5 نتائج ثقيلة واجهت الأخضر في طريق المونديال

الزيارات: 617
التعليقات: 0
5 نتائج ثقيلة واجهت الأخضر في طريق المونديال
https://www.hasanews.com/?p=6502623
5 نتائج ثقيلة واجهت الأخضر في طريق المونديال
متابعات - الأحساء نيوز

تعرض المنتخب السعودي لعدة خسائر قاسية طوال مسيرته إلى المونديالات الخمسة كانت آخرها يوم الثلاثاء أمام بلجيكا برباعية نظيفة.

وتأهل الأخضر إلى نهائيات كأس العالم 1994 و1998 و2002 و2006، و2018، وقبل كل مونديال خسر المنتخب السعودي بنتيجة قاسية عدا تحضيرات مونديال كوريا الجنوبية واليابان عام 2002.

وخسر الأخضر أمام مستضيفه البلجيكي برباعية نظيفة يوم الثلاثاء، ضمن استعدادات الفريقين لنهائيات مونديال روسيا 2018.

ورغم اعتبار المشاركة المونديالية في أميركا، الأفضل في تاريخ المنتخب السعودي، إلا أنه تعرض لخسارة ثقيلة كانت أمام اليونان بخمسة أهداف مقابل هدف، في اللقاء الذي أقيم على الملعب الأولمبي في أثينا بتاريخ 24 أبريل 1994.

وجاءت أهداف المباراة عن طريق نيكوس ماتشلاس، هدفين، وأليكسيس أليكسوديس وتشريستوس كوستس وثانسيس تونتزياريس، مقابل هدف أخضر وحيد سجله سامي الجابر من نقطة الجزاء، ليدخل الأخضر كأس العالم 1994 ويحقق أفضل نتائجه بالتأهل إلى الدور الثاني من كأس العالم والخروج أمام المنتخب السويدي بثلاثة أهداف لهدف.

وعلى ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، استضاف الأخضر المنتخب الألماني بتاريخ 22 فبراير من عام 1998، في استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس العالم الفرنسية، وتلقى المنتخب السعودي حينها ثاني خسائره الثقيلة ضمن استعداداته المونديالية بعد انتهاء المباراة بثلاثية نظيفة للضيوف، سجلها أندريس مولر وتوماس هيلمر وأولاف مارشال.

وضمن استعدادات المونديال نفسه، تعرض الأخضر لخسارة ثقيلة أخرى أمام النرويج في اللقاء الذي أقيم على ستاد ني مولدي في النرويج، والذي انتهى بسداسية نظيفة كان أحد أسبابها البطاقة الحمراء التي أشهرت في وجه الحارس محمد الدعيع في الدقيقة 18 ومحمد الخليوي في الدقيقة 35، ليسجل النرويجيون نصف درزن بدأت من ركلة جزاء أحرزها كيتيل ريكدال، قبل أن يضيف سولسكاير بصمته في اللقاء بتسجيله لهدفين، وتستمر النتيجة على حالها حتى الدقائق العشر الأخيرة من اللقاء، الذي تلقت فيها شباك الأخضر ثلاثية متوالية عن طريق إيجيل أوستنستاد وتوري أندري فلو ورور ستراند.

وتعرض المنتخب السعودي إلى خسارة أمام البرتغال بثلاثية نظيفة على ستاد أسبيرت أرينا في مدينة دوسلدورف الألمانية، تعاقب على تسجيلها كريستيانو رونالدو، هدفين، ونونو مانيش، وبعد 12 عاماً خسر بذات النتيجة أمام البرتغال وتحديداً في نوفمبر الماضي وهي الهزيمة التي أنهت علاقة المدرب الأرجنتيني إدغاردو باوزا بالأخضر.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>