مع نجاة 372 ألف فرد من COVID-19.. ماذا نعرف عن التعافي حتى الآن؟

الزيارات: 579
التعليقات: 0
مع نجاة 372 ألف فرد من COVID-19.. ماذا نعرف عن التعافي حتى الآن؟
https://www.hasanews.com/?p=6626466
مع نجاة 372 ألف فرد من COVID-19.. ماذا نعرف عن التعافي حتى الآن؟
وكالات - الأحساء نيوز

تقول الأخبار السارة إن معظم المصابين بفيروس كورونا تقريبا، يتعافون مع توثيق أكثر من 372000 حالة من هذا النوع في جميع أنحاء العالم.

وكتب توم دوسينسكي، مدير تعليم علم الأوبئة في جامعة إنديانا – جامعة بوردو إنديانابوليس، في The Conversation: “في النهاية، إذا سارت الأمور على ما يرام، فإن جهاز المناعة الخاص بك سيدمر تماما كل الفيروس في نظامك. والشخص الذي أصيب بفيروس ونجا من دون آثار صحية أو إعاقات طويلة الأمد “يتعافى””.

ومع ذلك، ما تزال هناك العديد من الشكوك: لم يتضح بعد عدد الأشخاص الذين تعافوا، وكيف سيؤثر عليهم المرض على المدى الطويل، أو كم من الوقت سيبقون محصنين. إليك كل ما يمكن معرفته عن التعافي من COVID-19.، وفقا لموقع “ساينس ألرت”.

على الرغم من أن أكثر من 372000 شخص مصاب بفيروس كورونا، تعافوا في جميع أنحاء العالم، وفقا لقاعدة بيانات جامعة جونز هوبكنز، ربما يكون الرقم الحقيقي أعلى بكثير من ذلك.

وبينما تتبع جونز هوبكنز عدد الحالات وعدد القتلى المبلغ عنها من قبل كل مقاطعة ومنطقة في جميع أنحاء العالم، فإن البيانات المتعلقة بالتعافي أقل دقة. ولا تبلّغ العديد من المقاطعات والولايات والأقاليم والمناطق عن عدد سكانها الذين تعافوا.

وقال المتحدث باسم الجامعة دوغلاس دونوفان: “الحالات الخاضعة للتعافي خارج الصين هي تقديرات على مستوى الدولة تستند إلى تقارير وسائل الإعلام المحلية، وقد تكون أقل بكثير من العدد الحقيقي”.

وبالإضافة إلى ذلك، نظرا لمحدودية توفر الاختبارات في بعض البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة، يتم إعطاء الأولوية للحالات الأكثر خطورة للتشخيص الرسمي، حيث أن الأفراد الذين لديهم أعراض خفيفة، أو لا يوجد لديهم أي أعراض على الإطلاق، يكونون أقل عرضة للاختبار. وهذا يعني أن العديد من الإصابات الخفيفة لا يتم تضمينها في عدد الحالات أو حالات التعافي.

وقال الدكتور مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية لمنظمة الصحة العالمية، في مؤتمر صحفي في مارس: “إن التعافي من هذا المرض يستغرق 6 أسابيع. يمكن للأشخاص الذين يعانون من مرض شديد للغاية أن يستغرقوا شهورا للشفاء من المرض”.

وتختلف العملية بالنسبة للمرضى الذين تم وضعهم على جهاز التنفس الصناعي.

وقال الدكتور ج. راندال كورتيس، الأستاذ في المركز الطبي بجامعة واشنطن Harborview، لصحيفة US News & World Report: “إن ما نراه لدى المرضى الذين ينتهي بهم الأمر إلى أجهزة التنفس الصناعي، هو أنهم غالبا ما يحتاجون إليها لعدة أسابيع. وبعد ذلك، غالبا ما يظلون في وحدة العناية المركزة لعدة أيام، ثم يعودون إلى غرف العناية العادية لأسبوع أو نحو ذلك لاستعادة قوتهم”.

وفي حديثه مع شبكة ABC News، قال الدكتور تشو يوان شياو، أستاذ علم الأمراض في كلية الطب بجامعة شيكاغو، إن معظم الأشخاص الذين يعانون من حالات معتدلة من COVID-19 يتعافون “بدون تأثير دائم”. والمستقبل أكثر قتامة للمرضى الذين يصابون بمرض شديد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>