احدث الأخبار

“تعليم الأحساء” يحصد جوائز في منافسات “العروض المسرحية” بالرياض “العيسى” يقف على استعدادات مركز الملك عبدالعزيز الكشفي لاستقبال كشافة “رسل السلام” ضمن برنامجه الوطني “أدبي الأحساء” يستضيف معالي الأمين العام لهيئة كبار العلماء مصادر خاصة لـ “الأحساء نيوز ” تكشف حقيقة إنتقال لاجامي “الفتح” كشافة “تعليم الأحساء” تستقبل أبطال التميز الكشفي بمدرسة “قرطبة الابتدائية” البحرين تجدد موقفها الداعم لإجراءات المملكة بشأن قضية “خاشقجي” بالصور .. “الفارس تحتفل بزفاف ابنها “ناصر” “محافظ الأحساء” يُقلد مدير سجن الأحساء “العتيبي” رتبته الجديدة “الجبير”: تسييس قضية خاشقجي تساهم في شق وحدة العالم الإسلامي “بر الشرقية” تكرم 30 طالباً متفوقاً من أبنائها وتدشن جائزة التفوق العلمي بالصور.. “المؤسسة العامة للري” تنجز “خطة الطوارئ” لموسم أمطار 1440 الدكتور “العقيل” وكيلًا لشؤون الدعوة والإرشاد ومشرفاً على الإدارة العامة للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن
عاجل

شاهد.. النيابة العامة تكشف عن طريقة مقتل خاشقجي وتوجه التهم لـ11 شخصًا

فرحة أول يوم دراسي

الزيارات: 3459
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6534083
فرحة أول يوم دراسي
د. عبدالله الحميدي

تُعد بداية العام الدراسي المرحلة التي تتقاطع خلالها جهود كافة الإدارات والمكاتب داخل قطاع التعليم، ويمثل لها إعداد الطالب وتهيئة البيئة التربوية المناسبة لبناء شخصيته وتعزيز مهاراته، هاجساً ملحاً يقدح زناد العمل الدؤوب لتذليل كافة العقبات والمعوقات التي تعترض تحقيق ذلك.

وهو ما دفع وزارة التعليم إلى إنشاء برامج إلكترونية تساعد في الوقوف على جاهزية الميدان لبدء العام الدراسي بكفاءة وإتقان، منطلقة من رؤية المملكة العربية السعودية المتوثبة لتحقيق أعلى معايير الجودة، وتمكين الإنسان السعودي ورعايته وتوظيف مواهبه لخدمة دينه ووطنه.

إن منظر الطفل الصغير وهو يخطو أولى خطواته نحو المدرسة، بقدر ما يعكسه من جمال ويرسمه من أمل و يبشر بغد مشرق، يضع في أذهاننا سؤالاً ملحاً:

ماذا أعددنا لذلك اليوم؟!

فإذا كنا قد عقدنا العزم على إعداد الطالب ليكون أنموذجا مشرفاً لوطنه فإن تحقيق ذلك يحتاج بذل قصارى الجهد من قبل كافة الأطراف المعنية بالعملية التعليمية لتوفير كافة احتياجات المدرسة لبداية العام الدراسي، عن طريق توفير الكتب والتجهيزات المدرسية، وتوجيه المعلمين الجدد إلى مدارسهم قبل بداية الدراسة بوقت كاف بعد إعدادهم وتهيئتهم لحمل تلك الرسالة العظيمة.

وحتى تحقيق ذلك تقوم الإدارات برصد ومتابعة ومراقبة مؤشر الاستعداد منذ نهاية العام السابق عن طريق البرامج الإلكترونية المخصصة لذلك ولنقل تصور واضح لمعالي وزير التعليم عن سير عمليات الاستعداد حتى تكتمل الاستعدادات وفق التطلعات والخطط المعدة سلفا.

وإذا كانت المدرسة هي الميدان الذي تزدحم على أرضه تلك الجهود حتى تحين ساعة الصفر فتكون مهيئة لاستقبال أبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات وذلك بعد أن كانت جذوة من النشاط والتنسيق المشترك بينها وبين الإدارات قبل بداية العام الدراسي من خلال هيئتيها التعليمية والإدارية في انسجام وتعاون وتكاتف لا يجفف عرق جهوده إلا انعكاس أثر ذلك على الطالب على شكل نواتج إيجابية تسهم في نجاحه وزيادة تحصيله العلمي.

إن الطالب الذي يخطو خطواته الأولى نحو المدرسة وحتى الطالب الذي يعود إلى مقاعد الدراسة بعد قضاء إجازة الصيف، ينتظرهما يوم مهم ومؤثر في مستقبلهما لدوره الكبير في توثيق علاقتهما بالمدرسة ومعلميها وبزملائهما الطلاب، وبقدر نجاحنا في أن تكون تلك البداية مستقرة بقدر تعزيز فرص حصول أبنائنا على تعليم ذي كفاءة عالية وبالتالي مخرجات جيدة تسهم في رسم ملامح مستقبلهم.

على أمل أن تكون هذه البرامج وما تضمنته من جهود في المتابعة والرصد والمراقبة هو ما أعددناه لليوم الأول من بدء العام الدراسي، مع تمنياتي لأبنائي الطلاب وبناتي الطالبات بعام دراسي مفعم بالنجاحات تلو النجاحات وكل عام وأنتم في خير.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>