصر المفيدة للفريق وليست المنتهية فنيا وإختيار اللاعبون بالكيف وليس بالكم

كذلك دعم الفريق ماديا فبدون المال الوفير لن يخطوا الفريق أي خطوة

هجر  في هذا الوقت يريد أعضاء شرف  مخلصون داعمون له يقفون معه  في السراء والضراء  لا بالأسماء فعضو الشرف يعرف بدعمه لا بتصاريحه في الصحف أو التواجد في المناسبات فقط فالكل مدعو  للدعم  بأي طريقة كانت سواء بعقد رعاية أو راتب شهر للاعبين أو التكفل بقيمة عقد لاعب أجنبي فالمحصلة هي رفعة هذا الإسم الشامخ لا غير

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    سور الكوت العظيم

    وتكتمل الفرحة ببقاء الفتح والعدالة في دوري المحترفين

  2. ١
    بدر

    كرة القدم الحديثة تتحدث بالماده عندك ماده عندك فريق يشق الصفوق ويكتسح الفرق. ماعندك ماده وتعتمد على التبرعادت الوقتيه فسقوط لامحاله. المطولب وقفة رجال الاحسا مع النادي وعمل خطه لمدخول مادي مستدام. وفي الاخير الف مبروك للاخ حمد العريفي وفريق العمل الذي عمل المستحيل وصعد بلفريق من جديد

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>