لكيلا تصبح خارج الزمن

الزيارات: 541
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6553788
لكيلا تصبح خارج الزمن
عبدالله المسيان

القوانين كالبشر تهرم وتشيخ.

تمر المملكة بمرحلة تحديث في عدة أمور وعلى رأس ذلك تحديث المؤسسات والوزارات وما يتفرع عنها من قوانين وأنظمة ولوائح.

خلال عامين غيّر جهاز المرور في المملكة جلده. أصدر المرور قائمة جديدة من العقوبات والمخالفات و بتسعيرات مغلظة.

قائمة مغايرة كليا عن القائمة السابقة التي بقيت مطبقة لسنوات طويلة.

هل اطلعت على قائمة مخالفات المرور الجديدة؟ اطلاعك سيجنبك ارتكاب إحداها وتالياً يوفر عليك دفع غرامة ربما تكون باهظة.

وزارة الخدمة المدنية هي الأخرى غيّرت كثيرا من لوائحها وموادها.

هل دخلت على موقع الخدمة المدنية ونقرت أيقونة اللوائح وقرأت مايخصك كموظف وعرفت ما لك وما عليك؟

لابد أن لك ابناً أو ابنة أو أخ أو عزيز عليك على وشك التخرج من الثانوية العامة ويطمح بمواصلة الدراسة الجامعية.

ماهي آخر معلوماتك فيما يخص الجامعات.

كل الجامعات بدلت أنظمة القبول القديمة وحل محلها أنظمة قبول جديدة وفي كل عام يضاف شرط جديد أو تتغير نسب القبول.

كن مطلعاً وحث ابنك على الاطلاع على أنظمة القبول في الجامعات حتى لايفوت عليه مقعد الجامعة.

عزيزي المعلم ثمة أنظمة ولوائح وتغييرات في وزارة التعليم تخصك كمنتسب لهذا الصرح الشامخ حبذا لو اطلعت عليها.

وقس هذه الكلام على بقية موظفي الدولة.

درجنا في السنوات الأخيرة على استعمال كلمة (تحديث) عندما يتصل الأمر بالأجهزة الذكية. التصق التحديث في أذهاننا بالتكنولوجيا.

ثمة تحديث هام جدا ولايتحدث به أحد وربما يتسبب في خسائر لك أو يفوت عليك إحراز مكاسب إن لم تكن ملماً به.

لكيلا تصبح خارج الزمن احرص على أن تجري من آن لآخر (تحديثا) لكل الأنظمة واللوائح في ذاكرتك. احذف من ذاكرتك أي قانون ونظام قديم تم استبداله واجعل مكانه أحدث نسخة للوائح والأنظمة.

تحديث القوانين سيجعلك تظفر بحقوقك وسيجعلك في منأى عن العقوبات كما في قوانين المرور.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>