احدث الأخبار

استقالة “الحلافي” من منصبه و “حسين عبدالغني” مديرًا تنفيذيًّا لكرة القدم في “النصر” الوحدة يكسب الباطن بثلاثة أهداف والأهلي يفوز على ضيفه الفيصلي “الشورى” يحيل مشروع نظام “الانضباط الوظيفي” للمناقشة بالجلسات القادمة “رابطة شمال الأحساء” تدشّن “مبادرة الوسم” لزراعة ١٠٠٠ شتلة صحراوية في الأحساء “الشؤون الإسلامية” تعلن فتح باب المشاركة في برنامج الإمامة بالخارج لرمضان المقبل الجمارك السعودية: إتلاف أكثر من مليوني سلعة مقلدة ومغشوشة “العبدالعالي”: آلية جديدة للإعلان عن إصابات كورونا في المملكة “الصحة”: تسجيل 217 حالة إصابة بكورونا .. وتعافي 386 خلال الـ24 ساعة الماضية “الربيعة”: المملكة أخذت ‏الصحة الرقمية كأولوية قصوى لتطوير الخدمات الصحية “الدفاع المدني”: احذروا من هطول أمطار رعدية على هذه المناطق “البنك المركزي” يزف بشرى سارة للقطاع الخاص بشأن برنامج تأجيل الدفعات ترقية “ملحم الحراجين” إلى رتبة مقدم

أخطوط عملاق على ساحل الخليج !!

الزيارات: 2654
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6513516
أخطوط عملاق على ساحل الخليج !!
يوسف الذكر الله

الأخطبوط الإيراني يغرق على سواحل الخليج بعد أن شلت أطرافها واختنقت أنفاسها وهي الآن تحتضر ؛؛ إنها فقط مسألة وقت.

يظن (نظام الملالي) بسلوكه العدواني المنتشر في الشرق الأوسط والعالم أن لديه القدرة على أن تكون دولته ذات سيادة وقوة بتلك الأعمال التخريبية وتجنيد العملاء والمنظمات والميليشيات الطائفية الارهابية في دول وقرى كنفوذ مدني وسياسي لتدعمهم بالمال والسلاح والشعارات الزائفة التي تمثل سوى دعاية كاذبة لكي تفرض نفسها على أرض الواقع ولكن جميع محاولاتهما ما هي إلا إجرام فاشل وإرهاب دولة منعزلة عن العالم وهذا سبب رئيسي بأنها مفلسة من كل شي.

من يدير دولة إيران ! سؤال يطرح دائماً والاجابة واضحة ؛؛ فهم ذات العمائم البيضاء والسوداء وعقول مشردة الاذهان وقلوب سوداء لا تميز بين الأخضر واليابس في منهجها التاريخي والاستراتيجي فقاعدتهم إن لم تكن معنا فأنت ضدنا وحتى من يكون معهم لا يسلم ولا يأمن لهم فخيانتهم يشهد لها التاريخ فهي دولة رائدة في دعم الإرهاب وتمويله بل تتبناه علناً لأهدافها التوسعية كإحتلال فكر أو إحتلال أرض فمهما غسلت يديها المتلوثة بدماء الأبرياء ومهما بيضت سجلها الارهابي لن تنظف ولن تكف من أعمالها الشيطانية والتخريبية التي اعتادت عليها، كوارث ومعاهدة مع الأباليس والجواسيس الخمينية المرتزقة.

كما أسلفت إنها مسألة وقت فعندما تجد نفسها على بساط الموت البطيء سوف تمد يديها إلى دول الخليج كوجه قبيح محاولاً تحسين صورتها من أجل أن تنهض كالذئاب الجائعة عندما تقع في الفخ مكبلة تجدها تصارع الموت فيصبح الخليج هو طوق النجاة لها ؛؛ فابحثي عن حبالك الآن.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    حسبي الله على الدواعش قطاعين الروؤس

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>