أستاذي “عيسى الحماد” .. وحديث “بدء الوحي”

الزيارات: 4042
تعليق 31
https://www.hasanews.com/?p=6502771
أستاذي “عيسى الحماد” .. وحديث “بدء الوحي”
د. عبدالعزيز الضامر

“العلم في الصغر كالنقش على الحجر”… كيف لا يكون كذلك، وخصوصاً إذا وفِّق الطالب الصغير بنموذج رائع من نماذج الأساتذة القدامى في أساليب وطرق التربية والتعليم، وهذا ما حدث لي، وانثالت عليّ ذكرياته حينما بلغني خبر وفاة أستاذي عيسى بن صالح الحماد، الذي تتلمذت عليه في الصف الرابع الابتدائي سنة (١٤٠٧هـ-١٩٨٧م) بمدرسة عبد الرحمن الغافقي في الأحساء، حيث كان أستاذي الأول في السيرة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة والسلام، عرّفنا على النسب والميلاد، الغزوات والبطولات، على حجة الوداع التي دخل الناس وقتها في دين الله أفواجا.

أدهشني بأسلوبه السردي الرائع، وإيماءاته الخطيرة التي تأسرك وتسرح بمُخيلتك بين مكة والمدينة ومواطن الوحي والتنزيل، ولا يقطعها إلا جرس انتهاء الحصة. هو أول أستاذ تلقيت منه حديث بدء الوحي الذي رواه البخاري في كتاب الوحي، وبعض كتب السير والتاريخ.

حديث اللقاء الأول الذي جمع النبي صلى الله عليه وسلم بجبريل عليه السلام في غار حراء؛ ليبلغه رسالة السماء. لم يكن شرح الأستاذ عيسى شرحاً عادياً بل كان إلى الدراما أقرب، اختارني من بين الطلبة حيث كنت جالساً في الصف الأول.

 

ثم أخذني فضمني وقال لي: اقرأ.
فقلت له: ما أنا بقارئ.

ثم ضمني الثانية فقال لي: اقرأ.
فقلت له: ما أنا بقارئ.

ثم ضمني الثالثة فقال لي: اقرأ.
فقلت له: ما أنا بقارئ.

فقال: اقرأ باسم ربك الذي خلق ..الآية.

ومع كل ضمة أشم من ثيابه الأنيقة رائحة عطره المميز الذي يُشعرني بالنشوة والجمال.
ثم طلب مني الجلوس تحت وقع تصفيق الطلاب الذين غمروني بغبطتهم احتضان الأستاذ لي.

 

لا أعلم لماذا اختارني أستاذ عيسى عن باقي الطلاب لأقوم بهذا الدور الجميل؟ هل تفرّس في تلميذه أنه سيكون يوماً ما أستاذاً في الدراسات القرآنية، ويُدرِّس طلابه حديث بدء الوحي في مقرر علوم القرآن ويستفتح حديثه معهم بقصته الدرامية مع أستاذه؟!

إنَّ ما عمله الأستاذ عيسى لهو طريقة مسرحية لتقريب الحدث الذي غير وجه الأرض من الشرك إلى التوحيد، في أذهان الطلبة الصغار، أدارها بمتعة وإخلاص، وقدرة وتفنن في الأداء والصوت.

ذهبت السنون، ورحل الأستاذ عيسى، وسنرحل، وستبقى قصتي معه شاهدة على دور المعلم المخلص في توريث طلابه العلم والمعرفة، والإبداع والتميز.
رحم الله الأستاذ عيسى، وغفر له، وأسكنه فسيح جناته، وأغدق عليه شآبيب الرضوان.

 

 

د. عبد العزيز بن عبد الرحمن الضامر
أستاذ الدراسات القرآنية في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية في الأحساء

التعليقات (٣١) اضف تعليق

  1. ٣١
    زائر

    الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته

  2. ٣٠
    زائر

    الله يرحمه ويغفرله اشهد انه رجل ملتزم في الدين

  3. ٢٩
    D . Love

    لافض فوك سعادة الدكتور , فما زال عبق المرحوم يعطر أرجاء البلاد والعباد , رجل اجتمع في العلم والخلق , الحزن يسطر على أعماق الأهل والخلان ويترنح بهم ذات اليمين وذات الشمال , الفراق مكتوب وسنة الله في خلقه , ولانقول إلا ما يرضي ربنا وإنا على فراق يا أستاذنا لمحزونون , غفر الله لك .

  4. ٢٨
    فهد الخضير أبوهشام

    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك وكتب أجرك أخي الحبيب د. عبدالعزيز الأمر… على ماذكرته عن المربي الفاضل الأستاذ عيسى الحماد أباعلي… عاشرته قرابة 15 سنة أو تزيد وأنا في إمامة جامع الموسى بحي الفتح حالياً (اليحيا ج سابقا) لقد كان قدوة حسنة للجميع في أخلاقه وتعامله وحرصه على الصلاة (حمامة مسجد) تفقده لو تغيب يوماً ما بسبب ظرف عائلي أو غيره من الأسباب وهي قليلة جداً وتجده من أوائل المشاركين في أي عمل خيري يقام في الجامع لقد كان نعم الرجل الصالح.
    رحمك الله يا أباعلي وأسكنك الفردوس الأعلى من الجنة وجمعنا بك في مستقر رحمته ودار كرامته.
    اللهم آمين..

    • ٢٧
      زائر

      متى بترجع تصلي فينا ياشيخ

  5. ٢٦
    زائر

    جميل أن يذكر الطالب أستاذه
    والأجمل أن يترك الأستاذ أثرًا في طلابه

  6. ٢٤
    زائر

    مشاالله ونعم التربيه رحمه الله وجعله من الجنه

  7. ٢٣
    زائر

    فِراسَةٌ لم تُخطِئ .. فقد أصبح تلميذُه أستاذًا في الدراسات القرآنية.. رحمه الله، وغفر له، وأسكنه فسيح جناته، وأغدق عليه شآبيب الرضوان.
    ووفقك في شئون حياتك جميعها 🌹

  8. ٢٢
    صالح عيسى الحماد

    جزاكم ربي كل خير ومنكم نتعلم الأفضل يارب واللهم امين

  9. ٢١
    زائر

    رحمك الله رحمة واسعة أيها المربي القدير أ. عيسى الحماد، ووسع عليك نزلك ، وأكرم وفادتك .
    صدقت د عبدالعزيز ، فالأستاذ عيسى رحمه الله مرب فاضل ، وهو من جيل الكبار المخلصين في العطاء ، حفظ سمت العلم ، ومكانة المعلم ، درست عليه في مدرسة عبدالرحمن الغافقي فكان ما ذكرت ، من أسلوبه الأخاذ الذي لايزال صداه يرن في المسامع مع تقادم العهد ، عندما يروي مثلا قصة إبراهيم عليه السلام مع تحطيم الأصنام ، ياالله ..! أمام أولئك الصغار لا تكاد تسمع لهم همسا ، تشرئب أعناقنا مستمتعين بكل تفاصيل المشهد ، واقفا، متنقلا بين طلابه ، منوعا في طباقات صوته …رحمك الله أبا علي وغفر لك.
    حدثني أحد جماعة مسجده قائلا : كان أ. عيسى عابدا ناسكا محافظا على جميع الصلوات في المسجد ، مسابقا في الخيرات، وكان لتفطيره الصائمين في كل رمضان مشهد لا تخطؤه العين ، يفرش سفرة الإفطار بنفسه ، ويوزع التمر والخيرات ، متأكدا من إعطاء جميع الصائمين كل شيء ، ثم يجلس مستقبلا القبلة يدعو الله ويسأله القبول …
    اللهم اغفر له، اللهم ارحمه ، اللهم أكرم نزله، اللهم وسع مدخله

  10. ٢٠
    عبدالله بن فرحان الفرحان

    مقال جميل.. و إحساس صادق..
    شكراً لك يا دكتور على كل هذا..!!
    إنه درس حقيقي للأجيال.. في الوفاء والتقدير..
    رحم الله الأستاذ القدوة الحبيب أبا علي..
    وبارك الله في التلميذ النجيب صاحب المبادرة والخلق الرفيع اباعبدالرحمن..

  11. ١٩
    الله يرحمك ياابو عبدالسلام ويغفرلك وماراح ننساك من الدعاء اهل مكة

    التعليق

    • ١٨
      زائر

      جزاك الله الف خير

  12. ١٧
    زائر

    اسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يتغمده بواسع رحمتة ويسكنه فسيح جناتة وان يسقية من حوض نبيه شربة لا يضماء بعدها

  13. ١٦
    عبدالله بن فرحان الفرحان

    مقال جميل .. و إحساس صادق ..
    شكراً لك يا دكتور على كل هذا ..!!
    إنه درس حقيقي للأجيال .. في الوفاء والتقدير ..
    رحم الله الأستاذ القدوة الحبيب أبا علي ..
    وبارك الله في التلميذ النجيب صاحب المبادرة والخلق الرفيع اباعبدالرحمن..

  14. ١٥
    زائر

    رحمك الله رحمة واسعة أيها المربي القدير أ. عيسى الحماد، ووسع عليك نزلك ، وأكرم وفادتك .
    صدقت د عبدالعزيز ، فالأستاذ عيسى رحمه الله مرب فاضل ، وهو من جيل الكبار المخلصين في العطاء ، حفظ سمت العلم ، ومكانة المعلم ، درست عليه في مدرسة عبدالرحمن الغافقي فكان ما ذكرت ، من أسلوبه الأخاذ الذي لايزال صداه يرن في المسامع مع تقادم العهد ، عندما يروي مثلا قصة إبراهيم عليه السلام مع تحطيم الأصنام ، ياالله ..! أمام أولئك الصغار لا تكاد تسمع لهم همسا ، تشرئب أعناقنا مستمتعين بكل تفاصيل المشهد ، واقفا، متنقلا بين طلابه ، منوعا في طباقات صوته …رحمك الله أبا علي وغفر لك.
    حدثني أحد جماعة مسجده قائلا : كان أ. عيسى عابدا ناسكا محافظا على جميع الصلوات في المسجد ، مسابقا في الخيرات، وكان لتفطيره الصائمين في كل رمضان مشهد لا تخطؤه العين ، يفرش سفرة الإفطار بنفسه ، ويوزع التمر والخيرات ، متأكدا من إعطاء جميع الصائمين كل شيء ، ثم يجلس مستقبلا القبلة يدعو الله ويسأله القبول …
    اللهم اغفر له، اللهم ارحمه ، اللهم أكرم نزله، اللهم وسع مدخله.

  15. ١٤
    السيد باقر بن يزيد

    لمادا انتم فقط تمادحون الناس المؤثرون في المجتمع في حالما وفاتهم وتتنسون ذكرهم وهم احياء مفارغة عجيبه

    استاد في النقد :-:-:-: بوتقي

    • ١٢
      عبدالحميد بن راشد الربيعه

      التعليق

    • ١١
      زمير

      كلام موزون سيد ماشاء الله عليك حجة

  16. ١٠
    عبدالحميد بن راشد الربيعه

    ياسيد باقر بن يزيد .. نحن نقتدي بالذين ماتو لأن الحيي لاتؤمن عليه الفتنة .. بوركت آناملك د عبدالعزيز . ورحمة الله على والدنا الشيخ عيسى بقي ذكرك وخلد سيرتك . وسخر لك اقلاماً كقلم تلامذتك .. يكفيك شوفا ان خلدت علم ينتفع به كعلم تلميذك د عبدالعزيز الضامر .. غفر الله وأسكنك فسيح جناته .. اللهم آمين

  17. ٩
    زائر

    رحمك الله وجعل قبرك روضه من رياض الجنه يارب💓

  18. ٨
    زائر

    الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته

  19. ٧
    زائر

    الله يرحمه ويغفرله ويحعل مثواه الجنه ( كان ونعم الجار )

  20. ٦
    نايف العبدالحي

    رحمه الله
    كثير منهم نجوم نقشوا، وأحياء في تلاميذهم بقوا

  21. ٥
    زائر

    رحمه الله رحمة واسعة والدكتور عبدالعزيز الضامر رجل وفاء يرد المعروف والجميل وينسبه لأهله ، وهذه اخلاق اهل العلم والفضل

    • ٤
      زائر

      رحمه الله ووالدي وأصدقائهما وغفر لهم أجمعين
      كانوا عمالقة شامخين.

  22. ٣
    د/عبدالرحمن عيسى الحماد

    د/عبدالرحمن عيسى صالح الحماد
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أولا اشكر الله سبحانه ثم الشكر للأخ المخلص الأستاذ عبدالعزيز الضامر
    على كلامه المصفصف الجميل خارج من اعماق ذكرياته القديمه والجميلة فمالي ايلا ان اقول لك فإن دل على ذالك فدل على اصلك وفصلك الطيبة..
    وثانياً نحمداا اللذي أرسل الي الناس مبشرين لنا بفعل الخيرات والمسرات عن والدي
    فما يسعني ايلا ان اقول لكم جميعا جزاكم الله كل خير
    غفر الله لك ياعيسى … مغفره ورضوان من رب عظيم نرتجيه
    أرسل إلينا الناس مبشرين…. بفعل كان في الماضي خيرا
    ياربي نهرا من كوثرا..والنبي والصحابه من حوله مجاتمعون
    رحمه تنزل الي قبرك ..وفتحه من الجنه تضيء
    وباب الصائمين باربي ..تجعله من المنادين
    اللهم ارحم والدي واغفر واسكنه فسيح جناتك
    ااامين..ااامين

  23. ٢
    د/عبدالرحمن عيسى الحماد

    التعليق

  24. ١
    زائر

    السلام عليكم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>