التقنية تمكن الطلاب من “التعلم عن بعد” بنجاح

الزيارات: 767
التعليقات: 0
التقنية تمكن الطلاب من “التعلم عن بعد” بنجاح
https://www.hasanews.com/?p=6624526
التقنية تمكن الطلاب من “التعلم عن بعد” بنجاح
سكينة الدالوي - عهود الفرج - الأحساء نيوز

وظف عدد من الأكاديمين برامج التكنولوجيا في العملية التعليمة، لتكون بديلاً عند البعض منهم عن ما يُعرف بنظام (Blackboard)، تسهيلاً للعملية التعليمة على كلا الطرفين، وتفادياً للخل التقني الذي قد يواجهه بعض الطلبة.

وفي ظل التطور السريع للتقنية بشكل عام وتطور استخدامها في التعليم بشكل خاص، كان لابد من استخدام التقنية والبرمجيات لتفعيل التعليم عن بعد ليمثل أحد الحلول لهذه المشاكل.

ويتم التعليم عن بعد عندما تستعمل التكنولوجيا مثل الصوت، الصوت والصورة، المعلومات، والمواد المطبوعة. إضافة لعملية الاتصال التي قد تتم وجهاً لوجه، لسد الفجوة في مجال توجيه التعليمات، لتكون بالدرجة الأولى بديلة عن ما يُعرف بالـــ”Blackboard“.

إليكم أكثر الأدوات والتطبيقات شعبية:

برنامج “Zoom

يستهدف منصاتٍ مختلفةً، حيث يمكن للمتصلين مشاركة شاشات هواتفهم و حواسيبهم مع إمكانية التعليق والتوضيح الصوتي والمكتوب عليها، وهو يناسب الكثير من المنصات منها أندرويد وويندوز وماك وبلاك بيري BlackBerry ونظام التشغيل آي أو إس iOS وغيرها، لذا فهو أحد الحلول المثلى للقاءات الرسمية والمقابلات والمؤتمرات السحابية والمراسلات الجماعية
و يُعتبر بديل عن منصة التعليم عن بعد (نظام البلاك بورد).

يُعتَبر بمثابة قاعة مؤتمراتٍ يمكن للجميع المشاركة فيها والتفاعل مع بعضهم البعض، فهو يلائم أي تجمع سحابي مثل التدريب عبر الإنترنت والمحاضرات والاجتماعات والمؤتمرات، أو أي هدفٍ آخر يتطلب تشاركية المشاركين فيه مع بعضهم البعض.

برنامج “Google forms

أو يعرف باسم (نماذج جوجل)، يمكن توظيفها في التعليم، و تحديداً أثناء عملية التقويم التكويني، والتي تعتبر ذات أهمية بالغة في بناء و تثبيت التعلمات.

وهو تطبيقي مناسب لإجراء الاختبارات القصيرة، والتمارين التي تُقيس مهارات الطلبة، وكل ما يتعلق بالتقويم، والملاحظات اليومية، و الأنشطة الصفية وغير الصفية، والاختبارات القصيرة، وغيرها من الأدوات التقويمية.

وهذا النوع من التقويم يتوافق مع المفهوم الجديد والمتطور للتقويم، حيث يوفر تغذية راجعة عن مستوى التلاميذ ومدى تقدمهم، ومدى تحقيق الأهداف عموما، كما أنه يحفز التلاميذ على المذاكرة الجادة و المستمرة.

برنامج “Classroom

يساعد الطلاب والمُعلمين على تنظيم الواجبات الدراسية وزيادة التعاون وتشجيع المزيد من التواصل بين الطلاب.

 

تطبيق “Slack

هو ببساطة تطبيق محادثة، لكن وكما نعلم فإن تطبيقات المحادثة تركز على فكرة محددة من أجل التخصص بها وتحسينها، لهذا فإن Slack هو تطبيق مخصص لجعل التواصل بين فرق العمل أكثر كفاءة ومرونة، من خلال توفير الكثير من المميزات التي لا تتوفر في التطبيقات الشبيهة.

مثلاً يمكنك أن تقوم بإنشاء قنوات كل قناة عبارة عن غرفة مخصصة لنقاش موضوع محدد، وهكذا يمكنك توزيع المهام ونقاشها بشكل منفصل، كما تستطيع التحكم بشكل كامل بإمكانية الوصول لهذه القنوات بجعلها خاصة ودعوة أشخاص محددين.

 

وهناك غيرها الكثير، ولكننا اقتصرنا على ما ذكر أعلاه فقط من باب وضع الأمثلة، ويمكن للمهتم البحث عن منصات تعليمية ليجد الآلاف منها، وفيها ماهو مجاني وفيها ما هو مدفوع، يبقى في نهاية الأمر التعلم الذاتي عائد إلى إرادة النفس والقدرة.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>