السودان .. المجلس العسكري يعلن هروب “شقيق البشير” إلى تركيا

الزيارات: 633
1 تعليق
السودان .. المجلس العسكري يعلن هروب “شقيق البشير” إلى تركيا
https://www.hasanews.com/?p=6582467
السودان .. المجلس العسكري يعلن هروب “شقيق البشير” إلى تركيا
وكالات - الأحساء نيوز

أعلن المجلس العسكري السوداني، اليوم الثلاثاء، اعتقال أحد الأشقاء الخمسة فقط “للرئيس المخلوع” عمر البشير؛ على الرغم مما تمّ إعلانه سابقاً، عن اعتقال شقيقيْن اثنيْن، وقد تمكّن الشقيق الثاني من الفِرار إلى تركيا.

وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الفريق الركن شمس الدين كباشي: “كنا قد أعلنا في أبريل اعتقال شقيقَي الرئيس، عبد الله والعباس، لكن هذا التصريح لم يكن دقيقاً: ذاك اليوم تمّ القبض على عبد الله فقط”.

وبحسب “سبوتنيك عربي” تمّ القبض على عبد الله يوم 17 أبريل، وفي اليوم التالي شُوهد العباس على الحدود مع دولة مجاورة، وطالبت السلطات السودانية من هذه الدولة، تسليم شقيق البشير؛ لكنها رفضت ذلك، بحسب المصدر.. وتابع كباشي: “ثم علمنا أنه في تركيا”.

ووفق بيان المجلس العسكري: “تمّ احتجاز البشير في سجن كوبر في الخرطوم”.

يُذكر أن مكتب المدعي العام السوداني أعلن عن توجيه اتهامٍ إلى البشير؛ بقتل متظاهرين خلال الاحتجاجات التي اندلعت ضد نظامه وأدّت إلى الإطاحة به في 11 أبريل.

وأوضح المدعي العام، أن التهم صدرت في سياق التحقيق في مقتل الطبيب بابكر عبدالحميد في منطقة بري بشرق العاصمة الخرطوم.

في سياقٍ آخر، أكّدت مصادر طبية في السودان، مساء الإثنين، سقوط أكثر من 10 جرحى أُصيبوا بالرصاص في محيط اعتصام الخرطوم، بعضهم في حالة خطرة.

وسُمع دوي إطلاق نار قرب وسط العاصمة في ساعةٍ متأخرة من مساء الإثنين، بعد اشتباك قوات الأمن والقوات شبه النظامية مع المحتجين الذين أغلقوا الطرق، وجاء ذلك وفقاً لوكالة رويترز.

وتطورت الأوضاع الميدانية بصورة مؤسفة في محيط ساحة الاعتصام والشوارع المؤدية إليه، وتعرّض عددٌ من المعتصمين في شارع النيل، إلى إطلاق نار حي؛ ما أدى إلى مقتل ضابط، وأُصيب 10 بإصاباتٍ متفاوتة في أرجلهم، ونُقلوا إلى المستشفى، فيما شهدت الشوارع الفرعية المؤدية إلى القيادة العامة اعتداءً على المواطنين بالضرب بالهراوات والعصي من قِبل قوات ترتدي زي “الدعم السريع”.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    لو يعرض علي رئيس جمهورية عربية ما أقبل
    ما أجني على نفسي فقط بل على جميع من له قرابة مني
    سجنتوا الرئيس ما ذنب الباقي

اترك تعليق على زائر الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>