عاجل

وزارة الداخلية: صدور الموافقة الكريمة على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا

“أبو طبيلة”.. أحد تراثيات “رمضان” التي تقاوم “الاندثار” في الأحساء

الزيارات: 2018
تعليقات 3
“أبو طبيلة”.. أحد تراثيات “رمضان” التي تقاوم “الاندثار” في الأحساء
https://www.hasanews.com/?p=6513162
“أبو طبيلة”.. أحد تراثيات “رمضان” التي تقاوم “الاندثار” في الأحساء
صالح المري

رغم أن مهنة “المسحراتي” أو كما يعرف في الأحساء “أبو طبيلة” تقاوم الاندثار، عاماً بعد آخر، إلا أنها راسخة في أذهان الكبار، ومحببة لدى الصغار، ولا تكتمل جمالية أجواء شهر رمضان إلا بوجود “المسحراتي”، الذي اعتاد أن يجوب شوارع قرى الأحساء في ليالي الشهر الفضيل، ليوقظ الناس لتناول وجبة السحور قبل طلوع الفجر.

ومع انطلاق شهر رمضان لهذا العام، يترقب الصغار والكبار في الأحساء موعد مرور “أبو طبيلة ” قبل أذان الفجر بنحو ساعتين، ويخرجون من منازلهم أو يترقبونه من نوافذهم ، لرؤيته وهو يمسك بطبلة صغيرة، يقرع عليها بطريقة لا تخلو من نغمة محببة إلى النفس، ويردد الأهازيج والعبارات الدينية، وهو ينادي بصوت جهوري على الأهالي

ولايزال أهالي الأحساء متمسكين بتقليد “أبوطبيلة” رغم التراجع الملحوظ بسبب انتشار المنبهات في أجهزة الجوال الذكية، فضلاً على اعتياد غالبية المواطنين في السنوات الماضية، على السهر حتى تناول السحور وصلاة الفجر، ثم الخلود إلى النوم.

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    من الأحساء زائر

    موروث شعبي أتمنى يشجع ويستمر كي يبقى الماضي الجميل

  2. ٢
    D . Love

    يالمري اذكر الله المسحراتي موروث من موروثات رمضان ، رمضان يا قلبي وروحه السابقة لايردها شخص أو تصرف أو موقف ، رمضان الماضي حقبة ذهبية ذهبت ولن تعود كسابقاتها رمضان الماضي الروح ، الجار ، البساطة ….إلخ .

  3. ١
    زائر

    نتمنى أن لايندثر لأنه يعتبر تراث ومن بركات شهر رمضان

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>