أكثر من 2 مليار دولار في 2018م … قيمة الصادرات السعودية للكويت

الزيارات: 735
التعليقات: 0
أكثر من 2 مليار دولار في 2018م … قيمة الصادرات السعودية للكويت
https://www.hasanews.com/?p=6614280
أكثر من 2 مليار دولار في 2018م … قيمة الصادرات السعودية للكويت
محمد الدريويز

استقبلت غرفة تجارة وصناعة الكويت صباح يوم الأحد الموافق 15 ديسمبر 2019 برئاسة السيد عبدالوهاب محمد الوزان – النائب الأول لرئيس الغرفة، وفداً تجارياً من غرفة الأحساء برئاسة السيد عبداللطيف محمد العرفج – رئيس مجلس إدارة الغرفة.

كما حضر اللقاء عدد من السادة أعضاء مجلس إدارة الغرفة وأصحاب الأعمال الكويتيين المهتمين كذلك عدد من المسؤولين الحكوميين المعنيين بالاقتصاد.

وقد ألقى السيد الوزان كلمة رحب فيها بالوفد السعودي الشقيق في هذا اللقاء مشيداً بالعلاقات المشتركة بين البلدين الشقيقين، التي تتميز عن غيرها من العلاقات بعمقها التاريخي، كما تنفرد بمميزات غير متوافرة بين بقية دول العالم مدعومة بانتهاج قيادتي البلدين سياسات تتسم بالعقلانية والحكمة في معالجة القضايا وتطابق مواقفهما في مجمل الأحداث الإقليمية والدولية، فضلاً عن توفر الرغبة الصادقة في تقوية هذه العلاقات والارتقاء بها إلى آفاق واسعة من التعاون الثنائي الذي يعود بالمنفعة على الشعبين الكويتي والسعودي.

وقد تطرق خلال كلمته إلى الإحصاءات الرسمية لعام 2018م، التي تشير إلى أن السعودية تحتل منزلة الشريك التجاري الخامس في قائمة الدول المستوردة من الكويت، والشريك التجاري السادس في قائمة الدول المصدرة للكويت، حيث شهد حجم التبادل التجاري بين البلدين نمواً خلال السنوات الخمس الماضية يقدر بحوالي 13.6%، حيث كان يبلغ عام 2014 نحو 2.2 مليار دولار، قبل أن يصل مع نهاية عام 2018 إلى أكثر من 2.5 مليار دولار، مضيفاً أن الصادرات السعودية للكويت قد بلغت أكثر من 2 مليار دولار عام 2018، حيث تعد الأعلى على الأطلاق، في حين بلغت الصادرات الكويتية للسعودية نحو 550 مليون دولار خلال العام ذاته.

وفي إطار حرص دولة الكويت لتذليل كافة المعوقات التي تعترض زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين، أشار السيد  الوزان إلى ما قامت به هيئة الغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية من فرض إجراءات جديدة على واردات المملكة من المنتجات الغذائية والدوائية، وفرض متطلبات وإجراءات لاعتماد الجهات الرقابية الرسمية والمنشآت في الدول الراغبة بالتصدير إلى المملكة، لضمان سلامة هذه المنتجات، معرباً عن أمله من الأشقاء إعادة النظر في هذه الإجراءات التي أثرت سلباً على حجم الصادرات الكويتية إلى المملكة بشكل كبير ومباشر، وإيجاد الحلول المناسبة التي ترضى جميع الأطراف دون الإخلال بما نصت عليه القواعد الخليجية الموحده، والعمل وفق إطار الإتفاقية الاقتصادية الخليجية والاتحاد الجمركي الخليجي الموحد وكذلك السوق الخليجية المشتركة.

فيما ألقى السيد عبداللطيف العرفج كلمة عبر فيها عن سعادته بلقاء وفد غرفة الأحساء لغرفة تجارة وصناعة الكويت مشيداً بتاريخها العريق ودورها الاقتصادي الكبير، ومؤكداً على حرص غرفة الأحساء بمد جسور التواصل من خلال تشكيل هذا الوفد الذي يضم أعضاء من مجلس الإدارة والجهاز التنفيذي لبحث آفاق للتعاون وعقد شراكات استراتيجية تحقق الأهداف المشتركة، ثم أشار الى تبني المملكة العربية السعودية رؤية وطنية طموحة وبرنامج تنموي للتحول الاقتصادي والمجتمعي، يهدف إلى تنويع الاقتصاد ورفع الانتاج المحلي، وتحفيز القطاع الخاص، وجذب الاستثمارات ودعم الصادرات غير النفطية وعولمة المنشآت المحلية ودعم الاقتصاد المعرفي والابتكار.

كما انتهز السيد العرفج هذه المناسبة للتحدث عن الأحساء بإيجاز، وهي تعتبر واحة صحراوية زراعية ومنطقة تجارية استراتيجية هامة بشرق السعودية وتمتلك مقومات وموارد ومزايا اقتصادية وميزات تنافسية عديدة مثل الكثافة السكانية والموقع الجغرافي المميز والموارد الطبيعية من مياه وزراعة وتربة خصبة، وتوافر الأيدي العاملة المتميزة، وكذلك اطلالتها على الخليج ومجاوراتها لأربع دول خليجية بالإضافة إلى كونها أحد أهم مراكز الطاقة الرئيسة في مجال النفط والغاز على مستوى العالم، حيث تتربع على أكبر حقل نفطي في العالم وهو حقل الغوار، الذي ينتج أكثر من 5 ملايين برميل يوميًا تشكل من 55 إلى 60% من إنتاج السعودية، حيث عبر عن أمله في أن يقوم قطاع الأعمال الكويتي بزيارة منطقة الأحساء للاطلاع عن كثب على الفرص الحيوية المتاحة للاستثمار.

ومن ثم قدم السيد محمد يوسف يعقوب – مساعد المدير العام لتطوير الأعمال بهيئة تشجيع الاستثمار المباشر شرحاً عن المناخ الاستثماري بدولة الكويت، وبعض المميزات والحوافز التي تقدمها الكويت للمستثمر الأجنبي.

وبدورها قامت المهندسة رغدة المزيرعي – من هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، بتقديم عرض حول الهيئة وأهم المشروعات المطروحة بدولة الكويت للشراكة بين القطاعين العام والخاص.

كما قام المهندس فارس العنزي – نائب المدير العام لقطاع خدمات ريادة الأعمال في الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بعرض تجربة الصندوق فيما يتعلق بحاضنات الأعمال في دولة الكويت.

وفي نهاية اللقاء، أعرب السيد عبداللطيف العرفج عن خالص امتنانه وتقديره لغرفة تجارة وصناعة الكويت على تعاونها، وما تقدمه من خدمات لقطاع الأعمال.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>