"أخلاق البر" تفوز بالمركز الأول من "الشرقية"..

“جامعة الدول العربية” تحتضن فعاليات تكريم الفائزين بقلادة مؤسسة “الأمير محمد بن فهد”

الزيارات: 797
التعليقات: 0
“جامعة الدول العربية” تحتضن  فعاليات تكريم الفائزين بقلادة مؤسسة “الأمير محمد بن فهد”
https://www.hasanews.com/?p=6554566
“جامعة الدول العربية” تحتضن  فعاليات تكريم الفائزين بقلادة مؤسسة “الأمير محمد بن فهد”
الأحساء نيوز

أكدت جامعة الدول العربية حرصها على تعزيز العمل التطوعي باعتباره أساسًا مهمًا لبناء وتنمية المجتمعات وبث وعي الترابط بين كافة أعضائه، منوّهة إلى أن العمل التطوعي ضروري لبناء التكامل الاجتماعي وتعزيز انتماء الشباب لمجتمعاتهم وأوطانهم. جاء ذلك في كلمة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية التي ألقتها مديرة إدارة منظمات المجتمع المدني بالجامعة العربية الدكتورة ناصرية البغدادي في احتفالية “قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للأعمال التطوعية في الوطن العربي”، الذي عٌقد اليوم بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية تزامنًا مع الاحتفال بيوم التطوع العالمي.

واستعرضت البغدادي جهود الجامعة العربية في دعم دور منظمات المجتمع المدني وإشراكهم في العمل العربي المشترك، والعمل على تمكينها للعب دور أكثر فعالية لتنمية وتطوير المجتمعات العربية ولتكون هذه المنظمات الشريك الفاعل والداعم لحكوماتها في تنفيذ أهداف الأجندة الأممية للتنمية المستدامة 2030.


وعدّت مديرة إدارة منظمات المجتمع المدني بالجامعة العربية “قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية للأعمال التطوعية في الوطن العربي” أحد الأطر الاسترشادية لتجسيد الفكر التطوعي وطنيًا وعربيًا، معربة عن أملها في أن تصبح “القلادة” على مدار السنوات القادمة منبرًا عربيًا للاحتفاء برواد العمل التطوعي في الوطن العربي.
وأكد الأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للتنمية الإنسانية عيسى بن حسن الأنصاري في كلمته على أهمية دور منظمات المجتمع المدني للتطوع وتعزيز العمل العربي المشترك، مشددًا على أهمية الاحتفال باعتباره يرسخ الأفكار البناءة والمشروعات التي تخدم أهداف التنمية في المجتمعات وترسخ دور الشباب. واقترح “الأنصاري” بلورة فكرة منح القلادة إلى إنشاء أكاديمية للعمل التطوعي في العالم العربي، متطلعًا إلى التعاون والتنسيق مع الجامعة العربية في هذا الإطار، بحيث يتم تنفيذ المشروعات الفائزة بالقلادة بما يخدم الواقع العربي.

من جانبه، حرص الكاتب بصحيفة “الأحساء نيوز” الأستاذ بكر العبدالمحسن على حضور الاحتفالية بالقاهرة للمشاركة في فعاليات الاحتفال الذي ينعقد للمرة الأولى، حيث وصف “العبدالمحسن” التحضيرات الكلمات التي ألقيت بالرائعة في يوم رائع كيوم التطوع العالمي، فيما شكر جامعة الدول العربية على تبنيها مثل هذه المبادرات وعلى رأسها مبادرة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للأعمال التطوعية لتعزيز أفق التطوع بالمجتمع العربي بشكل عام والعالم بصورة أوسع.


من جهته نوّه رئيس الاتحاد العربي للتطوع حسن بوهزاع في كلمته إلى أهمية التطوع والعمل على تنميته وتطويره في ظل التحديات التي تواجه المنطقة والعالم، داعيًا في هذا الإطار إلى إشراك القطاع الخاص للنهوض بالعمل التطوعي في العالم العربي.

ولفت الانتباه إلى الدور الذي تلعبه مؤسسة محمد بن فهد بتبني العديد من الجوائز لدعم العمل التطوعي ومشروعاته المختلفة، مبينًا أن احتضان الجامعة العربية لهذه الفاعلية يعكس اهتمامها بالعمل الأهلي وتبني المشروعات التنموية الرائدة لبناء المجتمعات العربية.

والمشروعات الفائزة بالقلادة في المجال الإنساني التنموي هي مشروع “مخبز أبو ألف” وهو مبادرة فردية بدولة اليمن، و«احتياجات» ويمثل مبادرة فردية بقطاع غزة الفلسطيني، ومبادرة «الغارمون» بجمعية سنحيا كرامًا بالأردن، ومشروع «إطعام التطوعي» وتنفذه الجمعية الخيرية للطعام بالمملكة العربية السعودية.

والمشروعات الفائزة في المجال الشبابي هي، مسابقة «أخلاق البر» والذي نفذته لجنة التنمية الاجتماعية – القطيف، بالمملكة العربية السعودية، ومشروع «حياة كريمة» للجمعية الوطنية لحماية المجتمع، في مصر، ومشروع «سمو» لمبادرة سمو بمملكة البحرين.

وفي المجال البيئي، فازت مشروعات: مبادرة «ثورة الدنابر التطوعية» من العراق، ومشروع «التصرف في الموارد الطبيعية وحماية منطقة حريزة شنني» لجمعية التنمية والدراسات بتونس، ومشروع «الإعلام البيئي» لجمعية أصدقاء النخلة بالكويت.

وتهدف القلادة لتحفيز التنافس في الأعمال التطوعية في الوطن العربي، ونشر وتعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية، وتشجيع المنظمات الأهلية والجهات والأفراد في زيادة مساهمتها بالمشاريع التطوعية المتميزة للمساهمة في العملية التنموية، والمساهمة في تطوير الأعمال التطوعية وتوجيهها للمساهمة في عملية التنمية المستدامة في المجتمع، إلى جانب إبراز دور المؤسسات والجهات والأفراد التطوعية بإعطائهم الاهتمام والتقدير حتى يواصلون العمل في هذا الإطار، ويبلغ مجموع جوائزها 30 ألف دولار في المجالات الإنسانية والشبابية والبيئية.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>