احدث الأخبار

لهذا السبب .. الأجانب يربكون استعدادات العدالة لدوري محمد بن سلمان دون مقابل مالي.. “الجوازات” تمدد صلاحية التأشيرات السياحية لمدة 3 أشهر “الصحة”: تسجيل 1815 إصابة جديدة بفيروس كورونا”.. والأحساء تُسجّل 120 حالة أكثر من 160 ألف طلب توكيل لزكاة الفطر تلقتها “بر الأحساء” إلكترونيًا تعرّف عليه .. علماء يرشحون مزيجاً دوائياً لعلاج كورونا “آل الشيخ” يُذكّر بفتوى “كبار العلماء” بشأن حكم الجمعة والجماعة لمن خشي الضرر بسبب كورونا الأرصاد تكشف موعد بداية ونهاية “فصل الصيف” وارتفاع متوقع لدرجات الحرارة بالمملكة علماء يكشفون نوعية الكمامات الأكثر فاعلية في الحد من كورونا.. ويحددون مواصفاتها “الأحساء الشاعرة” تُعايد القيادة والشعب عبر “أدبي الأحساء” عليكم بعد الله اتكلنا .. في علاج تطبيق توكلنا بالصور.. “سجون الشرقية” تستأنف جلسات محاكمة النزلاء “عن بُعد” “سابتكو” تعلن استئناف رحلاتها بين المدن.. وفتح الحجوزات غداً الخميس

حلقة “نِعِمَّا رِجَالٌ عَرَفتُهُم” لـ”العكاري” تتصدر المقالات الأكثر قراءة في أسبوع

الزيارات: 630
التعليقات: 0
حلقة “نِعِمَّا رِجَالٌ عَرَفتُهُم” لـ”العكاري” تتصدر المقالات الأكثر قراءة في أسبوع
https://www.hasanews.com/?p=6584613
حلقة “نِعِمَّا رِجَالٌ عَرَفتُهُم” لـ”العكاري” تتصدر المقالات الأكثر قراءة في أسبوع
فاطمة محمد - الأحساء نيوز

1- نِعِمَّا رِجَالٌ عَرَفتُهُم (13): المهندس يوسف أحمد الصَّالح للكاتب محمد إياد العكاري والذي تجاوز الـ2600 مشاهدة

ذكر قصة الصحابي الجليل الذي بُشِّر بالجنة كمثال ،حيث لم يكن له كثير عبادةٍ وصلاةٍ وصيامٍ ،لكنه كان لاينام إلا وقلبُهُ نقيٌّ صافٍ، ينامُ طيِّبَ النَّفْسِ، جميلَ الرُّوحِ ،مُسَامِحَاً ومُتَسَامِحَاً وفي صدد سلامة الصدر ،وطيب القلب ، وإشراقة الوجه ،يتذكر المهندس يوسف أحمد الصالح رحمه الله الذي ارتسمت صورة قلبه على مُحَيَّاهُ بالبشاشة والود،وتبدَّت سلامة صدره بطلاقة وجهه والابتسامة التي لاتفارقه.. 

2- اضحك يا نفسيّة! للكاتب عبدالله بوحليم والذي تجاوز الـ900 مشاهدة

عرّف النفسية كما يرى هو ذلك الشخص الذي يريد أن يتحكم فيالجوّ العامللجلسة ويُسيّرها كما يشاء ويرى أيضا أن الواعي والمتّزن هو من يستطيع التحكم ومسايسة هذه الظروف والسير بها إلى برِّ الأمان قدر الإمكان 

3- الفضاء السيبراني .. السارق الخفي للكاتب عبدالرؤوف السماعيل

الفضاء السيبراني مدارات ومحطات إيجابية وسلبية لا تخفى على رواده , فالمرونة في التواصل وترابط العقول والترفيه و تحصيل العلم من أهم الإيجابيات التي تحسب للفضاء السيبراني، إلا أن صعوبة فهم الآخرين وقراءة ملامحهم يساهم في الانفصال المعنوي عن الواقع وانقطاع التواصل البصري والحسي ينشأ عنه وينشأ عنه سرعة الحكم على الآخرين في الحياة الواقعية والعصبية وعدم التثبت وهذا مايحدث عند الانغماس في عالم الفضاء السيبراني مما يؤدي إلى تعمق جراح العلاقات و تزيد من الفجوة و التباين بين أفراد الأسرة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>