حوسبة مقياس موهبة 1441 هـ

الزيارات: 2295
تعليقات 10
https://www.hasanews.com/?p=6613307
حوسبة مقياس موهبة 1441 هـ
مبارك الفرحان

 

يعتبر المشروع الوطني للتعرف على الموهوبين والذي يعرف بـ (مقياس موهبة)  هو برنامج يختص بالكشف عن الطلاب الواعدين بالموهبة، حيث تعتمد نتائج مقياس موهبة في اكتشاف الطلبة الموهوبين هي المرجع الأساسي لترشيح الطلبة الموهوبين في برامج رعاية الموهوبين مثل (برنامج فصول الموهوبين، والبرامج الإثرائية المسائية للموهوبين، وبرنامج منح الشراكة لمؤسسة موهبة، وبرامج موهبة الصيفية المحلية و الدولية، وبرنامج موهبة الإثرائي “ستيم”، وبرنامج رعاية الموهوبين المدرسي، وبرنامج التسريع وهو يختص بالمجتازين لمقياس موهبة من الصف الثالث الإبتدائي والصف السادس الابتدائي فقط).

وفي نسخته العاشرة تطور نوعي في عملية ترشيحات المشروع الوطني للتعرف على الموهوبين (مقياس موهبة 1441 هـ)، وهو انضمام بعض الصفوف المستهدفة في عملية الترشيح و التسجيل في مقياس موهبة 1441 هـ، حيث تم تقسيم هذه الصفوف المستهدفة في مقياس موهبة 1441 هـ إلى ثلاث مراحل بشرط على أن يكون الاختبار مرة واحدة لكل مرحلة وفق التنظيم الآتي:

المرحلة الأولى:

أن يختبر الطالب في مقياس موهبة في أحد الصفوف المستهدفة التالية: (إما أن يختبر الطالب في  مقياس موهبة وهو بالصف الثالث الإبتدائي، أو أن يختبر الطالب في مقياس موهبة وهو بالصف الرابع الإبتدائي، أو أن يختبر الطالب في مقياس موهبة وهو بالصف الخامس الإبتدائي)، وعليه فإن تفصيل عملية ترشيح و تسجيل الطلاب في مقياس موهبة 1441 هـ في المرحلة الأولى بناء على شرط الاختبار لمرة واحدة يكون للصفوف المستهدفة الآتية:

أ –  الصف الثالث الإبتدائي.

ب – الصف الرابع الإبتدائي للطالب بشرط أنه لم يختبر مقياس موهبة وهو في الصف الثالث الإبتدائي.

ج – الصف الخامس الإبتدائي للطالب بشرط أنه لم يختبر مقياس موهبة وهو في الصف الثالث الابتدائي أو في الصف الرابع الإبتدائي.

المرحلة الثانية:

أن يختبر الطالب في مقياس موهبة في أحد الصفوف المستهدفة التالية: (إما أن يختبر الطالب في  مقياس موهبة وهو بالصف السادس الإبتدائي، أو أن يختبر الطالب في مقياس موهبة وهو بالصف الأول متوسط، أو أن يختبر الطالب في مقياس موهبة وهو بالصف الثاني متوسط)، وعليه فإن تفصيل عملية ترشيح وتسجيل الطلاب في مقياس موهبة 1441 هـ في المرحلة الثانية بناء على شرط الاختبار لمرة واحدة يكون في الصفوف المستهدفة الآتية:

أ –  الصف السادس الإبتدائي.

ب – الصف الأول متوسط للطالب الذي لم يختبر مقياس موهبة و هو في الصف السادس الإبتدائي.

ج – الصف الثاني متوسط للطالب الذي لم يختبر مقياس موهبة وهو في الصف السادس الابتدائي أو  في الصف الأول متوسط.

المرحلة الثالثة:

أن يختبر الطالب في مقياس موهبة في أحد الصفوف المستهدفة التالية: (إما أن يختبر الطالب في  مقياس موهبة وهو بالصف الثالث متوسط، أو أن يختبر الطالب في مقياس موهبة وهو بالصف الأول ثانوي)، و عليه فإن تفصيل عملية ترشيح وتسجيل الطلاب في مقياس موهبة 1441 هـ في المرحلة الثالثة بناء على شرط الاختبار لمرة واحدة يكون في الصفوف المستهدفة الآتية:

أ –  الصف الثالث متوسط.

ب – الصف الأول ثانوي للطالب الذي لم يختبر مقياس موهبة و هو في الصف الثالث متوسط.

***

فما هي الفائدة المرجوة من توسيع شريحة الصفوف المستهدفة للتسجيل في  مقياس موهبة 1441 هـ ؟

يأتي هذا التطور النوعي الذي اتخذته مؤسسة موهبة في توسيع شريحة الصفوف المستهدفة من الصف الثالث الإبتدائي وحتى الصف الأول ثانوي للتسجيل في برنامج مقياس موهبة 1441 هـ بضمان عدم فوات الفرصة للطالب الموهوب الذي لم يستطيع التسجيل في مقياس موهبة  في الأعوام الدراسية السابقة، حيث أن مقياس موهبة لا يقام إلا مرة واحدة في كل عام دراسي هذا من جهة، ومن جهة أخرى تأتي الفائدة الإيجابية الأخرى في تقسيم الصفوف المستهدفة إلى ثلاث مراحل هو إعطاء الطالب وولي أمره الفرصة الكاملة في اتخاذ القرار المناسب في دخول اختبار مقياس موهبة في الصف المناسب له في المرحلة التي هو فيها، ويتوقف اتخاذ هذا القرار على درجة تأهيل واستعداد الطالب لدخول اختبار مقياس موهبة من خلال النقاط الآتية:

1 – الاستعداد النفسي مع الثقة بالنفس وعدم الرهبة عند دخول الطالب في اختبار مقياس موهبة.

2 – قدرة الطالب على قراءة الأسئلة في مقياس موهبة.

3 – قدرة الطالب على فهم الأسئلة وتحليلها وإدراك ما هو مطلوب منه في إجابات مقياس موهبة.

4 – قدرة الطالب على حل أسئلة اختبار موهبة بطرق إبداعية غير اعتيادية وفي زمن قصير وفي وقت قياسي.

5 – قدرة الطالب على تحمل الوقت في أداء الاختبار بمقدار لا يقل عن ثلاث ساعات.

6 – أن يكون لدى الطالب دافعية عالية وحماس كبير نحو الإجابة على الأسئلة.

7 – قدرة الطالب على استرجاع المعلومات بشكل سريع من خلال خبرته المعرفية السابقة عند قراءة الأسئلة والإجابة عليها  في مقياس موهبة.

و من هنا يأتي التساؤل كيف نتعرف على مدى تأهيل واستعداد الطالب لدخول اختبار مقياس موهبة؟

لعل الأسئلة التالية تفيد في تحليل ومعرفة مستوى استعداد الطالب لدخول مقياس موهبة:

1 –  هل تم تحفيز قدراته العقلية ورفع مستواها وتطويرها بالتدريب المستمر قبل دخوله اختبار موهبة؟

2 – هل تدرب الطالب على الاستعداد والالتزام بالوقت المحدد أثناء تطبيق اختبار موهبة؟

3 – هل تدرب الطالب على قراءة الأسئلة بشكل صحيح في مقياس موهب؟

4 – هل تدرب الطالب على فهم السؤال وتحليل و إدراك ما هو مطلوب منه في الإجابة في مقياس موهبة؟

5 – ما هو مستوى الخبرات المعرفية  من معلومات إثرائية متنوعة لدى الطالب التي تساعده على استرجاع المعلومات بشكل سريع عند حل الأسئلة قبل دخوله مقياس موهبة؟

6 – هل تدرب الطالب على حل أسئلة مقياس موهبة بتركيز عالي و من دون تشتت؟

7 – هل ساعدت بيئة المنزل و بيئة المدرسة بشكل كبير في تحفيز ونمو قدرات وخبرات  الطالب الموهوب من خلال مناشط علمية إثرائية تعليمية وتعلمية  تفيد الطالب، وبالتالي يكون الطالب مؤهلاً لدخول اختبار مقياس موهبة؟

إن الإجابة على الأسئلة السابقة تحدد مدى تأهيل واستعداد الطالب لدخول اختبار مقياس موهبة، فإن كان مستوى استعداده مرتفعاً فإن القرار المناسب الذي يتخذه ولي أمر الطالب الموهوب هو دخوله الطالب في اختبار مقياس موهبة، وإن كان مستوى استعداده منخفض بالتالي فإن أداءه قد يكون منخفض عند دخوله اختبار موهبة مما قد يؤدي إلى نتيجة  أن اجتياز هذا الطالب لمقياس موهبة قد لا تكون محققة، ومن هنا ينبغي على ولي أمر الطالب التأني في اتخاذ القرار المناسب قبل دخول الطالب إلى اختبار مقياس موهبة.

***

حالات ترشيح الطالب لمقياس موهبة 1441 هـ

إذا كان الطالب في  المرحلة الأولى في الصف الخامس الإبتدائي ولم يختبر وهو بالصف الثالث الإبتدائي أو في الصف الرابع الإبتدائي، أو إذا كان الطالب في المرحلة الثانية في الصف الثاني متوسط و لم يختبر و هو في الصف السادس الابتدائي، أو إذا كان الطالب في المرحلة الثالثة  في الصف الأول ثانوي ولم يختبر وهو في الصف الثالث متوسط، فلا تتردد لحظة في تسجيله لمقياس موهبة 1441 هـ كي لا تفوته فرص التحاقه في برامج رعاية الموهوبين.

أما إذا كان الطالب في المرحلة الأولى في الصف الثالث الإبتدائي أو في الصف الرابع الإبتدائي،  أو إذا كان الطالب في المرحلة الثانية في الصف السادس الإبتدائي أو في الصف الأول متوسط، أو إذا كان الطالب في المرحلة الثالثة في الصف الثالث متوسط فهناك حالتين:

الحالة الأولى: أن ابنك هو طالب موهوب ووجدت أن لديه الخبرة المعرفية الكافية ولديه المهارات الكافية لقراءة الأسئلة في المقياس ولديه القدرة الكافية على حل الأسئلة والإجابة عليها، ففي هذه الحالة النصيحة أن يتم ترشيحه في مقياس موهبة، وذلك لكي لا تفوته فرص برامج رعاية الموهوبين.

الحالة الثانية: أن الطالب ليس لديه الخبرة المعرفية الكافية وليس لديه المهارات الكافية من قراءة الأسئلة في مقياس موهبة وليس لديه القدرة الكافية على حل الأسئلة والإجابة عليها، ففي هذه الحالة أن ترشيحه في مقياس موهبة في العام الحالي قد لا يكون مناسباً، و قد يكون الأنسب ترشيحه في مقياس موهبة في العام القادم، عندما يكون الطالب  قد تدرب كثيراً و اكتسب خبرة معرفية وأصبح لديه قدرة على دخول مقياس موهبة و قراءة الأسئلة والإجابة عليها.

وفي هذه الحالة ينبغي على ولي أمر الطالب دراسة حالة ابنه من ناحية قياس مستوى مهارات التعلم وقياس مستوى قدراته العقلية وقياس مستوى خبرته المعرفية ومعلوماته الإثرائية  قبل ترشيحه لمقياس موهبة.

ولكي يتم التأكد من الحالتين السابقتين ننصح بشراء كتب التدريب على مقياس موهبة المتوفرة في المكتبات ومحاولة تطبيق المقياس في المنزل عدة مرات من خلال هذه الكتب، عندها سيتبين مدى كفاءة وقدرة الطالب في دخول مقياس موهبة من عدمه.

***

حوسبة مقياس موهبة 1441 هـ

ويأتي التطور النوعي الثاني في النسخة العاشرة من مقياس موهبة حيث تم تعديل نظام الاختبار في مقياس موهبة 1441 هـ من نظام الاختبار الورقي إلى نظام الاختبار المحوسب، بحيث يقوم الطالب بالتسجيل في مقياس موهبة من خلال موقع قياس ثم يختار موقع مركز قياس في المدينة التي يوجد بها، و يختار الموعد المناسب له، ثم يذهب الطالب ليختبر مقياس موهبة 1441 هـ في معمل الحاسب الآلي في مقر اختبار مركز قياس.

ومن هنا ينبغي التنبيه إلى أمور مهمة لدى الطالب التي يجب أن يأخذها بالاعتبار عند تطبيق مقياس موهبة المحوسب وهي:

أ – معيار ضبط الوقت: في الاختبار المحوسب يكون الكمبيوتر هو المشرف الرسمي الذي يضبط الوقت، وعندما ينتهي الوقت فإنه يغلق صفحة الاختبار مباشرة.

لذا ينبغي على الطالب التدرب على سرعة الإجابة الصحيحة في اختبار مقياس موهبة المحوسب، وذلك من أجل ضمان الإجابة على كل الأسئلة قبل أن يغلق الكمبيوتر صفحة الاختبار عند انتهاء الوقت المحدد، ويفضل أن يتدرب الطالب من خلال البرامج الإلكترونية في الحاسب الآلي.

ب – معيار التوجيه والإرشاد : في الاختبار المحوسب على الطالب أن يقرأ التعليمات المكتوبة قبل بداية الاختبار، بل يتطلب على الطالب أن يتعرف على تقنيات الاختبار المحوسب مثل تحديد الأسئلة  التي لم يجيب الطالب عليها وتحتاج إلى تفكير أو التي يشك في إجابتها، و مثل طريقة استخدام شاشة التحكم  من أجل الإطلاع على الأسئلة التي أجاب عليها أم التي لم يجب عليها، فهذه تحتاج إلى تدريب مسبق.

لذا ينبغي على الطالب التدرب على قراءة التعليمات المكتوبة في الاختبار المحوسب، بالإضافة إلى التدرب على تقنيات الاختبار المحوسب مثل تحديد الأسئلة التي لم يجيب الطالب عليها أو التي يشك في إجابتها  وكيفية استخدام شاشة التحكم.

***

دور التدريب المبكر في الكشف عن قدرات الطالب الموهوب

في الخمس سنوات الأخيرة انتشرت في المكتبات كتب تهتم بالتدريب على مقياس موهبة، ومن هنا يمكن لولي الأمر، كما يمكن للطالب الموهوب اقتناء هذه الكتب للتدريب على مقياس موهبة من خلالها، ومن خلال ممارسة التدريب المكثف يستطيع ولي أمر الطالب الموهوب أن يكتشف مدى استعداد ابنه الطالب الموهوب لدخول مقياس موهبة، كما يستطيع ولي الأمر تشخيص قدرة ابنه الطالب الموهوب في القدرة على قراءة الأسئلة وتحليلها وفهمها وعن مدى إدراكه للإجابة الصحيحة من خلال، كما يستطيع ولي الأمر من خلال التدريب تحديد مستوى الخبرة المعرفية لدى ابنه الطالب الموهوب، كما يمكن من خلال التدريب تحديد نقاط القوة ونقاط الضعف لدى الطالب من خلال القدرات الخاصة وهي (المهارة اللغوية، مهارة الرياضيات، مهارة العلوم).

ولنأتي إلى بعض المؤشرات التي تعطي دلالة واضحة على استعداد الطالب الموهوب لمقياس موهبة في أثناء التدريب وهي:

1 – التدرج في حل الأسئلة من 10 أسئلة إلى 20 سؤال إلى 30 سؤال  في اليوم الواحد طول فترة التدريب.

2 – ارتفاع دافعية الطالب الموهوب ورغبته في حل الأسئلة من خلال فضوله و استفساره الدائم عن ماذا يقصد كل سؤال وما هي طريقة حله.

3 – ارتفاع مستوى قدرته على تحمل الوقت والزمن في أثناء التدريب على حل الأسئلة بالتدرج  من 30 دقيقة إلى ثلاث ساعات طيلة فترة التدريب.

4 – القدرة العالية على قراءة الأسئلة.

5 – القدرة العالية على تحليل وفهم وشرح كل سؤال بحيث يوضح ما هو مطلوب منه.

6 – القدرة العالية على تحديد الإجابة الصحيحة من خلال خبراته المعرفية السابقة.

7 – الإبداع في الإجابة على الأسئلة بطرق إبداعية مختلفة غير تقليدية.

8 – الحماس والدافعية العالية لإنجاز الاختبار في أثناء التدريب وفي وقت قياسي لمدة ساعتين دون أن يحس بالملل.

***

ولكن ما هي الطريقة المثلى لتهيئة الطالب الموهوب ورفع درجة استعداده  قبل دخوله مقياس موهبة؟

إن مقياس موهبة يتطلب من الطالب الموهوب استعداد مسبق من التأهيل، يتضمن هذا الاستعداد عدة قدرات أساسية لدى الطالب الموهوب والتي من المفترض أن تم رعايتها وتطويرها من خلال أنشطة تعليمية وإثرائية  وفرتها البيئة المدرسية المحفزة للإبداع، والبيئة المنزلية المحفزة للإبداع، حيث تساهم هذه الأنشطة في نمو هذه القدرات بشكل فائق ومتمايز،  وهذه القدرات هي القدرة على قراءة الأسئلة وتحليلها وفهمها وإدراك ما هي الإجابة المطلوبة، فالتدريب على هذه القدرات تسهم وبشكل كبير في تسارع نمو الموهبة لدى الطالب وبالتالي يصبح لدى الطالب استعداد عالي لدخول مقياس موهبة.

إن عملية تهيئة وتدريب الطالب لكي يؤدي اختبار مقياس موهبة تحتاج إلى أربعة عوامل مهمة هي (عامل الوقت في التدريب) و(عامل التدرج في التدريب) و(عامل الجذب في التدريب) و(عامل الاستمرار في التدريب).

فعامل (الوقت في التدريب) مهم جداً في تهيئة وتدريب الطالب على اختبار موهبة، فكلما طالت الفترة الزمنية  في تدريب الطالب على تأدية اختبار موهبة كلما زاد مستوى الخبرة المعرفية لدى الطالب وبالتالي يزداد مستوى القدرات العقلية لديه أيضاً، مما ينتج عن ذلك ارتفاع مستوى إتقان الطالب على تأدية اختبار موهبة، فبناء الخبرة المعرفية وارتفاع مستوى القدرات العقلية لدى الطالب مرتبطان ارتباطاً وثيقاً، فلا يمكن أن يرتفع مستوى القدرات العقلية لدى الطالب إلا من خلال اكتساب وبناء المعرفة،  لذا فإن بناء الخبرة المعرفية ورفع مستوى القدرات العقلية لا بد أن تأخذها وقتها الطبيعي في النمو  لدى الطالب ولا يكون ذلك إلا بفترة زمنية طويلة قبل أن يؤدي الطالب اختبار مقياس موهبة.

و لعامل (التدرج من السهل إلى الصعب) في التدريب على اختبار موهبة أهمية كبيرة في رفع مستوى الخبرة المعرفية ورفع مستوى القدرات العقلية لدى الطالب، فحينما يتم تدريب الطالب على مقياس موهبة  على مستوى عالي جداً من الأسئلة والتي لا تتناسب مع مستوى تحدي ومستوى نمو قدراته العقلية،  فإن عملية تدريب الطالب ستكون بطيئة وستكون النتائج التدريب بسيطة ربما لا تؤهله لخوض تجربة اختبار موهبة، ولكن حين نبدأ بالتدرج في تدريب الطالب على اختبار موهبة من خلال الأسئلة ذات المستوى السهل والبسيط، ثم التدرج في التدريب من السهل إلى الأصعب، وصولاً إلى المستوى العالي من الأسئلة، فإنه من المؤكد أن نتائج تدريب الطالب  على اختبار موهبة ستكون أكثر إيجابية وأكثر ارتفاعاً، لذا ينبغي أن يكون التدريب على اختبار موهبة  بأسلوب متدرج من السهل إلى الصعب في الأسئلة، وبما يتناسب مع مستوى الخبرة المعرفية الحالية لدى الطالب، وبما يتناسب مع مستوى تحدي القدرات العقلية الحالية لدى الطالب، فالهدف هنا هو رفع مستوى التحدي والاستعداد لدى الطالب من خلال النمو الطبيعي المتدرج في مستوى نمو الخبرة المعرفية وفي مستوى نمو القدرات العقلية لدى الطالب.

كما أن لعامل (الجذب) دور كبير في زيادة تركيز الطالب أثناء عملية تدريبه على اختبار موهبة، فيجب أن تتم علمية تدريب الطالب على اختبار موهبة على أنشطة تعليمية إثرائية ممتعة وجاذبة والتي تضمن زيادة تركيز الطالب في قراءة الأسئلة أثناء عملية التدريب وبالتالي فإن مستوى القدرات العقلية ومستوى الثراء المعرفي لدى الطالب سوف ترتفع بكل إتقان.

و لعامل (الاستمرار في التدريب) من دون انقطاع دور كبير في تدعيم وتقوية الخبرات المعرفية وتثبيت مستوى تطور القدرات العقلية  لدى الطالب، كما أن عامل الاستمرار في التدريب يسهم بشكل كبير في بناء الثقة بالنفس ورفع مستوى التحدي لدى الطالب الموهوب في تطبيق مقياس موهبة، و تأتي أهمية عامل الاستمرار في التدريب في أن سرعة النتائج من ارتفاع مستوى  القدرات العقلية وسرعة ارتفاع مستوى الخبرة المعرفية لدى الطالب ترتبط ارتباطاً وثيقاً بعامل الاستمرار في التدريب على مقياس موهبة.

***

التعليقات (١٠) اضف تعليق

  1. ١٠
    زائر

    ماشاء الله مقال رائع ومفيد جدا

  2. ٩
    جبل كنزان

    الأستاذ مبارك الفرحان رائد من رواد دراسات الموهبة ليس في الأحساء فقط، بل على مستوى المملكة العربية السعودية. نحن فخورون بك وبكل ماتكتبه بطريقة علمية منظمة وهادفة. كل الشكر

  3. ٨
    زائر

    مقال رائع و مفيد جداً لأولياء الأمور ، أحسنت الطرح و تنظيم المعلومة أ. مبارك

  4. ٧
    زائر

    مقال توعوي بامتياز أستاذ مبارك سلم الله يديك🌹

  5. ٦
    مرشد طلابي

    بارك الله فيك ونفع بعلمك
    مقال رائع ومميز

  6. ٥
    زائر

    كل الشكر والتقدير لك يأستاذنا المبدع . أخوك علي بن عبدالله المكينه

  7. ٤
    زائر

    احسنت اخي مبارك في الطرح
    والف شكر للتطرق في المشروع من عدة زوايا
    لكن عندي سوال
    كيف يمكن ان يتعامل الطالب بالصف الثالث بالحاسب الآلي في الاختبار
    وانت تعرف بحسب تخصصك ان هناك انخفاض واضح في درجات الطلاب مقارنه بطلاب الصف السادس والثالث متوسط
    الان المشكلة في تطبيق مقياس موهبة للصف الثالث
    سوف تكون في جانبين
    ١- القرّاءة والاستنباط والاستدلال للطالب بالصف الثالث
    ٢- تعامل الطالب مع الحاسب الآلي في الاختبار والتهيئة له

    اخوك عادل المالكي
    جدة – الموهوبين

  8. ٣
    إبراهيم تاسليم

    مقال مميز يتسم بالشمولية والتكامل في جوانبه، ويضيف تدرج تاريخي للمقياس ، ويعتبر المقياس المحوسب افضل وايسر على الطالب خاصة في طلاب صف ثالث ابتدائي، حيث يحدد الاختيار المناسب في نفس الصفحة الالكترونية عكس الورقي يتشتت انتباهه عند نقل الاجابة من ورقة كراس الاسئلة الى ورقة الاجابة.

  9. ٢
    زائر

    السلام عليكم و رحمة الله. جزاكم الله كل خير على هذه التوجيهات القيمة. أود أن أسأل عن عدد الأسئلة في اختبار مقياس موهبة المستوى الثاني و مدة زمن الاختبار. أفيدونا جزاكم الله خير.

  10. ١
    زائر

    طيب. هل يوجد روابط لاختبارات تجريبيه
    سادس ابنتي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>