أدعوكم للثورة!!

الزيارات: 2108
تعليقان 2
https://www.hasanews.com/?p=6483484
أدعوكم للثورة!!
عبدالله الشخص

قبل سبع سنوات اتصل بي أحد الأصدقاء المغرومين بالثورة والقومية العربية وخطابات الحماسة الناصرية, وأخبرني بنبرة شعرت معها أن الدنيا وما فيها لا تسع ما يشعر به من فرح ونشوة, بأن أحد الشباب التونسيين قام بإحراق نفسه, وكانت هذه النيران الطاهرة حسب وصفه, الشرارة التي انطلقت منها إرادة الشعوب, والتي ستكون بداية لعودة الكرامة للأمة الإسلامية العظيمة والعزة للشعوب العربية التي تحملت سنوات وسنوات من الألم والفقر والتخلف. إنه يوم النصر التاريخي الذي لا رجعة من بعده, إنها اللحظة التاريخية التي ستغير مسار العالم بأكمله, سنصبح أفضل الشعوب, وأقوى البشر, وسنحقق كل ما كنا نحلم به, ونعود كما كنا من قبل, الأمة التي لا مثيل لها. كلمات قالها لي وبدأ بالبكاء من شدة الفرح. مضت الأيام وكان في كل مرة تحدث فيها ثورة في دولة عربية جديدة ويسقط حاكم فيها, يتصل بي ويردد نفس العبارات, بنفس السعادة, وبنفس المستوى من الأمل. ولكن كل هذه الحماسة بدأت تتقلص تدريجيا, حتى توقف تماما عن الاتصال بي ولم أره من بعدها أبدًا. سبع سنوات مضت, مات فيها مئات الآلاف من الأحرار, سبع سنوات حرم بسببها الملايين من أوطانهم, فقدوا الكثير من أهلهم وأقرباءهم, تهدمت فيها بيوتهم, سرقت فيها أموالهم, تعطلت فيها أعمالهم, توقف بسببها تعليمهم.

حتى الأمن الذي هو أبسط حق يحصل عليه الفرد في أي مجتمع سليم, أصبح حلم للكثير منهم. ألم يحن الوقت أن نتحلى بالشجاعة ونعترف, بأن هذه الثورات ما كانت سوى النار التي لم تحرق إلا الأحرار من أصحابها, والفوضى التي أعطت فرصة ذهبية لكل من في قلبه مرض, لخلق النزاعات وسرقة الأموال والممتلكات وتدمير كل البنى التحتية وتهريب الأسلحة وغيرها من ركائز هذه الدول, التي تحتاج عشرات السنين من أجل العودة على ما كانت عليه من قبل. أيها السادة.

إني أدعوكم لثورة جديدة, ثورة خالية من العبث والفوضى, ثورة تبدأ بتغيير عقلية التفكير الثورجي الرائج الذي يرى أن التغيير يكون بالهتافات وارتفاع الأصوات, ثورة تستوعب التغيير الحاصل في العالم, فالقوة في هذا الزمان لم تعد بالعدد ولا بالرغبة والمجهود ومقدار الثروات. إن القوة كل القوة في هذا الزمن هي في العقل والعلم, فالعقل هو من جعل قارة لا تملك ثروات تذكر مثل أوروبا, لتكون أجمل القارات وأكثرها تطور, بينما يعيش سكان قارة أفريقيا المليئة بالثروات المتنوعة في كل شبر فيها, بحالة لا تطاق من الفقر, لدرجة لا يستطيع الفرد فيها الحصول حتى على الماء فضلا عن الغذاء, ويعمل فيها الفرد ليل نهار ليحصل على دولار واحد فقط كل يوم.

إن السبيل الوحيد لنهضة هذه الأمة هي بثورة ضد الجهل المنتشر في كل مكان, ثورة كانت هي أول ما أوصانا الله سبحانه به. فأول آية أنزلها الله سبحانه على نبيه صلى الله عليه واله وسلم كانت (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ). فبها انطلق النبي صلى الله عليه واله وسلم لبناء أعظم أمة في التاريخ البشري. وإذا أردنا أن نعود الى ماكنا عليه, علينا أن نبدأ من نفس النقطة ونسير على نفس النهج. فبالعلم تنهض الأمم, ويزدهر الاقتصاد, وتتحقق الأحلام, وتُعطى الحقوق ويتحقق العدل, ويعيش الأفراد كل أنواع الرفاهية.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ١
    العمير

    من أطلق عليها وسماها الربيع العربي ؟

    ومن حركها وأيقظها ؟

    وماهي أهدافه ؟

    أنها خارطة الطريق التي يريدونها !!

    هل يريدون العدل وأنصاف الشعوب من حكام مستبدين وأستبدالهم بحكام عادلين حريصين على كرامة ومصالح الشعب

    أستاذ عبدالله ما سألت نفسك لماذا هذه المجازر والمذابح حدثت في موقع مايخطط له أسرائيل الكبرى من النيل إلى الفرات

    لانستطيع أقامة دعوى ضد أحد نحن من قتل بعضنا بعض ونحن من دمرنا الديار وخربنا البلاد

    وكلها بسبب طوائف مسيسة لا يراد لها التعايش تحت مظلة الأسلام كلهم تحت مظلة طائفة

    حقيقة الشعوب نحن أخوان هذا الوطن مانبيعه

    للأسف الفتنة التي تحدث جاءت بأسم الدين وأستغل فيها الدين وسفك في دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>