احدث الأخبار

بالفيديو … “الشيخ الخثلان” يوضّح العُذر الشرعي لتأخير الصلاة عن وقتها تعادل الشباب والاتحاد في ذهاب نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال “التجارة” تعلن عن صدور استثناءات من بعض أحكام نظام الشركات “الدفاع المدني” يحذر من احتمالية هطول أمطار رعدية على بعض مناطق المملكة مع دخول الشتاء .. “المواصفات” تنصح من يرغب بشراء الدفاية الكهربائية أو استخدامها (فيديو) “المرور” : 4 إجراءات لاستخراج بدل فاقد للرخصة.. وغرامة حال عدم تجديدها حواري وفرجان الأحساء.. “الحج” تحذر من التعامل مع جهات تدّعي قدرتها على إصدار تصاريح “العمرة” في الشرقية .. نحو ٦٠٠٠ بلاغ استقبلها فرع “الهلال الأحمر” خلال شهر أمانة الأحساء … إصدار 17 ألف “رخصة وشهادة إلكترونية” في 3 أشهر “الشورى” يطالب “التأمينات الاجتماعية” بإجراءين .. ويناقش التقرير السنوي للنيابة العامة بتوصية الشورى .. تعزيز دور “تطوير الشرقية” في تأهيل الأحياء التاريخية واستثمار المزايا النسبية للمنطقة

المسلسلات الرمضانية .. لاجديد!!

الزيارات: 1486
التعليقات: 0
المسلسلات الرمضانية .. لاجديد!!
https://www.hasanews.com/?p=6628151
المسلسلات الرمضانية .. لاجديد!!
عبدالرحمن القعيمي

أضحت وأمست المسلسلات الرمضانية كعادتها تبث الغث والسمين فيمايعرض خلال شهر رمضان المبارك من كل عام، والغث يطفو على السطح اكثر في المضمون غالباً.

فهي دائماً تخرج عن المألوف المتعايش في محيطنا العربي وفي خليجنا العربي على وجه التحديد حيث تشطح عن مسار ثوابتنا الإسلاميةالوسطية وعن مبادئنا وقيمنا المعروفة بعادات وتقاليد عربية أصيلة.

والأمر المستغرب من كتّاب قصص هذه المسلسلات أنهم يحصرون قصصهم ورواياتهم فقط في الحب الفوضوي والخيانة والجريمة بكل أشكالها،كأن لسان حالهم يقول لايوجد في المجتمع إلا مثلُ هذا النوع من المواضيع؟
ولسان حالنا يقول لا فهناك أمور كثيرة تحتاج إلى حل جذري ومواضيع كثيرة تحتاج إلى علاج تموج في المجتمع مثل أكل أموال اليتامى ، تسلط بعض الرجال على المرأة الضعيفة ، قلة الوظائف والبطالة ، التعدي على حقوق الغير ، ظواهر الأخلاق السيئة ، حقوق الطفل وتثقيفة، عقوق الوالدين ، والسرقة المقننة والممنهجة … الخ وهناك أمور كثيرة لايسع المقال حصرها.

ومن هذا المنطلق هم يقولون هذا مايريدة المشاهد اليوم حيث نراهم دائماً يحاججون بهذه المقولة المبطنة ، وما علموا أن مشاهد اليوم ليس كمشاهد الأمس فقد اصبح أكثر وعياً وأرقى متذوقًا للفن ، وأصبح يفرق بين الغث والسمين في الطرح ويفند ماتحملة هذه المسلسلات من مضامين مخلة بالآداب العامة في كثير منها او بعضها.

ولو أمعنّا النظر في كثير في مضمون هذه المسلسلات نجد انها مجرد عمل يتم تصويره وإنتاجة ، ولكن المضمون غالباً هو حشو من الحوار الغير هادف في بعضة او تسطيح لأفكار او هدم لمبادئ وقيم.

كذلك نلاحظ في كثير منها ونسمع الفاظ بذيئة كالسب والشتم وعدم احترام لسن معين وهذا بدورة يؤثر على المشاهد الكبير ناهيك عن ممن يتابع مثل هذه المسلسلات ربما اطفال لايفقهون مثل كلمات السب والشتم وماذا تعني فيتلقفونها ويرددونها دون تمييز على انها كلمات حسنة وهي غير ذلك.

ومن الملاحظ أن هذه المسلسلات أصبحت نُسخ مكررة ومتشابهة منالروايات والقصص فقط يتغير الزمان والمكان وطريقة الحوار ويلاحظ ذلك المتابع الفطن وكلها تدور في فلك ونمط واحد ممل.

ومن مضامين بعض هذه المسلسلات إن لم يكن جلها أن يمرر من خلالها طرح فكرة معينة يُراد بها تظليل او تطبيع او تلميع أخلاقيات لجنس معين مثل اليهود ومن على شاكلتهم وهم في بواطنهم يكنون للعربالحقد والضغينة والمكر، على انها امر واقع ويتوافق مع الثوابت والمبادئ والقيم كالتطبيع مع دولة اليهود مثلاً وهذا ما نشاهده في هذه الأيام خلال شهر رمضان هذه السنة ٢٠٢٠

ياكتّابنا الأعزاء رجاءاً اسمعونا لقد سئمنا كتاباتكم المكررة عن الحب الفوضوي والخيانة والجريمة وأصبحت أمور مقززة ومملة ولا تعكس واقع مجتمعات الخليج في ثوابتها وأخلاقياتها ومبادئها وقيمها.

فهلاّ أبدلتمونا بشئ راقي وطرح جديد نظيف منطقي عقلي محلي.
أسعفونا بشئ من الواقع المتعارف علية بدون عرض سئ ولا تدني ردئ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>