غربة الذات

الزيارات: 678
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6559092
غربة الذات
أنيسة السماعيل

الغربة عن الذات  أصعب إحساس يمكن أن يشعر به الإنسان حينما نعيش  غرباء عن أنفسنا نفتقد السلام الداخلي  والطمأنينة التي تمنحنا  الأمان و تشغلنا الحياة بإيقاعها السريع وتلهينا بأرقامها المغرية ونعتقد لوهلة أننا كم نستطيع  أن نحقق فيها وليس كيف نعيشها وتصبح الصورة لدينا ناقصه  والمعادلة غير مكتملة .

لذلك نحن بأمس الحاجة أن نجدد  علاقاتنا مع ذواتنا التي أهملناها وتستجد في حياتنا محطات يجب الوقوف عندها للتحاور وأجمل حوار هو حوار الذات وأجمل عتاب هو عتاب الذات وذلك لمراجعة مسارنا ومن المهم أن نطرح على أنفسنا أسئلة عن حياتنا قد تكون بديهية لكنها ربما تجعلنا نرى أشياء لم تكن في مخيلتنا .

ومن المهم أيضا أن نفكر كيف يمكن لنا أن نسعد من حولنا ونهتم بمن نحب لأن كل النجاحات في العالم من دون مشاركة الآخرين هباء منثور وجهد ضائع والمصارحة مع الذات والوضوح في الرؤية يجعلان الإنسان أكثر استقرار وثقة في نفسه ومن حوله وخاصة عندما يتجاوز الإنسان المظاهر والتزاماتها ويركز مع ذاته كيف يسعد من حوله ونتعامل مع الحياة بواقعية و نعطي الآخرين مساحة من الحب والتسامح فإننا نكون أكثر اقترابا من أنفسنا  وحقيقة معدننا أقصى لحظات الامتزاج مع الذات هي لحظات العطاء .

فالعطاء يقارب النفوس ويختصر المسافة ويريح الذات المتعبة وخاصة عندما نحتسب أن العطاء من أجل رب البشر فكم نحن في هذه الفترة الصعبة التي يمر بها العالم بحاجة لتقارب ذواتنا وتحدي من يحارب ذاتنا الطبية التي تربت على حب الخير للغير والتعامل المتميز للجميع ونبذ الكراهية وترسيخ القيم ونبذ كل ما يفرق قلوب تعلمت من دينها أننا كالجسد الواحد إذا مرض عضو فيه تداعت له بقية الأعضاء بالحمى والسهر.

لذلك يجب أن تسود روح المحبة والتسامح في كل الأمور التي تتطلب الحوار والنقاش في أمور قد يكون لدى البعض قناعات بها ومن الصعب على الآخر تقبلها ويجب أن نتقبل بعض وألا نرفض الآخر مهما اختلفنا معه وأن تجمعنا مساحة من الحرية التي كفلها لنا ديننا العظيم في كل الأمور  أن التعمق في الذات البشرية وإسعادها يتطلب مراجعة أنفسنا ومحاسبتها حول كل مايستجد وأن نتعمق في داخلنا لكي يظهر لنا الجمال الداخلي الذي نحن بحاجته في كل وقت والابتعاد عن الاحتقان والتشنج في كل موضوع لأننا نعيش فترة من الفترات التي يجب أن نكون أكثر تقارب وتعاون وتآلف وتفاهم مع داخلنا ومع من حولنا لكي تمر الحياه بحب وسلام.

كم أتمنى أن يكون لدينا مناهج في التعليم العام  من البداية في مجال علم النفس البشرية والعلاقات الاجتماعية الذي هو من أهم العلوم في هذه الفترة وكم نحن بحاجة للتعمق في أنفسنا ومن حولنا ونركز على فهم ماحولنا ومايجري فيها من أمور تتطلب وقفة الجميع لمراجعة ذاتهم التي أهملوها في خضم الحياة المتسارعة والغريبة؛ أنني أتمنى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>