مركز لعلاج الأورام في مواقف سيارات !!

الزيارات: 2177
تعليقات 4
https://www.hasanews.com/?p=6486854
مركز لعلاج الأورام في مواقف سيارات !!
عبدالله الزبده

مراجعو مستشفى الملك فهد بالهفوف منذُ فترة وهم يعانون من قلة المواقف ولكي أكون منصفاً فغالبية المستشفيات تعاني من قلة المواقف الخاصة سواء للموظفين أو مواقف للطوارئ أو حتى لزوار المرضى وهذا ما يعني أن هناك أزمة مواقف في المستشفيات وأنها مشكلة أزليه يُعاني منها المرضى والمراجعون مما يضطرهم للوقوف بعيداً والسير على الأقدام، وتجد أصحاب المنازل المحيطة بالمستشفيات يتذمرون من الزحام أمام منازلهم في أوقات الذروة سواء لمراجعين العيادات أو لزوار المرضى، بينما تقوم بعض المستشفيات بالتوسع في فتح عيادات جديدة لتقليص طوابير الإنتظار لم تفكر في إجاد مواقف إضافيه، لقد أصبح وجود موقف فارغ أمل كل مريض ومراجع ينتظر وقتاً طويلاً لإيجاد مكاناً لسيارته، مما يضطر البعض للوقوف بطريقة خاطئة ويتسبب في الإرباك المروري ويعرضهم للمخالفات المرورية.

والواضح أن أزمة المواقف لن تنفرج قريباً في مستشفى الملك فهد فما تبقى من مساحة صغيرة لا تكفي لمواقف الموظفين عوضاً عن المراجعين، وسبب هذا التقليص في مواقف السيارات هو إنشاء مبنيين مهمين مركز الأمير سلطان لأمراض القلب و مبني مستقل للطوارئ، والمساحة المتبقية سوف يتم إنشاء مركز حمد الجبر لعلاج الأورام بتمويل من عبداللطيف الجبر بتكلفة إجمالية قدرها 70 مليون ريال لتقديم خدمات علاجية متكاملة لمرضى الأورام في محافظة الأحساء، بطاقة استيعاب 30 سريراً، منها 20 سريراً مخصصة للبالغين و10 للأطفال، وهذا ما تم الإعلان عنه والأحساء فعلاً في حاجة لمثل هذا المبني بسبب العدد غير القليل الذي يتردد على مستشفى الدمام التخصصي للأورام فهذا المركز سيحل مشكلة عناء السفر لمسافة 160 كيلو متر يقطعها المريض للعلاج ولكن ستزيد أزمة المواقف.

مع أنه يوجد وعلى مساحة شاسعة المبنى القديم للطب النفسي مهجوراً منذُ سنوات يمكن هدمة وبناء مركز للعلاج الأورام مكانه، وهو يتبع لوزارة الصحة فلماذا البناء في مواقف السيارة وحشد المباني بجانب بعض وقد تكون هناك صعوبة في الإخلاء عند وجود أي خطر لا سمح الله، ولا نفكر في إنشاء المباني دون أن نفكر كيف يصل لها المريض بسهولة، وأكثر من مرة أشاهد سيارات الاسعاف مقابل مبنى الطوارئ تقف في المكان المخصصة لذوي الإعاقة لندرة المواقف، يحتاج الموضوع إلى دراسة وبناء مواقف لو على نظام الأدوار لتخفيف الزحام، و راحة المريض من الأمور التي تناشدها المستشفيات، على الجهات المعنية بذلك إلزام المستشفيات سوأ عامة أو خاصة بتوفير مواقف كافية للمراجعين و تطبيق المواصفات والمقاييس الهندسية بدقة بحيث تتناسب وحجم المنشأة وعدد المراجعين

وتوفير مواقف متعددة الأدوار وهذا يقودنا إلى مسؤولية الأمانات في سن قانون ملزم وتطبيقه.

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٤
    زائر

    نتمنى اتخاذ ماطرحه الكاتب لان اللي حاصل مايرضي احد جد معاناه لايمكن السكوت عنها نتمنى من وزارة الصحة دراسة الاوضاع وتقبل معاناه المرضى والمراجعين بهذا الشأن

  2. ٣
    زائر

    هناك اسباب طبيه بحته فالمركز للاورام لابد انً يكون قريب جدا من الطوارئ وان يكون قريب جدا من مستشفي به من التخصصات الطبيه الدقيقة
    تواجده في مستشفي الصحه النفسيه القديم غير مجدي لبعده
    ثم ان الحل هو ان تقوم وزاره الصحه بشراء الاراضي وتهيئتها كمواقف
    شكرًا لك

  3. ٢
    زائر

    الشؤون الصحية بالاحساء لاتهتم بالمواقف والدليل بناء توسعة مستشفى الملك فهد باستقطاع من مواقف المراجعين وكذلك مستشفى القلب كان مواف للمراجعين علما ان الارض الغربية تابعة لوزارة الصحة
    ولانعلم لماذا لاتستغل لعمل مواقف على شكب ادوار .

  4. ١
    اه بس

    جميييييع قطاعات الحكومية بالاحساء

    فيها فساااااااد وتكاسل وواسطات ومحسوبيات

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>