احدث الأخبار

بأمر الملك سلمان.. رفع تعليق الرحلات الداخلية و ‏تغيير أوقات السماح بالتجول في هذه الأيام السماح بإقامة صلاة الجمعة والجماعة في مساجد المملكة إعتباراً من ٨ شوال دبي تستأنف حركة الاقتصاد في هذا الموعد .. وأكثر من 2 مليون فحص كورونا في الإمارات رغم “المنع”.. مواطن يُعايد أسرته بمدن الشرقية على طريقته الخاصة!! ظاهرة فلكية تتكرر مرتين سنويًا.. الشمس تُحدد القبلة الأربعاء المُقبل الكويت تعلن عدم تمديد الحظر الشامل.. خطة لعودة الحياة الطبيعية خلال أيام شاهد: وزير الصحة يكشف آخر مستجدات كورونا في المملكة.. خطة جديدة للمرحلة المقبلة “فوربس” تعلن قائمة أقوى شركات العالم.. و”المملكة” تتصدر المنطقة بـ14 شركة أبرزها “أرامكو” “هيئة الترفيه” تعايد الجمهور بمجموعة من البرامج الترفيهية والحفلات الغنائية تنبيه مهم من “توكلنا” بشأن إمكانية المعايدة على الوالدين 6 نصائح لتحمي جسمك من تأثير السكريات والحلويات في العيد “متحدث الصحة”: 2235 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة .. و أعداد التعافي تتزايد

دراسة حديثة تُبشر باجتثاث الأمراض الوراثية

الزيارات: 1041
التعليقات: 0
دراسة حديثة تُبشر باجتثاث الأمراض الوراثية
https://www.hasanews.com/?p=6470754
دراسة حديثة تُبشر باجتثاث الأمراض الوراثية
وكالات - الأحساء نيوز

أكدت دراسة علمية حديثة، إمكانية إجراء تعديل بسيط في خلايا الحمض النووي للإنسان وإعادة برمجة عملها من أجل تجنب عدد من الأمراض الوراثية من بينها التليف الكيسي والعمى الوراثي.

وأعرب العلماء من خلال الدراسة التي نشرتها صحية (الغارديان) البريطانية، أن يمكن هذا الكشف في تقديم طرق جديدة لفهم بعض الأمراض الوراثية لدى البشر، من خلال تعديلات يمكن إجراؤها على الشفرة الوراثية للإنسان.

ويعتبر هذا الكشف ثمرة دراستين، أجريت الأولى في معهد برود المختص بالطب الحيوي والجيني، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة هارفارد، بينما نشرت نتائج الدراسة الثانية في مجلة العلوم وركزت على الحمض النووي الريبي.

وأظهرت الدراسة الأولى أن الحمض النووي يتكون من 4 قواعد رئيسة هي: أدينين (A)، وسيتوزين (C)، وجوانين (G) وثيمين (T)، وأضافت أن المرض يحدث نتيجة وجود واحد من هذه القواعد في غير مكانه.

ويمكن للعلماء تغيير هذه البنية في تركيبة الحمض الريبي النووي، وإنشاء قواعد جديدة صحيحة تجنب البشر الأمراض الوراثية ذات الخطورة العالية.

وأوضح المؤلف المشارك في الدراسة من معهد برود ديفيد ليو ، أنهم يستخدمون  حاليا تكنولوجيا تحرير القواعد في محاولة للتحقق منها باعتبارها علاجا مستقبليا محتملا لأمراض الدم والصمم والعمى الجينيين، وبعض الاضطرابات العصبية أيضا.

وركز الباحثون في الدراسة الثانية على الحمض النووي الريبي، الذي يشكل الجزيئات الأساسية للحياة، ويعتبر النسخة الرئيسة من الشفرة الوراثية للإنسان.

واستخدم العلماء، استنادا على تلك المعلومات، الحمض النووي الريبي لتصحيح بعض الأمراض الوراثية، من بينها فقر الدم، وذلك من خلال إنشاء نسخة جديدة من الحمض النووي باستخدام تعليمات وراثية محددة.

وذكر الباحثون، أن إصلاح الجينات بات ممكنا في إطار عملية تعرف باسم “تحرير القاعدة”، ينظر كثيرون، لا سيما من لديهم أمراض وراثية، بكثير من الأمل إلى هذا الكشف العلمي الجديد.

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>