تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

إلى “مشجعي أوراوا” …

الزيارات: 1057
تعليقات 3
https://www.hasanews.com/?p=6611159
إلى “مشجعي أوراوا” …
عبدالله الزبده

لا أحد يشك أن الهلال ممثل الوطن كبير الأندية السعودية الذي فاز على النادي الياباني أوراوا في مباراة الذهاب بالرياض بفوز مستحق وبجدارة، والهلال يثبت بوصوله مرة أخرى لنهائي آسيا وسط غياب تام للأندية السعودية ليثبت أنه فرس الرهان والنجاح للكرة السعودية، كل المعطيات من جودة لاعبين وقيمة مدرب وعمل إدارة، تجعل الهلال مرشحاً للفوز بآسيا أكثر من أي وقت مضى لكن هذه المعطيات بحاجة لمن يترجمها عملياً على أرض الواقع.

وكما من حق كل منا أن يشجع النادي الذي يحبومن حقنا أن نمارس طقوس هذا الحب بالطريقة المناسبة للمجتمع وليس بالطريقة التي نقرر نحن أنها مناسبة لأن أبسط قواعد الحرية هي المسؤولية، ومن أسس المسؤولية أن تحترم حريات الآخرين وخصوصياتهم ومشاعرهم، ولكن عندما ترى مشجعين سعوديين يشجعون فريق يلعب ضد فريق بلادهم يبدأ الأمر بالخروج عن نطاقه الطبيعي،وعندما تتبنى أصوات وأقلام إعلامية هذه المهمة وتبدأ في تكوين روابط جماهيرية تناصب ممثلي الوطن العداء الكروي وتتنقل في مدرجات الخصوم باختلافهم مصطحبة خلفها مجموعة من المشجعين المتعصبين وناشرة لعدوى التعصب في الوسط الرياضي وبعيدة كل البعد عن المبادئ الحقيقية للرياضة وكرة القدم، وهنا قد يختلف معي البعض بأن تمني الخسارة لنادي الهلال ضد فريق خارج بلدي بأنه يفتقد إلى الروح الوطنية، وكل نادٍ رياضي يمثل الدولة خارجيًا هو رمز من رموز الوطن، ولا يمكن أن نقبل أو نتقبل أن يتم تشجيع فريق صيني أو ياباني أو كوري أو غيرهم على فريق سعودي بل نتمنى الخير لفريق بلادنا وحتى لو كان منافسي التقليدي.

وأخيراً…. التعصب زاد عن حده وأصبحت الروح الرياضية والتنافس الشريف في وسط إعلاميون متعصبون قام بتلويثه بدافع الميول ضد ممثل وطنهم، ووصول الهلال للنهائي الآسيوي بارقة أمل تلوح في الأفق ليعيد الكرة السعودية لمكانها الطبيعي بين كبار القارات.

الكاتب/ عبدالله الزبده

[email protected]

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    التافة

    تعصب شديد يؤدي الى عدم المنطقية في تحليل المشهد الرياضي، نادي كهجر او الاتفاق من كبار الاندية لكن كان قدرهم ان لا يتم اختيارهم للمشاركة

  2. ٢
    زائر

    استاذنا الغالي هذا الاحتقان لم يأتي صدفه بل هي تراكمات لما وقع على الأنديه من ظلم واضح وبطولات يحصل عليها فريق ظلما وزورا جعلتنا نصل لهذه المرحله

  3. ١
    زائر

    الله يوفق الريد دايموندز

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>