المملكة على موعدٍ غدًا مع أوَّل ظاهرةٍ فلكيةٍ في 2020

الزيارات: 871
التعليقات: 0
المملكة على موعدٍ غدًا مع أوَّل ظاهرةٍ فلكيةٍ في 2020
https://www.hasanews.com/?p=6617257
المملكة على موعدٍ غدًا مع أوَّل ظاهرةٍ فلكيةٍ في 2020
الأحساء نيوز

تشهد سماء السعودية والوطن العربي، مساء غدٍ الجمعة، أوَّل ظاهرة فلكية تتزيَّن بها السماء في 2020، وهي خسوف شبه الظل للقمر، وهي ظاهرة تجذب انتباه هواة الفلك والمُغْرَمين بالظواهر الفلكية.

ويحدث خسوف القمر، بعد أسبوعين من كسوف الشمس الحلقي في 26 ديسمبر الماضي، وسوف يستمر 4 ساعات و4 دقائق.

خسوف القمر هو الأوَّل من أربعة خسوفات هذه السنة، بحسب رئيس الجمعية الفلكية بجدة ماجد أبو زاهرة، الذي قال: إنَّ خسوف شبه الظل، يحدث عندما يعبر القمر منطقة شبه ظل الأرض الباهتة، مؤكدًا أنّه خلال هذا النوع من الخسوف ستقل إضاءة القمر قليلًا لكن قرصه سيبقى مضاءً بالكامل خلال مدة الخسوف، وهذا سينطبق على جميع خسوفات القمر في 2020؛ لكونها من نوع شبه الظل.

وأشار إلى أنَّ مراحل الخسوف ستكون في وقتٍ واحد في مناطق المملكة كافة؛ حيث سيبدأ الخسوف بدخول القمر منطقة شبه ظل الأرض عند الساعة 8:08 بتوقيت السعودية (5:08 مساء بتوقيت جرينتش)، وفي هذه المرحلة لن يشاهد أي تغير في إضاءة قرص القمر؛ حيث سيظهر كالمعتاد.

وأوضح أنه يتبع ذلك وصول الخسوف إلى ذروته العظمى عند الساعة 10:10 مساء بتوقيت السعودية (7:10 مساءً بتوقيت جرينتش)، وسيكون هذا أفضل وقت لمحاولة ملاحظة الخفوت في سطوع القمر. وفي المجمل سيبقى قرص القمر مضاءً بالكامل، وقد لا يلاحظ أي تغير عند المراقبة بالعين المجردة.

وأكد أن القمر سيصل إلى لحظة البدر المكتمل عند الساعة 10:21 مساءً بتوقيت السعودية (7:21 مساءً بتوقيت جرينتش)، ويكون بذلك قطع نصف مداره حول الأرض، وهو أول بدرٍ من ثلاثة في فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية.

وسوف ينتهي الخسوف بخروج القمر من منطقة شبه ظل الأرض عند الساعة 12:12 منتصف الليل بتوقيت السعودية (9:12 مساءً بتوقيت جرينتش)، بحسب رئيس الجمعية الفلكية بجدة ماجد أبو زاهرة.

ويتفق خسوف القمر، مع توقيت بدر شهر جمادى الأولى لعام 1441 هجريًّا؛ حيث يغطي ظل الأرض 90 % من سطح القمر، وسيبقى قرص القمر مضيئًا بالكامل خلال مدة الخسوف، وهذا سينطبق على جميع خسوفات القمر في 2020، لكونها من نوع شبه الظل.

وخسوف القمر المرتقب حدوثه غدًا الجمعة، لا يمكن رؤيته بالعين المجردة ويمكن رؤيته من خلال التليسكوبات في المناطق التي يظهر فيها القمر عند حدوث الخسوف ومنها «قارة أوروبا- قارة آسيا- معظم قارة أستراليا- قارة إفريقيا- شمال غربي أمريكا الشمالية- شرق أمريكا الجنوبية- غرب المحيط الباسفيكي- المحيط الأطلسي- المحيط الهندي- القارة القطبية الشمالية».

ويحدث الكسوف الشمسي في وضع الاقتران أو الاجتماع، أي أنَّ حدوث الكسوف الشمسي يشير بقرب ولادة الهلال الجديد، ويعتبر مركز الكسوف هو موعد ميلاد القمر الجديد، كما يحدث الخسوف القمري في وضع التقابل أي في منتصف الشهر القمري عندما يكون القمر بدرًا.

وسوف يتبع خسوف شبه الظل، خسوفٌ آخر من نفس النوع نفسه في السادس من يونيو القادم بسماء السعودية والوطن العربي.

وتفيد ظاهرة الخسوف القمري في التأكد من بدايات الأشهر القمرية (الهجرية)؛ إذ يحدث الخسوف القمري في وضع التقابل؛ أي في منتصف الشهر القمري عندما يكون القمر بدرًا ويكون تواجده عند إحدى العقدتين الصاعدة أو الهابطة الناتجة عن تقاطع مستوى مدار القمر مع مستوى مدار الشمس (البروج)، أو قريبا منها؛ حيث تقع الأرض في هذه الحالة بين الشمس والقمر، على خط الاقتران، وهو الخط الواصل بين مركزي الأرض والشمس أو قريبًا منه.

ويشهد عام 2020 حوالي 4 خسوفات قمرية وكسوفان للشمس، فيما يشهد القرن الواحد والعشرين (بين عامي 2001-2100) 230 خسوفًا قمريًا منهم 85 خسوفًا كاملًا و 58 خسوفًا جزئيًا و 87 خسوفًا شبه ظل.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>