احدث الأخبار

“الخارجية”: توجيهات وقرارات الملك إثر الحدث المؤسف لـ”خاشقجي” تأتي استمرارًا لنهج الدولة في ترسيخ أسس العدل النائب العام : اشتباك بالأيدي مع “خاشقجي” في القنصلية أدى لوفاته.. وتوقيف 18 سعودياً على ذمة القضية مصدر مسؤول : المملكة اتخذت الإجراءات اللازمة لاستجلاء الحقيقة في قضية خاشقجي وتؤكد محاسبة المتورطين خادم الحرمين الشريفين يوجِّه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة وتحديث نظامها بأمر الملك: إعفاء 3 من ضباط الاستخبارات العامة ، والمستشار سعود القحطاني عبدالله “الحليبي” في ذمة الله بالفيديو .. الاتحاد يواصل اخفاقاته ويتعادل مع أحد بالفيديو .. بثلاثية نظيفة الفتح يفوز على الرائد بالفيديو والصور .. النصر يواصل انتصاراته ويفوز بهدفين على حساب الباطن بالصور .. التعاون يتفوق على الفيصلي برباعية مقابل هدف شقيقة الزميل “بسام الأحمد” في ذمة الله النيابة السعودية: السجن سنتين وغرامة 100ألف ريال عقوبة رسائل التحرش

تصنيف وكالة “موديز” يؤكد مكانة السعودية الاقتصادية

الزيارات: 392
التعليقات: 0
تصنيف وكالة “موديز” يؤكد مكانة السعودية الاقتصادية
https://www.hasanews.com/?p=6505722
تصنيف وكالة “موديز” يؤكد مكانة السعودية الاقتصادية
محليات - الأحساء نيوز

تتمتع السعودية بثقل اقتصادي على المستوى الإقليمي، والصعيد الدولي؛ فهي لاعب مهم ومؤثر في أسواق النفط العالمية؛ فالنفط ما زال يعد المحرك الرئيس للاقتصاد العالمي، كما أن السعودية عضو في مجموعة دول العشرين؛ لذا يظل اقتصادها محط أنظار ومتابعة وكالات التصنيف المالي والائتماني العالمية؛ لأنه مؤشر حقيقي لاقتصاد المنطقة، وعامل مؤثر على مستوى العالم.

ووكالة (موديز) التي تأسست العام 1909م هي مؤسسة عالمية مرموقة، تقوم ببحوث اقتصادية وتحليلات مالية لتقويم أداء الحكومات من حيث المركز المالي، ووضعها الائتماني، وارتباط ذلك ببرامجها الإصلاحية. هذه الوكالة أكدت في تقريرها الذي صدر أن تصنيفها الائتماني للمملكة على A1 مع نظرة مستقرة للعام الجاري 2018م، متوقعة نمو الناتج الإجمالي السعودي 1.3 % في 2018م؛ وهذا يعكس تحسنًا كبيرًا في مضامين التقرير مقارنة بتقريرها السابق؛ ما يؤكد اقتناع الوكالة بالإصلاحات الهيكلية والاقتصادية التي تنفذها حكومة السعودية في إطار رؤيتها الطموحة 2030، خاصة برنامج التوازن المالي الذي يدعم ترقية التصنيف.

تلك الإصلاحات تبرهن على التوجه الصحيح الذي تنتهجه حكومة السعودية بقيادة وتوجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ومتابعة وإشراف صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وذلك من خلال مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية؛ ما يؤكد قوة الدعم السياسي من قِبل الحكومة للبرامج الإصلاحية والاقتصادية، ومن ذلك التغييرات القيادية، وإعادة الهيكلة في الوزارات الرئيسة؛ بما يشير إلى التعزيز في القدرة المؤسسية على تنفيذ تلك الإصلاحات.

والتقرير في ثناياه أشار إلى أن الصورة الائتمانية للمملكة تستند إلى الميزانية العامة للدولة مدعومة بالاحتياطيات الكبيرة للسيولة الخارجية، كما أشار إلى القوة المالية للحكومة حسب الاحتياطيات والأصول المعلنة في نهاية العام 2017م مقارنة بمعدلات الدين، وأن المخاطر الجيوسياسية تحت سيطرة السعودية، وأن برنامج مكافحة الفساد يعتبر إيجابيًّا من زاوية التصنيف الائتماني؛ لأن مساره يبرهن على الشفافية والاستخدام الأمثل للمصادر والاستثمار الحكومي في المستقبل.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>