“الوحيمد” يوقع ديوانه الثالث بحضور حاكم الشارقة

الزيارات: 603
التعليقات: 0
“الوحيمد” يوقع ديوانه الثالث بحضور حاكم الشارقة
https://www.hasanews.com/?p=6481270
“الوحيمد” يوقع ديوانه الثالث بحضور حاكم الشارقة
الأحساء نيوز

بحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد بدولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم الشارقة يوقِّع الشاعر السعودي عبداللطيف بن صالح الوحيمد ديوانه الشعري الثالث الموسوم بصدى الوجدان في احتفاليةٍ ضمن مهرجان الشارقة السنوي للشعر الشعبي الذي يقيمه مركز الشارقة للشعر الشعبي التابع لدائرة الثقافة في الخامس من فبراير القادم 2018 م في قصر الثقافة بالشارقة وذلك ضمن مجموعة دواوين شعرية طبعتها دائرة الثقافة على نفقتها لأبرز شعراء وشاعرات الخليج بتوجيهاتٍ من سلطان الثقافة في شارقة الفكر والأدب والإبداع الذي ما انفك يدعم كل فكرةٍ تؤسس لمستقبلٍ مشرقٍ للأدب والأدباء في الوطن العربي ومنها تأسيس رابطةٍ للأدب الشعبي تتبع دائرة الثقافة تجمع تحت مظلتها شعراء وأدباء العالم العربي ممن يشتغلون بالأدب الشعبي شعراً ونثراً وتُقدم لهم الرعاية والدعم المعنوي والمادي المتمثل في إبرازهم عبر المنابر الثقافية وطباعة نتاجهم الأدبي واستضافتهم في المهرجانات والملتقيات الأدبية والشعرية التي تقيمها دائرة الثقافة وتوصيل أصواتهم الفكرية إلى شعوب العالم العربي قاطبةً .

وهذه المبادرة الكريمة أتت استشعاراً من سموه الكريم بحاجة الشعراء والكتاب الشعبيين في العالم العربي للرعاية وكان هو خير من يتبناها ومن ثمارها تلك الباكورة من الدواوين الشعرية لكوكبةٍ من الشعراء والشاعرات الذين تميزوا بالإبداع الشعري وتنافسوا في مضاميره بالقوة والجزالة والتمكن وشنَّفوا أسماع الجماهير بأعذب الشعر في مختلف الأغراض مؤكدين أهميته وحضوره في المشهد الثقافي.

وجمع الشعراء والكتاب من كافة الدول العربية تحت لواء هذه الرابطة يؤكد عمق الانتماء ويؤصل للهوية العربية وهذه الرابطة ستكبر وتتسع مع الأيام لأنها محاطة باهتمام موصول من لدن عرَّاب الثقافة وأفكاره البناءة وتوجيهاته السديدة التي من خلالها أصبحت الشارقة قبلةً للجميع مما يزيد من إمكانية تبادل فنون الأدب وتعزيز عملية التبادل الثقافي عن طريق تقديم الشعراء والناثرين العرب للساحة الأدبية وتوفير المناخ الملائم لعملية التلاقح الأدبي والفكري والثقافي للنهوض بالأدب وقضاياه من خلال الأبحاث والدراسات والأعمال الإبداعية وإفساح المجال لمشاركة المشتغلين بالأدب بتبادليةٍ متوازنة وخلق أجواء تنافسية لها رؤية وطنية وإنسانية جاذبة ومشجعة للجميع.

ولتلك الدواوين الشعرية للشعراء والشاعرات تم تشكيل لجنةٍ خليجيةٍ متخصصةٍ اختارتهم بعنايةٍ ليكونوا واجهةً مشرِّفةً للشعر الشعبي وتتواصل المسيرة في رعاية الأدباء والأديبات وطباعة المزيد من نتاج قرائحهم الإبداعية.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>