احدث الأخبار

تطبيق ضريبة القيمة المضافة على البنزين ابتداءً من 1 يناير 2018م بنسبة 5% بالأسماء.. ختام المنافسات الثقافية بتعليم الأحساء وثانوية “بن سلام” تتربع على عرش العروض المسرحية مولودة جميلة تُنير منزل أسرة الشيخ “سليمان الحماد” الشرطة تطيح بالمعتدين على شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة بالأحساء بالفيديو .. الهلال يتعادل ايجابيًا .. ويصعّب حسم اللقب الآسيوي رئيس هيئة الرياضة يوقع مع الكرواتي كرونوسلاف لتولي مهمة تدريب منتخب المواهب من مواليد المملكة لحصول الإدارة على جائزة التميز .. محافظ الأحساء يهنئ مدير التعليم “بالغنيم” بالفيديو .. الفتح يسحق الفيحاء بثلاثية مقابل هدف بالصور.. كلية التربية بجامعة “الملك فيصل” تستعرض خطتها تماشياً مع #الرؤية_2030 “الآسيوي” يعين سامي الجابر عضواً في لجنة المسابقات 60 طالباً في برنامج إنجاز السعودية “مرشدي مدربي” بالجشة الابتدائية “هيئة الاتصالات” توضح موقفها من “سياسة الاستخدام العادل” لشبكات الإنترنت

المري.. مناشداً خادم الحرمين.. مرضى يبرين في ذمة مين ..!

الزيارات: 4152
تعليق 14
https://www.hasanews.com/?p=6473062
المري.. مناشداً خادم الحرمين.. مرضى يبرين في ذمة مين  ..!
سالم محمد المري

إن من ركائز الدول المتحضرة والواعية لأمور رعاياها أن تكون مدركة لما يعانيه المواطنين داخل الدولة سواء في الأمن أو الغذاء أو الصحة، فهي أقل حقوق المواطن على الدولة، وعلى الحكومة مسؤولية توفير هذه الاحتياجات بشتى الطرق، ولا ننكر مدى الجهود التي تبذلها حكومتنا السعودية في سبيل تلبية الاحتياجات الأساسية للمواطنين، ولكن يبدو أن هناك مناطق مازالت تعيش خارج الأضواء، يستنجدون بالمسؤولين ولا يُسمع صوتهم، ويناشدون الحكومة بالتدخل دون أن يتحرك ساكن، و منطقة “يبرين” هي أكبر دليل على أنه مازال في المملكة مناطق لم تتنفس الصعداء، ولا يُلقى لها بأيدي العون عابر …!

“يبرين” هي أحد الأجزاء الرئيسية لمحافظة الأحساء بالمنطقة الشرقية للمملكة، يُطلق عليها “بوابة الربع الخالي”، و هي الأرض التي انطلق منها موحد هذا الوطن المعطاء الملك “عبد العزيز” طيب الله ثراه لتوحيد المملكة العربية السعودية، و إذا ألقينا نظرة على عدد سكان منطقة “بيرين” فسنجد أنها تضم ما يزيد عن ثلاثين ألفاً من المواطنين متضمنة المراكز والهجر المجاورة لها التي تشترك معها في المعاناة ،،، ناهيكم عن سكان البادية الرحل،وهـذه الهجر هـي:

“حرض، الراشدية، الحفائر، القباليات، الخن، الغزالة، الشهامة، الطويلة، فضيلة، بدع زميع، ضاحية الفرايد، الأحمدية، سلطانة، القليبة، الرفيعة، القصب، الدماغية، عطية، الراجحية، الجلابية، العامرية، بركان، السليمانية، العبدلية، العزيزية … وغيرها من المراكز والهجر القريبة منها.

ناهيكم عن العمالة بالمشاريع البترولية والزراعية من مواطنين وَوافدين مقيمين وعاملين، وكذلك مرتادي الطرق السريعة المؤدية لدولة الإمارات وكذلك الحال المتجهين من الشرقية للوسطى والجنوب والعكس.

ويرى سكان هذه المنطقة “يبرين” من المعاناة الصحية و قلة الرعاية الطبية ما لم يراه أحد في المملكة، هذه المنطقة التي تضم الكثيرين من ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى بالفشل الكلوي والذين عليهم قطع 270 كيلو ذهاباً ومثلها إياباً يوماً بعد يوم ليقوموا بعملية الغسيل الكلوي!، وغيرهم ممن يعانون من الأمراض المزمنة الكثير.. وهم في حاجة ماسة إلى رعاية طبية متكاملة ..!

و أغلبهم من محدودي الدخل ولا يمكنهم البقاء في المحافظات الكبيرة ..!

والصدمة الكبرى عندما يقول مسؤول بالشؤون الصحية بالأحساء .. إن هذه المنطقة لا ينقصها طبيب أو دواء..!!!

بينما الحقيقة الأولى تنافي ذلك تماماً، وتقول أنّ يبرين لا يوجد بها سوى مركز صحي صغير أشبه ما يكون بعيادة طبيب مبتدئ في الصومال ..!

والحقيقة الثانية تقول أنّ ما أدلى به هذا المسؤول وغيره ممن ابتليت بهم الكراسي هو تجني على هؤلاء المساكين بقسوة و تجاهل، ضارباً بأدنى الحقوق الإنسانية لهؤلاء المواطنين عرض الحائط .. ومحاولة فاشلة لتغطية إهمالهم لهؤلاء المواطنين ولمنطقة يبرين …!!

و كأنّ منطقة “يبرين” تتبع لدولة أخرى غير المملكة، و تأتى هنا الكارثة الكبرى حينما نجد أن أقرب مستشفيات متكاملة تبعد عن هذه المنطقة بحوالي مائتين و سبعين كيلومترا إمّا باتجاه محافظة الأحساء شمالاً أو غرباً باتجاه محافظة الخرج ..!، فضلاً عن صعوبة الطرق المؤدية لهذه المستشفيات و سوء تنظيمها وازدحامها، مما أدى إلى تدهور حالات الكثيرين من المرضى وتولاهم الله بأمره قبل أن يقطعوا منتصف الطريق ..!

و من هذا المنطلق فإنهم يتوجهون بكل معاني الإنسانية و بأدنى الحقوق الآدمية إلى حكومتنا الرشيدة بصفة عامة بقيادة ولي أمرنا وحبيبنا سلمان بن عبدالعزيز وَسمو ولي عهده أخينا محمد بن سلمان واللذان طالت مكارمهم أفاق العالم أن يلتفتوا لهذه المنطقة التي شهدت انطلاقة المؤسس لهذا الكيان العظيم، ونداءهم الثاني يتوجهون به إلى وزارة الصحة بصفة خاصة بضرورة إنشاء مستشفى طبي متكامل في منطقة “يبرين” وتوفير جميع الأدوية الطبية والأطباء المتخصصون بها، و ذلك من أجل تغطية الرعاية الصحية لجميع سكان وأهالي المنطقة والمراكز و الهجر المجاورة، كما نطالب وزارة الصحة بدعم خدمات المستشفى بأحدث الأجهزة الطبية والكوادر الطبية المؤهلة لأجل أن يتمتع الجميع بحقوقه مثله مثل غيره …

كما يطالبون معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، بالعمل على تطوير الوزارة، فالأمر في حاجة شديدة للتدخل من معاليه لمعالجة سوء إدارة كثير من المسؤولين الذين بحت أصوات المواطنين وَوهنت أجسادهم وهم يطالبون بحق الرعاية الصحية المثلى والتي كفلها لهم دستور بلادهم و تعهد بها حكامهم، ولكن للأسف مواطني يبرين لم يجدوا هذا الحق حتى الآن .! والخوف كل الخوف أنهم ربما لا يجدونه في ظل تعنت بعض المسؤولين المباشرين الذين في أذانهم وقر عن مطالبهم وعلى رأسهم الآن مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الدكتور صالح السلوك وَمدير الشؤون الصحية بمحافظة الأحساء عبدالحميد بن عبدالله العمير، وَمن قبلهم ممن تبوأ هذه المناصب وإدارة هذه الإدارات. التي لا يقول مواطني يبرين إلاّ حسبي الله ونعم الوكيل في كل من تأخرّ في النظر في حقوقهم المشروعة، ويسألون الله أن يُقِيضَّ لهم مِن الصالحين مَن يبدأ بمساءلتهم عن هذه الفوضى، ولعلّه أنت يا معالي الدكتور “توفيق الربيعة” فلقد استبشروا خيراً بقدومك لهذه الوزارة لما سمعوا عنك من صلاح و نجاح في قطاعات وأماكن أخرى، ولكن في هذا القطاع وفي معاناتهم بالذات حتى الآن سمعوا جعجعة ولم يروا طحنا ..!

يا معالي الوزير : نرجو منك الالتفات إلى منطقة يبرين وإلى المناطق التي تعاني صحياً مثلها مثل “يبرين” وربما أسوء حالاً، وتذكر أنك مسؤول أمام الله عن كل تقصير في هذا القطاع منذ استلامك للوزارة و أداك للقسم، وتذكر قول عمر بن الخطاب رضي الله عنه (لو عثرت بغلة في العراق لسألني الله تعالى عنها: لِمَ لم تمهد لها الطريق يا عمر) ..!

فكيف ببني البشر يا معالي الوزير “الربيعة” ..! اعلم بأنك مسؤول أمام ملك الملوك عن كل نفسٍ تزهق أو عضو يتلف بسبب عدم وجود مستشفى متكامل قريب أو خطأ طبيب غير مؤهل، وقبل ذلك أنت مسؤول أمام الله أيضاً في عدم تأدية الأمانة و حفظ الرسالة التي حملك إياها ملك هذه البلاد حفظه الله حالك كحال كافة الوزراء والأمراء وكل المسؤولين في الدولة والتي لا أعتقد أن هناك من يجهلها عندما قال ((إن كل مواطن في بلادنا وكل جزء من أجزاء وطننا الغالي هو محل اهتمامي ورعايتي فلا فرق بين مواطن وآخر، ولا بين منطقة وأخرى)).

و أردف كلامه ورسالته حفظه الله بقوله ((لقد أكدت على جميع المسؤولين بمضاعفة الجهود للتيسير على المواطنين، والعمل على توفير سبل الحياة الكريمة لهم، وهو أقل الواجب المنتظر منهم، ولن نقبل أي تهاون في ذلك. وفي هذا الصدد أخاطب الوزراء والمسؤولين في مواقعهم كافة أننا جميعاً في خدمة المواطن الذي هو محور اهتمامنا، ويجب توفير أسباب الراحة لهم ))، وفي المجال الصحي قال أيضاً حفظه الله ((سنعمل على الارتقاء و تطوير أداء الخدمات الصحية لكل المواطنين في جميع أنحاء المملكة بحيث تكون المراكز الصحية والمستشفيات المرجعية والمتخصصة في متناول الجميع حيثما كانوا..)) انتهى كلام مليكنا المفدى حفظه الله ورعاه.

واتمنى أن يكون الملك سلمان قد استأجر القوي الأمين في وزارة الصحة الان.

ختاماً أقول لك يا معالي الوزير إحذر من دعوة طفل تيتم، وزوجة ترملت، وأم تعذبت، بسبب عدم وجود مستشفى متكامل ولو بِـ 100 سرير ..

هذا وأسال الله أن يوفقك لتأدية الأمانة والعمل بتلك الرسالة واتمنى لك ولوزارتك مستقبل أفضل و تقدم دائم، وعاش وطننا العزيز فخراً و شرفاً لنا ما دمنا أحياءً في ظل قيادتنا التي تحبنا ونشهد الله على حبها ..

 

التعليقات (١٤) اضف تعليق

  1. ١٤
    جباره بن فهيد آل جابر

    مقال للتاريخ بصراحة
    شكراً يا سالم على ما قلت، ولقد كفيت ووفيت، والله يجعل لهذا المقال أذن تسمع.

  2. ١٣
    جباره بن فهيد آل جابر

    شكراً جزيلاً يا سالم على هذا المقال

    مقال للتاريخ بصراحة

  3. ١٢
    زائر حمد المري

    لقد ناديت لو اسمعت حياً
    ولاكن لاحياة لمن تنادي

  4. ١١
    زائر

    كلام جميل ونتمنى أن يصل إلى المسؤولين ولكن فيه نقطة في طلبكم مستشفى بسعة 100سرير صعبه جدا لو طالبت بسعة 20 سرير يمكن يتوفر وسيارتين إسعاف وباقي الأقسام الضرورية من أشعة ووحدة غسيل كلى نساء وأطفال أسنان طب عام على مدار 24 ساعة

  5. ١٠
    الثمينه

    التعليق

    • ٩
      زائر الثمينه

      كلام جميل ونتمنى أن يصل إلى المسؤولين ولكن فيه نقطة في طلبكم مستشفى بسعة 100سرير صعبه جدا لو طالبت بسعة 20 سرير يمكن يتوفر وسيارتين إسعاف وباقي الأقسام الضرورية من أشعة ووحدة غسيل كلى نساء وأطفال أسنان طب عام على مدار 24 ساعة

  6. ٧
    زائر

    الله يبيض وجهك واتمنى من وزير الصحة النظر ف معانتنا

  7. ٦
    زائر

    يا اخي كل ما اشوف صورتك تذكرني بصور مطربين التسعينات عالاشرطه

  8. ٥
    زائر

    نشكرك على المقال ونتمى ان يصل الى المسؤلين

  9. ٤
    محمد بن قراصين

    التعليق

  10. ٣
    محمد بن قراصين

    بيض الله وجهك على ذَا المقال وان شاءالله يكون فيه تجاوب سريع

  11. ٢
    زائر

    ما قصروا المرظف بس ويش يسون اذا الحكومه ما سمعت لهم

  12. ١
    زائر

    ماقصرو المرظف في البرقيات كم برقيه ارسلوها مافيه تجاوب من المسؤلين هم المهمليين ولا هجره مثل يبرين مافيه مستشفى

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>