احدث الأخبار

انضم الأن … فرص تطوعية تخصصية بـ”مؤسسة عبدالمنعم الراشد الإنسانية” “دمك حياة” … حملة للتبرع في “خيرية الجشة” بالأحساء (صور) انتصارات الهلال لاتتوقف .. “الزعيم” يفوز بثلاثية نظيفة على حساب الفتح تعرّف عليها … الإعلان عن “١٩” تنبيهًا بشأن الاختبارات الإلكترونية من “جامعة الإمام” “الحربي” يتوقع خريطة هطول الأمطار خلال الساعات المقبلة ‏⁧‫”النصر”‬⁩ يواصل سلسلة نتائجه المتواضعة ويخسر أمام “أبها‬⁩” بهدفين “الغذاء والدواء” تضبط 266 منتج حلوى غير مطابق للمواصفات البنوك السعودية تحذر من أرقام تنتحل هوية «ساما» الصحة: انخفاض ملموس في الحالات النشطة والحرجة وتسجيل “230” حالة مؤكدة بـ”كورونا” “العرادي” يتفقد ميدان “سباق الضاحية” قبيل مشاركة ٤٠ نادي على مستوى المملكة غدًا الديوان الملكي: وفاة صاحبة السمو الأميرة حصة بنت فيصل بن عبدالعزيز آل سعود بالفيديو … استشاري يوضح كيفية إسعاف شخص تعرّض لجلطة قلبية مُفاجئة

عصفور متواضع ونسر متكبر ..!!

الزيارات: 3405
تعليقان 2
https://www.hasanews.com/?p=6495385
عصفور متواضع ونسر متكبر ..!!
حسام سعد

يوماً استدعى النسر كملك عظيم للطيور أعضاء البرلمان من كل أنواع الطيور، وفي كبرياء قال لهم: “من منكم يعطي صوتًا قويًا مثل صوتي؟!”صمتت كل الطيور ولم تستطع أن تجيب بكلمة عاد في تشامخ يقول: “من منكم يرتفع فوق السحب مثلي؟!” صمت الكل، لكن عصفورًا استخف بكبرياء النسر، وقال له: “أستطيع أن أطير في الجو أعلى منك”، وفي سخرية نفض النسر ريشه وقال: “أنت!” .

وفي اليوم التالي وقفت كل الطيور ترى السباق بين النسر العظيم والعصفور الصغير ، وما أن بسط النسر جناحيه ليطير حتى قفز العصفور فوق النسر، واختفي بين ريشه الضخم ، وفي كبرياء طار النسر وارتفع إلى ما فوق الجبال والعصفور ممسك بالريش الذي على ظهر النسر ومختفي فيه ، وصرخ النسر: “أين أنت أيها العصفور؟” ، أجاب العصفور: “أنا فوقك. أنا أعلى منك!” لم يشعر النسر بوجوده، وإنما صار يصعد فوق السحاب ويطير من هنا وهناك ، وفي تشامخ سأل: “أين أنت يا أيها العصفور؟” في يقين أجاب: “أنا فوقك يا أيها النسر المتشامخ!” غضب النسر جدًا وصار يطير ويطير حتى تعب جدًا، وإنهارت قوته وسقط وارتطم بالحجارة ومات، بينما استطاع العصفور أن يطير قبل بلوغه الأرض ، وهكذا تحطم النسر المتشامخ المتكبر وانتصر العصفور الصغير.

فالتكبر هو حالة من التعاظم والغرور الذائد ، مرض يصيب الشخص عندما يشعر انه يمتلك شئ لا يمتلكه غيره ، فالتكبر تعويض لنقص ما عند الشخص وهي آفة خطيرة تعمي البصيرة فيصبح الإنسان بها أبعد ما يكون عن الحقيقة، وسواء الكبر والتكبر والغطرسة والتعاظم والغرور.. كلمات تحمل معاني متقاربة من آثار العجب من عقل غلب عليه الجهل والنقص، فلا البصر يرى ما يراه الأصحاء من الناس، ولا البصيرة ترى الحقائق وراء الأشياء ، إن الشخص المتكبر هو الذي يفتقد الحب والاحترام والتقدير لذاته، أما صاحب الذات الصحيحة المعافاة السليمة فيكون متواضعاً لأنه على وفاق مع ذاته ، بعكس المتكبر تجده كثيراً ما يهاجم الاشخاص ، بل وينسف كل نجاحاتهم وجهودهم ومساعيهم ، تقول الباحثة في علم النفس جنيفير بير: على قدر استعمال الفص الأمامي من الدماغ على قدر موضوعيتك وواقعيتك ونظرتك لنفسك وتقييمك لذاتك وللعالم من حولك أي بمعنى آخر: على قدر تفعيل الفص الأمامي تكون نسبة تواضعك، فالتواضع ذكاء وعلم وحكمة، أما التكبر فهو جهل وحماقة ، إن التواضع ثقة وإيمان.

فالتواضع والتكبر صفتان متناقضتان تماماً، إحداهما من الصفات التي تنتمي إلى الأخلاق الحميدة، والأخرى تنتمي إلى الصفات السيئة التي تُعتبر خُلقاً مذموماً جداً، فالتواضع من أروع الصفات وأجملها، وهو من الأخلاق الإسلامية التي أمرنا الله سبحانه وتعالى بها فمن ميزات التواضع أنه يزيد المحبة بين الناس ويُصفي القلوب ويزيد من ترابطها، كما أنه ينشر المحبة في المجتمع ويجعل النفوس أكثر صفاءً ، ويُضفي على صاحبه هيبةً ووقاراً ، فالله سبحانه وتعالى حين خلق البشر خلقهم جميعاً من طين وساوى بينهم، وحين يُحاسبهم على أعمالهم فسيحاسبهم بناءً عليها فقط ولن ينظر إلى صورهم وألوانهم وأعراقهم وجنسهم ، إذ أن ميزان التفاضل الوحيد بين البشر هو ميزان التقوى ، وليعلم المتكبر أنه مهما بلغ فهو أضعف من أن يبلغ طول الجبال أو أن يخرق الأرض .

القارئ العزيز …إن أروع الأخلاق التي يجب على كل شخصٍ الاتصاف بها خُلق التواضع، فالتواضع من القيم الرفيعة التي تنشر الخير بين أفراد المجتمع، ويُمكن إبرازه في العديد من مظاهر الحياة كالحفاظ على الابتسامة عند رؤية الآخرين وإظهار البشاشة في حضورهم وعدم العبوس والتقطيب في وجوههم، ومعاملة الآخرين بلطفٍ كبير، وتوقير الكبير والعطف على

الصغير، والعطف على المساكين والفقراء والشعور بالسعادة الحقيقية ، لا أن تشتري السعادة في قفص من ذهب.

وتذكر……. بانك يمكنك إطعام عصفور وانت أيضاً الذي توقع العصفور في الفخ ، أنت من تقاوم المستكبرين، و أنت الذي ترفع قدر المتواضعين ، غرد بفمك بأجمل الكلمات حتى يسعد الآخرين ، أجعل قلبك برقة قلوب العصفور …اجعل الشمس تشرق في قلبك… قدّم حبك لمن حولك لتكسب من يحبك وليحترمك من يبغضك ،عد إلى عشك بقلب ممتلئ بالشوق ونفس جميلة ، وتعامل مع الجميع بقلب العصفور ، وأملأ قلبك بالرحمة ومحبة الناس فليس قلب العصفور أكبر من قلبك …كن عصفور متواضع ولا تكن نسر متكبر، نسأل الله تعالى أن يعيذنا من التكبر وأن يرزقنا التواضع

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

    ما طار طير وارتفع… الا كما طار وقع

  2. ١
    رادود معاوية

    ضع النسر في القفص و ضع العصفور معه فهكذا سيصبح الاثنين متواضعون فلا يوجد حل غير هذا الا اذا استعنت بفئر يقوم بقرض رأس هذا النسر المتعجرف فهذا سيكون حل ناجع

    تحية

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>