احدث الأخبار

شاهد بالصور.. هكذا فتحت جوامع المملكة ومساجدها أبوابها أمام المصلين بجميع المناطق المسجد الأقصى يفتح أبوابه مجددا بعد شهرين من الإغلاق جراء فيروس كورونا اليوم .. بدء تمديد ساعات السماح بالتجول ورفع تعليق الحضور لمقرات العمل تعرّف على حالة الطقس اليوم الأحد “تقويم التعليم” ترصد مخالفات خلال “الاختبار التحصيلي” وتحيلها للجهات المختصة بضوابط معينة .. “الغذاء والدواء”: يمكن إعادة استخدام الكمامة الطبية مرة أخرى مصادر “الأحساء نيوز” تكشف حقيقة بدء الرصد الآلي للحزام والجوال والسرعة بجميع طرق الأحساء باستثناء 4 فئات.. الأحوال المدنية تستقبل الجمهور غدًا الأحد متحدث التجارة: بدءًا من الغد سيسمح بالعروض والتخفيضات “متحدث الداخلية”: مخالفة عدم لبس الكمامة مقتصرة على التواجد في التجمعات متحدث الطيران المدني: لن يُسمح بوجود مودعين أو مستقبلين في المطارات بالفيديو.. متحدث الداخلية: السماح بالمشي داخل الحي ويقاس بالموافقة على أداء الصلاة

معجون أسنانك قد يكافح “الملاريا” !

الزيارات: 938
التعليقات: 0
معجون أسنانك قد يكافح “الملاريا” !
https://www.hasanews.com/?p=6487561
معجون أسنانك قد يكافح “الملاريا” !
وكالات - الأحساء نيوز

كشف بحث شارك فيه عالم آلي يعمل بالذكاء الاصطناعي أنه يمكن تطوير مكون شائع في معجون الأسنان لمكافحة سلالات الملاريا المقاومة للعقاقير.

وفي الدراسة التي نشرت في دورية «ساينتفيك ريبورتس» استخدم علماء من جامعة «كمبردج» البريطانية العالم الآلي لإجراء فحص يشمل ملايين الاختبارات الكيماوية والجينية والدوائية. وقالوا إن «مادة التريكلوسان التي تدخل في تركيبة معاجين الأسنان أظهرت قدرة على وقف انتشار الملاريا في مرحلتين حرجتين في الكبد والدم».

وتودي الملاريا بحياة نصف مليون إنسان تقريباً كل عام غالبيتهم من الأطفال في الأجزاء الفقيرة من أفريقيا. لكن يمكن علاج المرض بعدد من الأدوية، غير أن مقاومة المرض لهذه العلاجات تتزايد، ما يثير المخاوف من أن بعض سلالات المرض قد تصبح عصية على العلاج.

لهذا السبب يقول ستيف أوليفر من قسم الكيمياء الحيوية في جامعة «كمبردج» إن «البحث عن علاجات جديدة أصبح ضرورة ملحة». وشارك أوليفر في قيادة الباحثين مع إليزابيث بيلزلاند.

وبعد انتقالها إلى عائل جديد من خلال لدغة البعوض تشق طفيليات الملاريا طريقها إلى الكبد حيث تنضج وتتكاثر. ثم تنتقل إلى كرات الدم الحمراء وتتكاثر وتنتشر في أنحاء الجسم وتسبب حمى ومضاعفات قد تهدد حياة المريض.

ويعرف العلماء من قبل أن مادة «التريكلوسان» يمكنها وقف نمو طفيليات الملاريا في مرحلة الإصابة في الدم من خلال تثبيط عمل إنزيم يعرف باسم «إنويل ريدوكتاس» يساهم في إنتاج الأحماض الدهنية. وفي معجون الأسنان يساعد هذا في منع تراكم البكتيريا في الأسنان.

وخلال الدراسة وجد فريق بيلزلاند أن مادة «التريكلوسان» تثبط أيضاً عمل إنزيم مختلف تماماً في طفيل الملاريا يعرف باسم «دي.إتش.اف.آر».

وإنزيم (دي.إتش.اف.آر) هو هدف عقار «بيريميثامين» المضاد للملاريا الذي تزداد مقاومة طفيلياتها له، خصوصاً في أفريقيا. وأظهر عمل فريق «كمبردج» قدرة التريكلوسان على استهداف هذا الإنزيم وتثبيطه حتى في الطفيليات المقاومة لـ«البيريميثامين».

وقالت إليزابيث بيلزلاند إن «اكتشاف زميلنا العالم الآلي لفاعلية مادة التريكلوسان في استهداف الملاريا يمنحنا الأمل في أن نتمكن من استخدامها في تطوير عقار جديد».

وأضافت: «نعرف أنها مكون آمن وقدرتها على استهداف نقطتين في دورة حياة طفيل الملاريا تعني أن الطفيل سيجد صعوبة في تطوير مقاومة».

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>