الفحوصات الوقائية…. صمام أمان وطريق للكشف المُبكر عن الأمراض

الزيارات: 1261
1 تعليق
الفحوصات الوقائية…. صمام أمان وطريق للكشف المُبكر عن الأمراض
https://www.hasanews.com/?p=6515694
الفحوصات الوقائية…. صمام أمان وطريق للكشف المُبكر عن الأمراض
فاطمة المزيدي - الأحساء نيوز

كشف طبيب الأسرة المُقيم في مُستشفى الملك عبد العزيز للحرس الوطني بالأحساء الدكتور عبد الله بن سامي الحويل، خلال حديثه في برنامج (الفحوصات الوقائية للبالغين والكبار)، الذي أُقيم في ديوانية المُثقفين بأدبي الأحساء، مساء أمس الأثنين، وأداره المهندس عبد الله المقهوي، عن: “أن مُعظم المُنشآت الصحية تشهد انخفاض شديد للأفراد الذي يقبلون على عمل إجراء الفحوصات الوقائية في مختلف القطاعات الصحية، التي من شأنها توفير فرص لازدياد معدلات الشفاء للمصابين بمرضٍ ما، في حالة الكشف المبكر عن المرض”.

صمام أمان..

مُعرباً في معرض حديثه عن أهمية إجراء الفحوصات الوقائية للبالغين وكبار السن، في كونها “صمام أمان، ووسيلة قوية” في الحفاظ على الصحة، وذلك عن طريق إجراء فحوص مُعينة يمكن التنبؤ بمرضٍ ما قبل حدوثه، والقدرة على التمكن من علاجه في بداياته وتفادي مُضاعفاته، كما في الأمراض المُزمنة “السكر- الكوليسترول- الضغط”، والأمراض المُستعصية “سرطان القولون- سرطان الثدي- سرطان عنق الرحم- سرطان الرئة” بالإضافة إلى مرض “الاكتئاب وهشاشة العظام”، مُفيداً بأن هذه الفحوص تختلف أوقات إجراءها بحسب السن وعوامل الخطر، لدى كل شخص.

 

أساس الصحة… “نمط حياة”

وقد أكد الحويل على أن نمط الحياة الصحي، سبب رئيسي في تفادي الفرد الإصابة بالأمراض المُزمنة والمُستعصية، مُرجِعاً ذلك إلى:

  • اتباع نظام غذائي صحي، متمثلاً في تناول المُكسرات غير المالحة كاللوز والفستق والجوز، الموز، البروكلي.
  • مُمارسة الرياضة خلال 45 دقيقة لمدة خمسة أيام في الأسبوع.
  • التقليل من تناول اللحوم.
  • الابتعاد عن التدخين.

الفحوص الدورية جزء من نمط حياة صحي

وأبان الحويل، أن نتائج هذه الفحوصات ليست مجرد أرقام؛ بل علامات فارقة ضمن مسؤوليتنا كأفراد اتجاه أنفسنا نستدل بها في مواصلة الطريق نحو حياة أكثر صحة وسعادة، وتأكيد على ضرورة تبنى نمط حياة صحي واكتساب عادات صحية وحافز لمراجعة وتقييم كل شخص لسلوكيات حياته والعزم على التغيير الإيجابي، حتى ولو بشكل خطوات بسيطة، تتراكم بالتدريج نحو الهدف المنشود.

مُشيراً إلى أنّ أعراضاً وأمراضاً، مثل: مرض الضغط وارتفاع نسبة الكوليسترول، والسكري وأورام الثدي والرئة والقولون، يُمكن تلافيها من خلال إجراء الفحص الطبي الوقائي، وعند اكتشافها مبكراً فهذا يساعد على تسهيل علاجها.

مُبيناً أن الكثير من الأمراض المُزمنة والمُستعصية، أعراضها تتمثل في:

  • الخمول والكسل
  • الإنطواء اجتماعياً، وعدم مخالطة الآخرين
  • الإنقطاع عن مُمارسة الهوايات وبعضاً من العادات اليومية

مُشدداً على ضرورة مُعالجة ذلك، باتباع نمط حياة صحي، قائم على نمط غذائي صحي، ومُمارسة رياضة المشي لمدة 45دقيقة يوماً، كفيلة بالشفاء من أغلب أمراض العصر بقسميها “المُزمنة والمُستعصية”.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    المفروض تكون فيه توعيه في المراكز الصحيه عمل فحوصات

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>