الشكاوى الكيدية

الزيارات: 3872
التعليقات: 0
الشكاوى الكيدية
https://www.hasanews.com/?p=6555927
الشكاوى الكيدية
أحمد الصويغ

يشتكي بعض المدعى عليهم من بعض المدعين فيما يخص بعض الشكاوى التي قد تستنفذ شيئا من طاقاتهم وأخرى من أموالهم تجاه بعض القضايا وخاصة تلك الدعاوى الباطلة .

ومن جهة أخرى تشغل بعض الشكاوى أجهزة الدولة من محاكم وشرط واقسام النيابة العامة ، مما يستنفر جهودها التي تذهب سُداّ وخاصة في تلك الشكاوى الكيدية .

لذا فقد وافق مجلس الوزراء على القرار رقم ٨٥٨٢ في تاريخ ٢٣ / ٥ / ١٤٠٦ هـ على قواعد الحد من آثار الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة لتحييدها والحد منها .

ومعاقبة أي مدعى يقوم بمثل تلك الدعاوى حسب ماورد في المادة الرابعة من نفس القرار والتي تنص على : ( من تقدم بدعوى خاصة وثبت للمحكمة كذب المدعي في دعواه ، فللقاضي ان ينظر في تعزيره ، و للمدعى عليه المطالبة بالتعويض عما لحقه من ضرر بسبب هذه الدعوى ) .

وكثير من المدعى عليهم يتكلف كثيرآ والآخر يقوم بتوكيل محامي ومن هذا القبيل لإظهار براءته وهو في الواقع برئ منها لكون المدعى قدم عليه شكوى كيدية ، وفي النهاية يمكنه ان يتقدم بدعوى جديدة لدى المحاكم المختصة اذا ثبت ان الدعوى السابقة عبارة عن شكوى كيدية وثبوت ذلك لدى القاضي المختص وتدوينه في صك خاص بها .

لذا فإن قرار مجلس الوزراء كفل للمدعى عليه المطالبة بالتعويض عما لحقه من أضرار قد تكون مالية أو نفسية ويكون هنا هو المدعي ويكون الطرف السابق مدعى عليه، وكلما تم إقناع القاضي المختص بتلك الأضرار من خلال جلب الأدلة على تلك الأضرار كلما تسنى للقاضي أن يمعن النظر ويدقق بها، وعند ثبوت صحتها للقاضي وعدم وجود أي ملابسات أخرى حولها فحري أن يحكم القاضي بالتعويض لصالح المدعى وهو نفسه المدعى عليه في القضية السابقة، وللقاضي أن ينظر في تعزيز المدعى عليه وهو نفسه المدعي في القضية السابقة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>