تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

المشهد النسائي… يتصدر ليلة أدبي الأحساء “القصصية”

الزيارات: 868
1 تعليق
المشهد النسائي… يتصدر ليلة أدبي الأحساء “القصصية”
https://www.hasanews.com/?p=6606269
المشهد النسائي… يتصدر ليلة أدبي الأحساء “القصصية”
أدب وثقافة - الأحساء نيوز
• القصة القصيرة جداً في ديوانية المثقفين 
• رئيس النادي: إقبال مثقفي الأحساء على النادي دليل وعي بما تشكله الثقافة من إرث حضاري للجميع
في ليلة قصصية من ليالي نادي الأحساء الأدبي استقبلت ديوانية المثقفين جمهور الأدب مع فن القصة القصيرة جداً ليتبارى سبعة من رواد هذا الفن بالأحساء في تقديم نصوص قصصية يغلب عليها الرمز وتقدم ومضات فنية يغلب عليها الإيجاز.
قدم لها الكاتبة علياء الناظري التي بدأتها بتقديم الأدباء عن طريق أعمالهم وأدارت حواراً مفتوحاً بين الحضور بدأه سعادة رئيس النادي الأستاذ الدكتور ظافر الشهري الذي رحب بالحضور، مشيراً إلى أن إقبال مثقفي ومثقفات الأحساء على النادي هو دليل وعي بما تشكله الثقافة من إرث حضاري للجميع، وذكر أن المثقف والمثقفة في الأحساء نموذج مختلف، وأن جمهور الأحساء جمهور مختلف كما أعرب عن سعادته بتصدر النساء للمشهد في هذه الليلة من خلال الحضور، وأن المرأة السعودية أثبتت أنها على قدر المسؤولية لإقبالها على العمل بروح الوطنية والصدق والإخلاص،
جولات قصصية
وفي الجولة الأولى عرف أدباء الندوة بأنفسهم وكانت البداية مع الدكتور محمد البشير الذي أعلن أنه عاشق للقصة قبل كتابتها، ثم القاص طاهر الزارعي والقاص محمد الصالح والقاص عبدالجليل الحافظ والروائي حسين الأمير والقاصة علياء آل الشيخ مبارك.
وعلى غير المألوف بدأت مديرة الندوة بحوار حول هذا الفن اشترك فيه الأدباء والجمهور، فرأى البشير أن علاقة الثقافة بين الفنون متوافقة وتساءل أيهما صنع الآخر المسرح أم القصة؟ وأن التقنيات الجديدة في القصص ارتبطت بالانتقال الزمني والتقني.
وفي حديثه تساءل الدكتور أحمد سماحة هل هناك من شاهد فيلما سينمائيا مأخوذًا من قصة قصيرة وأجاب أن العمل الروائي أو القصصي يفقد كثيراً من روحه الأدبية حين ينتقل إلى السينما وضرب مثلاً بأعمال نجيب محفوظ الروائية والسينمائية وأن التلقي البصري يختلف عن التلقي القرائي.
بعدها انتقل المشاركون إلى تقديم نصوصهم فقدم القاص محمد مهدي صالح مجموعة من المقاطع هي  (أنا والفأر) و(  مأساة عطر) و (مواطن) و (إنسان) و (مقابلة) و(غفلة) و(رغبة) وختمها بقصة (وشوش وشوش)، فيما تنقل القاص طاهر الزارعي بين القصة القصيرة والقصة القصيرة جداً ومن نصوصه التي قدمها الذاكرة والتعب (قصة قصيرة) ومن القصص القصيرة جداً (خدش) و(ابتلاع)، كما قدمت القاصة علياء آل الشيخ مبارك مجموعة من القصص القصيرة جداً ومنها :(شك) التي تقول فيها:
“كان كلباً بوليسياً بامتياز ..يأتي كل مرة ..بدليل على براءتها”.
وقصة (أحمر شفاه):
“دخل مسرعاً…..يبحث عن طعام يلتهمه!
كانت تتهيأ له!
صرخ قائلاً: أين الطعام يا……؟؟
سقط أحمر الشفاة من يدها ….!!
مسحت دموعها، وغادرت مرآتها!!!”
كما قدمت مجموعة أخرى من القصص هي: (اختناق) و(طَلْقة) و(عطب) و(رؤيا جميلة).
أما القاص عبدالجليل الحافظ، فقد قدم نصاً بعنوان (بعث)
كما قدم الروائي حسين الأمير جزءًا من روايته ومنه:
(… من أنا؟
كثيرٌ ما يأتيني هذا السؤال، يزورني على شكل طائر يحوم حولي يرسم دائرة فوق رأسي يجعلني أسيراً عنده، انقاد إلى بحر سؤاله، ثم أعود إلى أعماقي نحو قلبي؛ منطلقاً إلى أخمص قدمي، ثم معاكساً باتجاه رأسي…).
بعدها تحدثت القاصة أفراح سلطان عن كتابها (لي من اسمي نصيب).
ليعقبها البشير قراءة مجموعة من قصصه القصيرة جداً كان منها: ( نملة ) يقول فيها:
“كبرت
      كبرت
          كبرت
           وظلت نملة! “
كما قدم قصصا أخرى هي (العنكبوت) ، (غصنان من ذهب)، (الهدهد).
هذا وتخلل اللقاء تكريم رئيس النادي للأطفال المشاركين في أنشطة النادي ومنهم الموهوبة توتة النعيم التي شاركت بقصة قصيرة مرتجلة، وفي مداخلات الحضور تحدث المخرج خالد الخميس عن تقديم عمل للأطفال يتبناه النادي، الذي أعرب بدوره الدكتور الشهري مُرحباً بذلك وأعلن أن النادي مفتوح للجميع بكافة إمكاناته وتداخل الأستاذ باسم النعيم متسائلاً أين القصة فيما سمع من نصوص الأدباء وعقب الدكتور سليمان البوطي بقوله:  إن النص العظيم هو ذلك النص الذي يبتدئ عند نقطة النهاية، وفي النهاية قام رئيس النادي بتكريم الأدباء المشاركين في الأمسية.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زهبه

    رئيس النادي الأستاذ الدكتور ظافر الشهري مع احترامي للرجل لكن ايش دخله في البرناج دامه مو حساوي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>