احدث الأخبار

“التدريب التقني” يحدِّد خطة عودته للعمل وكيفية تقديم خدماته للمستفيدين “الموارد البشرية” تعلن دمج فروع “الخدمة المدنية” بمختلف المناطق .. وتكليف مديري العموم هذه أكثر الدول تسجيلاً للإصابات .. مستجدات كورونا حول العالم: عدد الإصابات يتجاوز حاجز الـ6 ملايين هل الميكروويف يقتل كورونا في الوجبات الجاهزة؟ المساجد تفتح أبوابها لضمان التنقل الآمن.. امتناع الركوب بجوار السائق بسيارات الأجرة مع فتح النوافذ للتهوية بالصور… وزير النقل يتفقد محطة “سار” تمهيداً لاستئناف “رحلات القطار” “المرور” يعلن عودة العمل في مدارس تعليم القيادة بشكل تدريجي بدءاً من اليوم فيديو … الكلباني: اليوم عيد جديد بعد عودة الصلوات جماعة في المساجد عقب فتحه تدريجيًا … شاهد: جموع المصلين يؤدون صلاة الفجر بالمسجد النبوي الشريف هل يحتاج الإمام والمؤذن تصريح تنقل للصلاة خارج الحي في فترة منع التجول؟.. “توكلنا” يجيب شاهد بالصور.. هكذا فتحت جوامع المملكة ومساجدها أبوابها أمام المصلين بجميع المناطق

في ديسمبر…قمة خليجية مكتملة الأركان

الزيارات: 2543
التعليقات: 0
في ديسمبر…قمة خليجية مكتملة الأركان
https://www.hasanews.com/?p=6475939
في ديسمبر…قمة خليجية مكتملة الأركان
متابعات - الأحساء نيوز

في موازاة تسارع الاتصالات الكويتية – الخليجية لإحداث اختراق في جدار الأزمة القطرية يساعد في رأب الصدع مع الدول المقاطعة وإعادة الأمور الى طبيعتها، تتواتر أنباء ومعطيات عن قرب انفراج الأزمة، حيث أكد مصدر ديبلوماسي رفيع المستوى لـ “السياسة” أن “الأمور تسير نحو الأفضل على أمل أن تعقد قمة مجلس التعاون الخليجي التي من المقرر ان تستضيفها الكويت في ديسمبر المقبل في موعدها وبحضور جميع قادة دول مجلس التعاون”.
على خط الاتصالات المتسارعة، سلم النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد خادم الحرمين الشريفين ملك المملكة العربية السعودية سلمان بن عبدالعزيز خلال لقائه في قصر اليمامة بالرياض رسالة خطية من سمو الأمير الشيخ صباح الاحمد تتعلق بالعلاقات الأخوية الوطيدة بين البلدين وبآخر المستجدات الإقليمية والدولية وسبل التنسيق بشأنها.
من جهته، قال رئيس الوزراء وزير الداخلية القطري عبدالله بن ناصر آل ثاني: أن “الحوار هو الوسيلة الوحيدة لحل الأزمة بشرط عدم التدخل في شؤوننا الداخلية وسيادة الدولة”، معتبرا ان مجلس التعاون الخليجي مر بأزمات كثيرة، وحل هذه الأزمة لن يأتي إلا من داخل البيت الخليجي”.
أضاف آل ثاني أن “الوساطة الكويتية لاقت دعم قطر منذ البداية ولا تزال تحظى بدعمها، ونحن نقدر ونثمن الجهود المخلصة التي يبذلها سمو أمير الكويت وحكمته منذ بداية الأزمة في التعامل مع الأزمة لاحتوائها داخل البيت الخليجي”، متحدثاً عن مساهمات بلاده في كشف كثير من الخلايا الإرهابية في المنطقة وبعض دول الخليج.
في المقابل، برزت أمس جملة معطيات لا تبعث على كثير من التفاؤل بحل سريع للأزمة، إذ أدرجت الدول الأربع المقاطعة للدوحة 11 فردا وكيانين جديدين على قوائم “الإرهاب”، وضمت الدفعة الجديدة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين برئاسة الشيخ يوسف القرضاوي والمجلس الإسلامي العالمي، إضافة الى محمود عزت إبراهيم المرشد العام المؤقت للأخوان.
كما نقلت “رويترز” عن مصادر في منظمة “أوبك” أن الأزمة القطرية ستطيح بالاجتماع التقليدي الذي كان يعقده وزراء النفط لدول الخليج عشية كل اجتماع للمنظمة، مشيرة إلى أن “تفاقم الأزمة سيدفع وزراء “الخليجي” إلى إلغاء اجتماعهم التقليدي للاتفاق على سياستهم قبل أن تعقد المنظمة اجتماعها الدوري النصف سنوي المقرر الخميس المقبل في فيينا والذي سيبحث اتخاذ قرار بشأن ما اذا كانت ستمدد الاتفاق العالمي لخفض الإنتاج لفترة أخرى بعد مارس أم لا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>