الفراق إحسان أم سلسلة مكائد؟

الزيارات: 1515
تعليقان 2
الفراق إحسان أم سلسلة مكائد؟
https://www.hasanews.com/?p=6510515
الفراق إحسان أم سلسلة مكائد؟
مريم صالح الهدهود

إن المؤسسة الزوجية عريقة عراقة آدم وحواء ولا بديل عنها شرعًا ولا فطرةً, ويتحتم على كُل طرف السعي في ترميم العلاقة وحمايتها, وإن لم يتم ذلك وحدث الطلاق فلا يسعى أحد الطرفين إلى الانتقام والإضرار بالطرف الآخر بأي طريقة كانت, فقد اكتظت محاكم الأحوال الشخصية بدعاوى كيدية بين الزوجين بعد الطلاق, والتي تهدد المجتمع بظاهرة سلبية يدفع ثمنها المحاكم أولًا وذلك لأن تلك الدعاوى تُسبب ضغوطاَ بسبب كثرتها مع وجود دعاوى أولى منها, وثانيًا والذي يدفع ثمن تلك الدعاوى وهو المدعى عليه الذي يكون طرفًا بدعوى وهو ليس مُذنبًا ولا مُتهمًا بل فقط من أجل الكيد والإضرار به, وأيضًا الأطفال اللذين يقعون ضحية تلك الدعاوى, فالدعاوى الكيدية هي مطالبة المدعي غيره بأمر لا حق له فيه, فقط من أجل الإساءة وإلحاق الضرر بالمدعى عليه, وهذا محرم شرعًا, لذلك سعى المنظم السعودي إلى مكافحة الدعاوى الكيدية وردع من يتعامل بها, فنص نظام المرافعات في لائحة المادة الثالثة على أن” للمتضرر في الدعاوى الكيدية المطالبة بالتعويض عما لحقه من ضرر بطلب عارض, أو بدعوى مستقلة لدى الدائرة نفسها..”, فمن رُفعت عليه دعوى كيدية وتضرر منها- سواء رُفعت الدعوى على زوج من زوجته أو العكس- فعليه المطالبة بحقه وإثبات بأن تلك الدعوى كيدية وأن المقصود منها فعلًا إلحاق الضرر بالمدعى عليه والكيد به, وفي حالة إثبات كيدية الدعوى واقتناع القاضي بذلك يجوز لمن تضرر أن يُطالب بتعزير من ادعى عليه بدعوى كيدية.

وأخيرًا حث الإسلام على المسامحة والإحسان والعفو عِند المقدرة, قال الله تعالى: { فمن عفا وأصلح فأجره على الله}.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    عظيم جدًا .. أبدعتِ?!!

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>