احدث الأخبار

شاهد بالصور.. هكذا فتحت جوامع المملكة ومساجدها أبوابها أمام المصلين بجميع المناطق المسجد الأقصى يفتح أبوابه مجددا بعد شهرين من الإغلاق جراء فيروس كورونا اليوم .. بدء تمديد ساعات السماح بالتجول ورفع تعليق الحضور لمقرات العمل تعرّف على حالة الطقس اليوم الأحد “تقويم التعليم” ترصد مخالفات خلال “الاختبار التحصيلي” وتحيلها للجهات المختصة بضوابط معينة .. “الغذاء والدواء”: يمكن إعادة استخدام الكمامة الطبية مرة أخرى مصادر “الأحساء نيوز” تكشف حقيقة بدء الرصد الآلي للحزام والجوال والسرعة بجميع طرق الأحساء باستثناء 4 فئات.. الأحوال المدنية تستقبل الجمهور غدًا الأحد متحدث التجارة: بدءًا من الغد سيسمح بالعروض والتخفيضات “متحدث الداخلية”: مخالفة عدم لبس الكمامة مقتصرة على التواجد في التجمعات متحدث الطيران المدني: لن يُسمح بوجود مودعين أو مستقبلين في المطارات بالفيديو.. متحدث الداخلية: السماح بالمشي داخل الحي ويقاس بالموافقة على أداء الصلاة

10 خرافات يتداولها الناس عن الاكتئاب.. و”خبراء” يردون عليها

الزيارات: 957
التعليقات: 0
10 خرافات يتداولها الناس عن الاكتئاب.. و”خبراء” يردون عليها
https://www.hasanews.com/?p=6485793
10 خرافات يتداولها الناس عن الاكتئاب.. و”خبراء” يردون عليها
وكالات - الأحساء نيوز

يرى كثير من الناس أنه من العيب إعلان أنه أو أحد أقاربه مصاب بمرض نفسي أو عقلي، وبسبب هذا الرفض، تنتشر كثير من الخرافات والأفكار الخاطئة حول هذه الأمراض، ومنها الاكتئاب.

وينقل تقرير لموقع “بولد سكاي” للصحة والأسرة، عن إحصائيات منظمة الصحة العالمية، أن أكثر من 350 مليون شخص يعانون من الاكتئاب حول العالم!
ويرصد التقرير 10 خرافات يتم تداولها حول هذا المرض، ويحاول التقرير تصحيح هذه المعلومات والمفاهيم الخطأ، وهي:

* الاكتئاب ليس اضطراباً حقيقياً
يعتقد كثير من الناس أن الاكتئاب هو مجرد حالة من الحزن الشديد، ويمكن للفرد المصاب به التخلص منه إذا أصبح أكثر تفاؤلاً.
والحقيقة هي: أن الاكتئاب مرض عقلي خطير، يسيطر على المصاب به شعور غير منطقي بأنه لا شيء صحيح في هذا العالم، ويمكن أن يظل المصاب بالاكتئاب محاصراً بدوامة السلبية لأشهر أو سنوات، فيتخلى عن الطعام، ويرفض الخروج من السرير، كما يهمل النظافة الشخصية.

* المرأة تعاني من الاكتئاب أكثر من الرجال
هذه خرافة اجتماعية يتم ترويجها لأن الرجال غالباً ما يتجنبون إخبار الناس بأنهم بحاجة إلى مساعدة.
والحقيقة هي: الرجال والنساء على السواء في الإصابة بالاكتئاب. ولكن النساء يبكين بسرعة ويطلبن المساعدة.

* يمكن علاج الاكتئاب بمضادات الاكتئاب
في لحظة واحدة، تكون مضادات الاكتئاب الطريقة الوحيدة للعلاج، لكن نتائج الأبحاث أثبتت أن هذه المضادات مثل إجراء الإسعافات الأولية على جرح به رصاصة، فهذه الأدوية تجعل المريض مصاباً بالنعاس، لتعوق عمل الاضطرابات العقلية على مدار اليوم.
والحقيقة هي: الاكتئاب لم يُكتشف له علاج دائم، ومعظم من عانوا منه، يصابون به مرة واحدة أو أكثر في حياتهم.

* يمكن للمصاب بالاكتئاب “الخروج” منه إن أراد
والحقيقة هي: أن معظم الناس الذين يعانون من الاكتئاب لديهم اضطرابات نفسية أو شخصية أخرى، مثل اضطراب ثنائي القطب أو اضطراب الشخصية الحدية. وليس هناك طريقة لـ”الخروج” منه، إلا بتلقي المساعدة الطبية.

* يصاب الإنسان بالاكتئاب بعد حادث مؤلم في حياته
رغم أن احتمال الإصابة بالاكتئاب يكون مرتفعاً بعد حادث مؤلم في حياة الإنسان، مثل وفاة أحد الوالدين، أو فقدان الوظيفة، ولكن ليس هذا هو الحال في كل وقت.
والحقيقة هي: أن الأفراد القطبيين يصابون بالاكتئاب بسرعة، حيث يشعر أحدهم بأنه لا يُقهر وأنه أفضل من في هذا العالم! والأفراد القطبيون مصابون باضطراب يجعلهم يمرون بفترات من الاكتئاب وفترات من الابتهاج غير الطبيعي.

* الذين يقدمون على الانتحار دائماً مصابون بالاكتئاب
هذا ليس صحيحاً. معظم الناس الذين ينتحرون لا يعانون من الاكتئاب، ولكنهم يعانون من أزمات شديدة في حياتهم، مثل انهيار سوق الأسهم.
والحقيقة هي: الاكتئاب الشديد فقط يدفع للتفكير بالانتحار، وفي هذه الحالة ينصح الخبراء بالحصول على المساعدة النفسية فوراً.

* الناس في البلدان الفقيرة أكثر عرضة للاكتئاب
غير صحيح، فمن الناحية الإحصائية، يعاني الناس من البلدان الأكثر ثراء من الاكتئاب أكثر من نظرائهم الأفقر.

* من يصابون بالاكتئاب ضعاف عقلياً
خطأ! فمن المرجح أن الأذكياء أكثر عرضة للاضطرابات النفسية ومنها الاكتئاب، ومعروف أن كثيراً من المشاهير على مدى التاريخ أصيبوا بالإكتئاب.

* الحديث عن الاكتئاب يجعل حالة المريض أسوأ
نشأت هذه الخرافة بسبب خشية البعض اجتماعياً من إعلان أنه أو أحد أقاربه مريض بالاكتئاب.
والحقيقة هي أن: الاكتئاب، مثل أي مرض آخر، يجب الإعلان عنه وطلب المساعدة الصحية، وتلقي العلاج قبل أن تتدهور الحالة.

* الاكتئاب مرض وراثي
رغم أن الدراسات الحديثة تكشف أن هناك فرصة 10% – 15% أن يصاب الأطفال بالمرض من الآباء، لكن المشكلة ليست وراثية بل اجتماعية تتمثل في عيش الأطفال مع مريض بالاكتئاب، لكن ينجو من المرض أولئك الذين لديهم روابط قوية مع أصدقائهم وعائلتهم ويشعرون بالدعم والحب ممن حولهم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>