دراسة جديدة توضح مقدار الكافيين اليومي المسبب للصداع النصفي

الزيارات: 545
التعليقات: 0
دراسة جديدة توضح مقدار الكافيين اليومي المسبب للصداع النصفي
https://www.hasanews.com/?p=6596936
دراسة جديدة توضح مقدار الكافيين اليومي المسبب للصداع النصفي
وكالات - الأحساء نيوز

يعتقد الخبراء أن الكافيين يساعد على منع الأدينوزين، وهو جزيء ضالع في نوبات الصداع النصفي، من الارتباط بالمستقبلات في المخ؛ لذلك يستخدمه كثير من الناس كعلاج في المنزل، كما أنه مكون من مكونات العديد من أدوية الصداع النصفي التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، ولكن على عكس الحدس يقول بعض الذين يعانون من الصداع النصفي أيضًا أن تناول الكافيين يمكن أن يؤدي إلى تطور الصداع.

وتشير دراسة جديدة نشرت في المجلة الأمريكية للطب، إلى أن تناول ثلاث حصص من المشروبات المحتوية على الكافيين مثل القهوة والشاي والصودا في يوم واحد، يبدو أنه نقطة التحول التي يسبب فيها الكافيين الصداع النصفي بدلًا من علاجه أو تخفيف أثره، مع ملاحظة أنه عادةً ما يتم تعريف الحصة على أنها 8 أوقية من القهوة أو 6 أوقية من الشاي أو 12 أوقية من الصودا أو أوقية من مشروب الطاقة، وفي حين يمكن أن محتوى الكافيين يختلف من مشروب إلى آخر، فإن الدراسة لم تميز بين أنواع هذه المشروبات.

وخلال الدراسة طلب الباحثون من 98 بالغًا يعانون من الصداع النصفي من مرتين إلى خمسة عشرة مرة شهريًّا تسجيل استهلاكهم للكافيين مرتين يوميًا لمدة ستة أسابيع، إلى جانب معلومات حول مسببات الصداع النصفي المحتملة الأخرى بما في ذلك التمارين الرياضية واستهلاك الكحول والمزاج والنوم وحالة الحيض والطقس التغييرات، كما قدموا معلومات حول أعراض الصداع النصفي الذي عانوا منه خلال فترة الدراسة، وكيف تم علاجهم، وقد لاحظ الباحثون وجود نقطة انعطاف حول ثلاث حصص من الكافيين يوميًّا؛ حيث وجدوا أن مشروبًا واحدًا أو مشروبين يحتويان على الكافيين يوميًّا لا يرتبط إحصائيًّا بفرصة أكبر للإصابة بالصداع النصفي، لكن ثلاثة أو أكثر كانوا مرتبطين بزيادة خطر الإصابة بالصداع في ذلك اليوم وفي اليوم التالي.

وهنا ظهرت حقيقة العلاقة التي تمتد لليوم الذي يلي استهلاك الكافيين المرتفع، وهي أمر بالغ الأهمية؛ حيث يستخدم الكثير من الذين يعانون من الصداع النصفي الكافيين كعلاج للصداع الحالي، وهنا اتضح أن الأشخاص الذين كانوا أكثر عرضة للإصابة بالصداع في اليوم التالي لاستهلاك الكافيين الثقيل، إنما كانوا عرضة لذلك بسبب المشروبات وليس العلاج.

كما لاحظ الباحثون أن تسامح الفرد مع الكافيين والذي يمكن أن يبني بمرور الوقت، من المرجح أن يكون أمرًا مهمًّا أيضًا، وحسب الباحثين فإن هذه الدراسة لا تستطيع وصف الكمية المثالية من الكافيين أو أنواع المشروبات التي تحتوي عليه، ومع ذلك فإن الذين يعانون من الصداع النصفي يجب أن يضعوا هذه النتائج في الاعتبار.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>